خوفا من كساد جديد وتفاقم أزمة الديون السيادية بأوربا

أسوأ هبوط للأسهم الأمريكية في عامين

وكالات- نيويورك: شهدت وول ستريت موجات بيع واسعة اليوم الخميس في أسوأ تراجع لسوق الأسهم منذ اوائل عام 2009.

هوى مؤشرا "داو جونز" و"ستاندرد آند بورز" أكثر من اربعة في المئة اليوم الخميس في حين تراجع "ناسداك" خمسة في المئة بفعل المخاوف ان تبدا الولايات المتحدة الدخول في كساد جديد وان يتسع نطاق ازمة الديون السيادية في اوروبا ليبتلع اثنين من اكبر اقتصادها.

ونزل مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الأمريكية الكبرى عند الاغلاق 512.46 نقطة او 4.31 في المئة إلى 11383.98 نقطة .

وخسر ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا 60.21 نقطة أو 4.78 في المئة إلى 1200.12 نقطة.

وتراجع ناسداك المجمع الذي تغلب عليه اسهم التكنولوجيا 136.68 نقطة أو 5.08 في المئة إلى 2556.39 نقطة.