النتائج 1 إلى 8 من 8

اخواني واخواتي لاني احبكم................

  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009  
    المشاركات
    1,849  
    مــــــازن غير متواجد حالياً

    اخواني واخواتي لاني احبكم................

    في فترة مضت وخلت…في أطهر زمان وأشرف مكان… ومع أشرف الخلق وأزكاهم وأعلاهم منزله… حدثت ملحمه عظيمة… ومهرجان حب وإخاء لم تعرف البشرية مثله… نقلت رعاة الغنم… إلى قادة وسادة لجميع الدول والأمم… وكانت البدايه يوم أن آخى الرسول صلى الله عليه وسلم بين الأسود والأبيض… السيد الحر والعبد المملوك… العربي والأعجمي… آخى بين حمـزة القرشى وسلمان الفارسى وبلال الحبشى وصهيب الرومى وأبى ذر الغفاري… ثم آخى محمد صلى الله عليه وسلم بين أهل المدينة من الأوس والخزرج، بعد خلاف وشقاق…ثم آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أهل مكة من المهاجرين وبين أهل المدينة من الأنصار… وراح الأنصاري يرحب بأخيه المهاجر… ويقاسمه في بيته وفي ماله…
    روح واحده في أجسام متفرقه…أنها الأخوة الصادقة الحقيقة… أنه صفاء الإيمان ونقاء السريرة… وصدق الله القائل (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ)…
    أن الحب في الله، والأخوة في الله ركيزة عظيمة من ركائز هذا الدين… فكيف تسير الحياة لو عاش كل منا كارهاً مبغضاُ لأخيه المسلم!!
    إنها والله مصيبه وكيف لا تكون مصيبه والحب والبغض من الإيمان فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي صححه الألباني رحمه الله (من أحبَّ لله، وأبغض لله وأعطى لله ومنع لله فقد استكمل الإيمان)…
    أرأيتم لو أن الإنسان غسل قلبه من الأحقاد… وطهره من الأرجاس… ونقاه من الحسد والغل… ثم استبدل هذا… بالحب… وحسن الظن… والإخلاص… ومحبة الخير لأخيه… والإثار… والتعاون…
    كيف بالله ستكون الحياة!!
    تعالوا لنقرأ هذا الحديث العظيم… ونمعن النظر فيه… ثم نفهمه ونتدبره… يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (قال الله تبارك وتعالى: وجبت محبتى للمتحابين فيّ، والمتجالسين فيّ، والمتزاورين فيّ، والمتباذلين فيّ)
    سبحانك يالله… تعطي الكثير على العمل القليل… ياله من فضل… ويالها من كرامه… وأي شيء أعظم من أن يحبك الله!!
    إنها دعوة لكي نعود لما كان عليه اسلافنا… ولا نكتفي بالفخر بتاريخ أمتنا… ونقول كنا وكنا… وواقعنا الآن على خلاف ما كانوا عليه…لننفض عنا غبار الجاهليه… ثم ننطلق كما أنطلق الرعيل الأول… القدوات مصابيح الدجى ومنارات الهدى… عليهم رضوان الله… وننهل رحيق المصطفى المختار… وننقاد ونطيع… لعلنا بركابهم نلحق… وبصحبتهم نضفر…




    التعديل الأخير تم بواسطة مــــــازن ; 06-06-2010 الساعة 11:13 PM

  2. #2
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  486
    تم شكره        70 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2008  
    المشاركات
    6,824  
    غريب المكان غير متواجد حالياً
    اللهم إجعلنا من المتحابين في الله وأختم لنا بخير
    مشكور أخوي سعد على النصيحة الطيبة

  3. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  219
    تم شكره        78 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2004  
    المشاركات
    3,357  
    نسبتين وبس غير متواجد حالياً
    أحبك الله الذي أحببتنا فيه
    الحب في الله والبغض في الله أوثق عرى الإيمان
    روى مسلم في ((صحيحه)) (2566) من حديث أبي هريرة رضي الله عنه: (( 000 أين المتحابون بجلالي؟ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظل إلا ظلي)) .

  4. #4
    عضو
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        مره واحدة

    تاريخ التسجيل
    Feb 2010  
    المشاركات
    18  
    pJLcJI CsJJo غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك

  5. #5
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009  
    المشاركات
    1,849  
    مــــــازن غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غريب المكان مشاهدة المشاركة
    اللهم إجعلنا من المتحابين في الله وأختم لنا بخير
    مشكور أخوي سعد على النصيحة الطيبة
    لنا ولكم اللهم امين
    بارك الله فيك

  6. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009  
    المشاركات
    1,849  
    مــــــازن غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نسبتين وبس مشاهدة المشاركة
    أحبك الله الذي أحببتنا فيه
    الحب في الله والبغض في الله أوثق عرى الإيمان
    روى مسلم في ((صحيحه)) (2566) من حديث أبي هريرة رضي الله عنه: (( 000 أين المتحابون بجلالي؟ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظل إلا ظلي)) .


    يبارك بعمرك
    ومشكور على مرورك

  7. #7
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2010  
    المشاركات
    4,150  
    ليلى الأخيلية غير متواجد حالياً
    الوقور : سَعدْ
    مددنا لهمْ كفوفٌ بيضاء فأذوا ديننا ورسولنا
    نسجنا لهمْ دعوة رفق فأستلوا سيوفهمْ علينا

    أنتَ تتحدث عن حقبة ضوء وعصرَ لنْ يتكررَ
    فيالكُثر مِن نمنحهمْ حُبنا ويحيكونْ لنا في الخفاء الداكنْ
    وأختصّ بالإمر الطوائفْ الذينْ شَاعوا وَتشيعوا على أرضنا

    أتمنىْ لكَ مَزِيدَاً مِن الرُقِي في كَنَفِ النُور
    تحيّة بيضاءْ





  8. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009  
    المشاركات
    1,849  
    مــــــازن غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة pJLcJI CsJJo مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك
    الله يجزاك الجنه
    شاكر مرورك

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.