صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 56

الأخبار الإقتصادية ليوم الثلاثاء 30 ذو الحجة 1428 هـ الموافق 08/01/2008 م

  1. #1
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً

    الأخبار الإقتصادية ليوم الثلاثاء 30 ذو الحجة 1428 هـ الموافق 08/01/2008 م

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخبار الإقتصادية ليوم الثلاثاء 30 ذو الحجة 1428 هـ الموافق 08/01/2008 م

  2. #2
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    مؤشر الأسهم يفقد 50 نقطة
    هدوء القياديات يُحرك «الصغيرة» ويُؤجل اختراق القمة السابقة

    تحليل: علي الدويحي
    واصل المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية امس رحلة الصعود التي بدأها من عند مستوى 10547 نقطة حيث سجل امس قمة جديدة عند مستوى 11794 نقطة ليغلق على تراجع بمقدار 50 نقطة او مايعادل 0.43% ويقف عند مستوى 11661 نقطة. من الناحية الفنية يعتبر الاغلاق ايجابيا مع رفع درجات الحذر حيث لم يخرج من القناة الصاعدة ولكن ليس ببعيد عنها ويترتب عليه اليوم عدم كسر حاجز 11570 نقطة وعدم التداول اكثر من ساعة اقل من 11625 نقطة ومراقبة سهم سابك ان لا يكسر حاجز 208 ريالات في حال الهبوط وقد اثبتت المنطقة الواقعة بين مستوى 11762 الى 11870 نقطة انها قمة لايستهان بها اضافة الى انها منطقة جني ارباح للاسهم التي ارتفعت مع بداية الموجة الحالية ومنطقة تبادل المراكز بين الشركات القيادية ومنطقة اعادة ترتيب المحافظ الاستثمارية من جديد حيث يعني اختراقها دخول السوق في فضاء اوسع ولأغلب الأسهم، او العودة منها وهذا يعني مزيدا من الانتظار ومراقبة الأسهم القيادية خاصة مايحدث بين القطاع البنكي من جهه والكهرباء والاتصالات من جهة اخرى فارتفاع الاول يؤدي الى ثبات او تراجع القطاعين الآخرين والعكس، ومن الملاحظ ان السيولة تدخل كل يوم في قطاع بمعنى عدم تركيزها على قطاع بشكل رئيسي، ومازالت مشتتة وانتهازية فكما دخلت قطاع التأمين يوم الاحد خرجت امس ودخلت قطاع الزراعة وهذا يتحرى متابعتها في الايام القادمة واي القطاعات ستذهب اليوم وغدا وهذا يشكل ربكة للمضارب غير المهني. اجمالا يعني التداول اليوم اعلى من 11710 ان السوق يميل الى الايجابية فيما يعتبر كسر حاجز 11625 نقطة ان السوق يميل الى الايجابية ويؤكد ذلك كسر 11611 نقطة لتأتي منطقة 11565 نقطة هي الابرز كنقطة دعم يومية وهذا الكلام موجه للمضارب اللحظي حيث يعتبر كسر 11481 نقطة هي مدى تحرك المؤشر اليوم الثلاثاء وتعتبر منطقة ارتداد جيد هذا في حال مواصلة السوق للهبوط
    على صعيد التعاملات اليومية قارب حجم السيولة اليومية على نحو 16 مليار ريال وكمية التداول تجاوزت 348 مليون سهم، جاءت موزعة على 266 الف صفقة، ارتفعت اسعار اسهم 75 شركة وفي مقدمتها سهم الاسماك ورافقه كل من سهم تبوك الزراعية والشرقية الزراعية وثمار والجوف والحكير وتراجعت اسعار اسهم 41 شركة، تصدر سهم سايكو الاكثر تراجعا وضمت القائمة كلا من سهم السعودي الهولندي واعمار والكهرباء وولاء للتأمين والمجموعة السعودية فيما كانت الأسهم الاكثر من حيث نشاط الكمية هي كيان السعودية ثم جبل عمر وإعمار ونماء للكيماويات وجازان للتنمية واخيرا سابك وكانت الأكثر نشاطاً بالقيمة كيان السعودية ثم سابك يليها الراجحي والتصنيع ودار الأركان وجبل عمر. وقد افتتح السوق على فجوة سعرية الى اعلى أي قفز من حاجز 11712 الى 11774 نقطة بكسب 62 نقطة ولكنه لم يستطع في المحافظة عليها حيث عاد الى اسفل وتحديدا حاجز 11580 نقطة وكان سهم سابك هو المتحكم في حركة المؤشر العام وذلك بتحركه مابين سعر 214 الى 216 ريالا وهذا ما فتح فرصة امام الشركات الصغيرة للتحرك نتيجة دخول السيولة المنتظرة الى تلك الشركات حتى يتم التعرف على وجهة سهم سابك وذلك من خلال اختراق قمة 216 نقطة او كسر حاجز 212 ريالا.
    وفي ما يتعلق بأخبار الشركات وقعت الشركة السعودية لتنمية التجارة والصادرات (تصدير) إحدى شركات مجموعة سيسكو عقداً مع شركة رفيق كريدية للمقاولات لإنشاء 32 مستودعاً على مساحة تقدر بـ 28 ألف متر مربع بقيمة 50 مليون ريال بميناء جدة الإسلامي. وأشار عامر عبد الله زينل الرئيس التنفيذي لشركة تصدير بأن جميع المستودعات بالقرية الأولى تم تأجيرها بالكامل واستجابة لطلبات العملاء المتزايدة للمستودعات فقد تم توقيع عقد إنشاء القرية الثانية للمستودعات والمتوقع الانتهاء منها خلال اثني عشر شهراً.

  3. #3
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    الدولار "الضعيف".. رغبة أمريكية لتصريف الفائض بأسعار تنافسية.. مصرفيون لـ "الاقتصادية":
    أسعار النفط ستخلق مزيدا من التضخم وتؤثر في معدلات النمو في الخليج
    - مهدي ربيع من المنامة - 30/12/1428هـ
    أكد اقتصاديون ومصرفيون لـ "الاقتصادية" أن استمرار خفض الفائدة على الدولار وتراجع قيمته، يعكسان رغبة الولايات المتحدة في تصريف فائضها السلعي في الأسواق الخارجية بأسعار تنافسية.
    وتوقعوا أن تؤدي "الأسعار المرتفعة للنفط" إلى خلق مزيد من التضخم في منطقة اليورو "يتم تصديره إلى دول مجلس التعاون الخليجي"، لافتين إلى أن ذلك سيدفع أسعار السلع الاستهلاكية إلى ارتفاع جديد يراوح بين 10 و15 في المائة ويضعف القوة الشرائية للمستهلك الخليجي، في حين سيؤدي استمرار التضخم للتأثير في الناتج القومي والتجارة الخارجية والكفاية الإنتاجية ومعدلات النمو.
    وقال الاقتصادي جعفر أكبري إن دول مجلس التعاون الخليجي ترتبط بشكل مباشر أو غير مباشر بالدولار للحفاظ على متانة عملاتها، مشيرا إلى أنها حققت مكاسب اقتصادية ومالية إبان "قوة الدولار".
    وأضاف " إذا استمرت سياسة خفض الفائدة على الدولار وتراجع قيمته، فذلك يعني استمرار السياسة الأمريكية القائمة على تصريف الفائض من السلع في الأسواق الخارجية بأسرع وقت ممكن، عبر خفض قيمة العملة الأمريكية تمهيدا لتقديم تلك السلع بأسعار تنافسية"، لافتا إلى أن ذلك سيؤدي لارتفاع أسعار عملات الدول الأوروبية " التي نستورد منها معظم احتياجاتنا السلعية ، ما يعني أن الأسعار مرشحة للارتفاع من جديد بنسب تراوح بين 10 و15 في المائة وزيادة حالة التضخم في المنطقة".
    بيد أن جعفر شكك في أن يستمر الدولار في تراجعه، معللا ذلك بانتهاء الدورة الاقتصادية وحاجة أمريكا – فيما بعد – لسد احتياجاتها من المنتجات المختلفة، منوّها إلى أن بدء دورة اقتصادية جديدة قد يستدعي رفع سعر الفائدة.
    وذكر أن دول الخليج لا تستطيع التحكم في أسعار السلع المستوردة من الخارج "فهي تستورد تضخما سعريا (سوف يستمر) من دول الاتحاد الأوروبي"، مؤكدا ضرورة أن تبحث دول مجلس التعاون الخليجي عن صيغة ما لمعادلة ارتفاع أسعار النفط مع انخفض قيمة الدولار.
    واعتبرت "الباحثة الاقتصادية" وعضو اللجنة المالية والاقتصادية في البرلمان البحريني لطيفة القعود، أن استمرار التضخم سيؤدي إلى التأثير في الناتج القومي والتجارة الخارجية وميزان المدفوعات والكفاية الإنتاجية ومستويات النمو في المدى البعيد ، محذرة "متى ما استفحل التضخم فسوف يزداد الفساد الإداري وتنتشر الرشا".
    وأوضحت "أن جزءا من التضخم هو نتيجة طبيعية للنمو الاقتصادي في المنطقة، باعتبار أن هناك إنفاقا حكوميا كبيرا استنادا لتدوير الفوائض النفطية "، واصفة التضخم بأنه ضريبة معدلات النمو المرتفعة".
    وقالت القعود "إن بعض التقارير يشير إلى أن ارتفاع أسعار النفط أدى إلى رفع أسعار السلع التي يدخل النفط كأحد عناصر الإنتاج المصنعة لها، ما جعلنا نستورد سلعا مختلفة بأسعار عالية"، منوّهة بأن ذلك يعني أن أي زيادة في أسعار النفط سترفع أسعار السلع المشتقة من النفط.
    ودعت المصارف المركزية الخليجية "باعتبارها المعنية بالسياسات النقدية" إلى فتح قنوات استثمارية تتجه لها المدخرات "بدلا من زيادة الاستهلاك"، موضحة أن ذلك سينتج عنه "انخفاض في حجم الطلب المحلي" ويحد من ارتفاع الأسعار.
    وأكد المصرفي وعضو البرلمان البحريني عيسى أبو الفتح "أن احتفاظ أسعار النفط بمستويات مرتفعة أو ارتفاعها في المدى المنظور، سيرفع أسعار السلع والخدمات ويزيد من حجم التضخم في المنطقة، داعيا إلى إطفاء الزيادة في الأسعار باستخدام الفوائض النفطية، وهو ما سعت إليه بعض دول الخليج من خلال زيادة الأجور لكبح جماح التضخم.
    غير أنه توقع أن تؤدي الزيادة في أسعار النفط إلى ارتفاع أسعار السلع في "منطقة اليورو"، مضيفا " أن ذلك سيرفع الأسعار في الأسواق الخليجية ويضعف القوة الشرائية ما لم تتخذ إجراءات إضافية لمواجهة التضخم المستفحل فيها".
    ونقل عن بعض بيوتات الخبرة العالمية توقعها زيادة أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية، بسبب زيادة حجم الطلب عليها وتراجع المحصول الزراعي العالمي وزيادة السيولة في دول الشرق الأقصى وبالتالي ارتفاع الطلب المحلي في أسواقها، ملاحظا أن ذلك" سينعكس علينا في المنطقة حيث نستورد معظم احتياجاتنا من الخارج".
    وقال أبو الفتح "إن الدولار عوّض جزءا من خسارته في الفترة الأخيرة"، بيد أنه اعتبر "ارتباط الدول الخليجية به واستمرار تسعيرها (الدولاري) لصادراتها التي يشكل النفط 70 إلى 80 في المائة منها"، سيجعلها مدعاة لمخاطر تقلبات الدولار دائما".
    ووصف مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة التجارة والصناعة محمد علي أجور، ارتفاع الأسعار في البحرين، بأنه "الأقل سوءاً" مقارنة بدول المنطقة، مشيرا إلى هناك تحكما في التضخم " وهناك 28 سلعة غذائية أسعارها في البحرين أقل من السعودية والإمارات وقطر".
    وقال إن الوزارة واجهت الزيادة في الأسعار بحض المستهلكين على اختيار سلع بديلة تعطي الجودة نفسها، كما فتحت باب التخفيضات أمام التجار، مشيرا إلى أن لجنة الأسعار برئاسة وزير التجارة طالبت بزيادة الرقعة الإنتاجية الزراعية، والنظر في بناء بيوت محمية لإنتاج المواد الغذائية والخضراوات بالتعاون مع الدول المجاورة.

  4. #4
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    طراد العمري... وعاملو المنازل وعاملاتها... و«السعودة»... وأنا!
    غازي القصيبي الحياة - 08/01/08//

    طراد العمري تلميذ قديم، وصديق عزيز، وجليس أنيس، فيه الكثير من الخصال الحميدة، فهو وفي، وهو كريم (بمعني الضيافة وبالمعني الحقيقي)، وهو ذكي، وقبل أن يحسبني أحد أبالغ في مدحه أقول إن مشكلته - والكمال لله وحده - أنه يعتقد، شأن كثير من الأذكياء، أن الذكاء يغني عن صفات أخرى، كالجلد والدأب والمعاناة والصبر والتضحية، وهذه قصة أخرى، ربما يعرف القراء تفاصيلها إذا قدر لطراد، أو مستنسخ منه، أن يظهر ذات يوم في عمل روائي من أعمالي، وهذا ليس وعداً وليس وعيداً، بل مجرد أمنية.
    المهم أن طراد، غفر الله لنا وله، يستغل علاقة الصداقة «فيمون» على العبد الضعيف، كاتب هذه السطور، بين الحين والآخر بوخزات تتبعها لمسات، ومداعبات تتلوها مشاغبات، وبديهيات تلتبس بالمغالطات، ويتحف «الحياة» الغراء بشيء مما يكتب، فتجئ مقالاته ظريفة لطيفة، لا يعيبها إلا ما سبق ذكره من أن ذكاء كاتبها يجعله منظراً بارعاً، ومفلسفاً مبدعاً، إلا أن الذكاء نفسه يجعله من الحاصلين على درجة مقبول، فأقل عندما يتعلق الأمر بمجابهة واقع لا يخضع بالضرورة للنظريات ولا ينقاد دوماً للمنظرين.
    وفي آخر «طرادياته» - أو «عمرياته»! نصحني أبو ماجد، غفر الله لنا وله، أن أنسى شؤون العاملين والعاملات في المنازل نسياناً تاماً، كنسيان المبتلى «بالأمنسييا» أو «الزهايمر»، حتى من أجل غير مسمى، ربطه بشروط واقفة شبه تعجيزية، وأن أركز على ما بدأت عملي بوزارة العمل به، وهو «السعودة»، وهي نصيحة مشكورة أقبلها، على علاتها، خصوصاً أن صاحبها يلوح بجزرة من طرف خفي، وهي إمكان عودتي إلى قلوب المواطنين، بعد أن أخرجني اهتمامي بالعمالة المنزلية منها، ويعلم الله أني حريص على مكاني في قلوب المواطنين، إلا أني حريص أكثر على أن تكون الفترة القصيرة التي أقضيها في وزارة العمل محاولة - حتى لو كانت يائسة - للتخلص من أنيميا قاتلة في التفكير والسلوك، ولا تكون تكريساً لأوضاع ليس من مصلحة الوطن أن تكرس، ولو جعلتني في شعبية ياسر القحطاني، وأغنية، «يالتاكسي! يالتاكسي!».
    وقد يسمح لي أخي طراد أن أقول إن خفض الاستقدام في حد ذاته ليس بالضرورة مرتبطاً بالسعودة، لم يكن كذلك في الماضي، ولن يكون كذلك في المستقبل... الاستقدام له علاقة جذرية بالسعودة، عندما تكون له علاقة مباشرة بتوظيف السعوديين، وذلك ما حدث عندما استقدمنا مئات الآلاف، كان بالإمكان البحث عن سعوديين يقومون بعملهم، وأمثال ذلك الباعة «ومندوبو المبيعات واختصاصيو التسويق»، وعاملو السنترالات، والسكرتيريون بمختلف مسمياتهم، وبقية الفئات التي يعرفها أخي طراد تمام المعرفة.
    هذه إذن قضية واضحة، وهي قضية مسؤولة عن خروجي المجلجل من قلوب المواطنين، أو فئة كبيرة منهم، تصر على الوافد حتى عندما يوجد السعودي، لأسباب لا تخفي على فطنة أحد، منها ارتفاع كلفة السعودي، وإصراره على حقوقه، ورفضه العمل على مدار الساعة.
    أعود إلى عاملي المنازل وعاملاتها، فأقول إن الموضوع، على رغم عدم ارتباطه المباشر بالسعودة، لا ينبغي أن يترك بلا تنظيم، فان قيل لي لم قلت لأسباب اذكر بعضها وأترك بعضها لفطنة أخي طراد، ولعله بدوره يفصلها في «طرادية قادمة»، منها، أولاً، أنه لا يمكن أن أترك مواطناً لا يملك القدرة المالية على الاستقدام يستقدم من يشاء، واحسب أن هذا أمر لا يجادل فيه الأذكياء أمثال طراد، ومنها، أن عدداً من الذين يستقدمون كعمال منازل ينتهي بهم المطاف في مصانع ومؤسسات وفي مواقع كان يمكن أن يشغلها السعوديون، وهذه حقيقة يدركها الأذكياء أمثال أخي طراد، ولعله يتفضل فيتوسع في شرحها لمن لا يعرف، ومنها أن كثيراً من تأشيرات العمالة المنزلية تنتهي في سوق البيع، وهذه حقيقة لا تخفي حتى على الأغبياء.
    ولندع الأذكياء جانباً، ومنها أن ترك الحبل على الغارب سينتهي بنا في يوم قريب، وقد زاد عدد الخادمين والخادمات على المخدومين والمخدومات، ولنضف إلى هذا كله عمالة «سائبة» مرعبة، جاء معظمها بتأشيرات عمالية منزلية.
    كل هذا فضلاً عن الاعتبارات الدينية الإنسانية التي تفرض على المجتمع بأكمله أن يعامل ضيوفه كما يعامل أبناءه، وهذه قضية أخرى أتمنى لو أتيح لأخي طراد أن يمنحها شيئاً من ذكائه الوقاد، وجزءاً من نشاط قلمه السيال.


    * وزير العمل.

  5. #5
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    «التجارة» تدعو الشركات للاحتراز من غسيل الأموال

    حزام العتيبي (الرياض)
    اصدرت وزارة التجارة والصناعة قرارها وتعليماتها القاضية بإلزام الجهات التجارية والشركات ورجال الاعمال بضرورة بالرياض اخذ الإجراءات الاحترازية كي لايتم استغلالها في تمرير عمليات غسيل الأموال وتمويل الإرهاب وذلك بوجوب استخدام الاعتمادات المستندية وفي حالة تعذر ذلك يتم التحويل من حساب العملاء خارج المملكة لحساب الشركات والمؤسسات داخل المملكة.
    وجاءت خطوات الإجراءات الاحترازية الصادرة عن الوزارة كما يلي:
    1- على كل شركة ومؤسسة مخاطبة البنوك المحلية التي تتعامل معها للتأكيد عليها بعدم قبول أي إيداع نقدي أو تحويل داخلي لحسابات الشركة أو المؤسسة لديهم من عملائهم خارج المملكة وفي حال ورود أية مبالغ أو حوالة من العملاء لم تلتزم بتلك الشروط سيلزم البنك الذي وردت منه بعكسها مع تحمل كامل المسؤولية حيال ذلك.
    2- على الشركات والمؤسسات مخاطبة عملائها خارج المملكة لتؤكد عليهم بضرورة الالتزام بتعليمات سداد المستحقات عليها المشار إليها سابقاً وتحميلهم كامل المسؤولية عند تجاوز ذلك بالإيداع النقدي أو التحويل داخل المملكة.
    3- على الشركات والمؤسسات تطوير وتطبيق السياسات والخطط والإجراءات والضوابط الداخلية التي تتعلق بمكافحة غسل الأموال ويكون المدير العام أو من يفوضه مسؤولاً عن ذلك.
    4- على الشركات والمؤسسات وضع نظم تدقيق ومراجعة داخلية تعنى بمراقبة توافر المتطلبات الأساسية في مجال مكافحة غسل الأموال.
    5- على الشركات والمؤسسات إعداد برامج تدريبية مستمرة للموظفين المختصين لإحاطتهم بالمستجدات في مجال غسل الأموال وبما يرفع من قدراتهم في التعرف على تلك العمليات وأنماطها وكيفية التصدي لها.
    6- على الشركات والمؤسسات متابعة تنفيذ ذلك.
    7- تزويد وحدة مكافحة غسل الأموال بالوزارة بما يتخذ من إجراءات بهذا الشأن.
    واكدت الوزارة على جميع الجهات التي تعمل تحت إشراف أو متابعة أو مراقبة الوزارة وكافة الأنشطة ذات الطبيعة التجارية أو الصناعية وكذلك الجهات التي يتطلب أمر ممارسة أعمالها أخذ التراخيص اللازمة من وزارة التجارة والصناعة ومنها مكاتب المحاسبين القانونيين وجميع المهن الحرة التي تحت إشراف الوزارة والشركات والمؤسسات التجارية الخاصة ومجلات الذهب والمجوهرات ووكلاء ومعارض السيارات والأجهزة أو السلع التجارية ومكاتب وشركات الاستشارات المالية والمكاتب العقارية وغيرها واكدت الوزارة على انه سوف تتحمل تلك الجهات المسؤولية عما يترتب على عدم تطبيقها الأنظمة والتعليمات الصادرة بهذا الشأن وفقاً لما ورد في تلك الأنظمة والقواعد والتعليمات ذات العلاقة بشأن تنظيم هذه التعليمات اعتباراً من تاريخ صدورها من خلال الجولات الميدانية المفاجئة لهذه الشركات والمؤسسات والاطلاع على عقودها وآلية سداد هذه العقود وطلب نسخة من حساب الشركة أو المؤسسة

  6. #6
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    الموافقة على نقل تبعية الكليات الصحية إلى «التعليم العالي»
    الرياض - وليد الأحمد الحياة - 08/01/08//

    أكد مصدر مطلع في وزارة التعليم العالي لـ «الحياة»، أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وافق على انتقال تبعية المعاهد والكليات الصحية من وزارة الصحة إلى وزارة التعليم العالي.
    ويعد نقل هذه الصلاحيات لنحو 40 معهداً وكلية صحية إلى وزارة التعليم العالي الثاني من نوعه لمؤسسات تعليمية، بعد انتقال كليات المعلمين وكليات البنات من وزارة التربية والتعليم إليها نهاية العام 2006.
    وذكر وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري في نيسان (أبريل) الماضي أن اللجنة المشكلة لهذا الغرض أوصت بإلحاق «جميع كليات المعلمين وكليات البنات بالجامعات إدارياً ومالياً وأكاديمياً، على أن تقوم كل جامعة بإعادة هيكلة الكليات التابعة لها، وتحديد الاعداد والتخصصات المطلوبة منها، وإيجاد الآليات التنظيمية المناسبة التي تضمن توافق مخرجات هذه الكليات مع حاجات الجهات المستفيدة».
    وفي حين يرى بعض المتخصصين أن الإشراف على بعض المؤسسات التعليمية أثقل كاهل وزارة الصحة، وانعكس سلباً على مستوى الكادر التدريسي والإداري في تلك المؤسسات، أكدت وزارة الصحة غير مرة «أن لا ازدواجية في التعليم والتدريب الطبي بينها وبين وزارة التعليم العالي، وأن إشرافها على بعض الكليات الصحية لم ينل من تركيزها على الرعاية الصحية».
    وأشارت في وقت سابق إلى أن اتجاهها لتبني إنشاء كليات للطب «تحقيق لمفهوم وطني وهو الاسهام وليست المنافسة»، مشيرةً إلى أن الوزارة ليست بجديدة على الاسهام في توفير الكوادر الصحية من التخصصات الطبية المختلفة، فهي تدير عدداً كبيراً من الكليات والمعاهد الصحية في مجالات التمريض والتقنية الطبية وجميع البرامج التعليمية تخضع للإشراف العلمي لوزارة التعليم العالي وأنظمة ولوائح الجامعات السعودية.
    يذكر أن وزارة التعليم العالي تعمل هذه الأيام على إعداد هيكلة جديدة للوزارة للمساعدة على إدارة المسؤوليات المتزايدة عليها بشكل أفضل، لاسيما مع تنامي البرامج والمؤسسات التعليمة التابعة لها.

  7. #7
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    اعتبروا ان تطوير نظام لـ «الفرانشايز » يدعم التصدير
    مختصون يتهمون الوكالات التجارية بالإسهام في انتشار الاحتكار والغلاء

    حزام العتيبي (الرياض)
    مادور الاحتكارات الحالية بالسوق في الغلاء الحاصل الآن والذي يعاني منه الجميع؟. وهل كانت هذه الوكالات حلقة مهمة في توفير السلع الاجنبية للاسواق المحلية بأسعار مناسبة أم أنها كانت سببا في غلاء تلك السلع باعتبار ان الوكالة تحتكر تسويق السلعة وتتحكم في اسعارها؟. وثمة سؤال آخر "لماذا لم ينعكس انضمام المملكة الى منظمة التجارة العالمية ايجابيا على الاسعار؟ خصوصا ان المملكة حصلت على عضوية المنظمة بعد مفاوضات شاقة وطويلة، وقد فهم المواطنون عندها من تصريحات الفريق التفاوضي ان من أهم ميزات الانضمام فتح الاسواق، وانتهاء الاحتكار، وتوفر العديد من الخيارات امام المستهلك من البضاعة الواحدة ما سيجعله هو المستفيد النهائي جراء التنافس بين التجار والمنتجين والموردين، فالاحتكار ما زال سيد الموقف والاسعار في ازدياد غير مبرر، والتنافس مفقود.. ترى اين يكمن الخلل؟ وكيف يمكن ان تدير وزارة التجارة هذه الازمة، وما الذي ينبغي ان يتم تجاه الاحتكار وتجاه تفعيل دور جهات الرقابة على الاسعار وحماية المستهلكين؟.
    هذه المحاور طرحتها على عدد من المختصين وجاءت آراؤهم كالآتي:
    بداية قال الدكتور ابراهيم الناصر -مستشار مؤسسة النقد العربي السعودي السابق والخبير القانوني- ان هناك فئة محدودة ومحددة من التجار تحتكر غالب السلع ان لم اقل كلها بالعديد من العقود الاحتكارية كل تاجر ومجال اختصاصه. الامر الذي ألغى إمكانية المنافسة وجعل المواطنين تحت رحمة هؤلاء التجار والموردين الذين مع كل اشاعة يقومون بتقليل المعروض ورفع الاسعار تعظيما لأرباحهم اضافة الى انهم يقومون بتكبيل الموردين في الخارج بتعهدات قانونية جزائية بحيث لايمكن لأولئك التعامل مع غيرهم والغريب هو الصمت على هذا الاحتكار واضاف ان المفاوضات التي انضممنا على اساسها الى منظمة التجارة العالمية كنا نتوقع ان تنهي احتكار الوكالات التجارية لكن الذي حدث هو انه تم استثناء الوكالات من انظمة التجارة العالمية وهو امر مخالف لانفتاح وحرية السوق من جهة ولايتفق مع ماينتظر من تدفق السلع وتعدد الخيارات امام المستهلك النهائي، اننا الآن امام مطالبات بأن ننهي عملية الاحتكار وان نقوم بعملية قريبة من الاغراق في السلع الضرورية وذلك بمنح تسهيلات للراغبين من التجار باستيراد السلع الرئيسية للإسهام في فك الاحتكار وتوفير السلع الامر الذي سيوفر الخيارات ويفتح باب المنافسة ويخفض التكلفة والاسعار وعلينا ايجاد مصادر تمويل للمواطنين ورجال الاعمال الراغبين في ذلك بمساعدة وزارة المالية ومؤسسات الدولة الاقتصادية فما تمارسه الوكالات التجارية امر يستحق الالتفات بقوة لاسيما من جانب وزارة التجارة.
    منظمة التجارة وفتح الاسواق
    من جانبه قال نائب رئيس تحرير جريدة الاقتصادية السابق والكاتب الاقتصادي عبدالعزيز السويد إن المستهلك السعودي لم ير أثرا ايجابيا للانضمام الى منظمة التجارة العالمية حتى الآن، بل ربما حدث عكس ذلك، وهنا لابد من العودة إلى الهدف الأساسي لإنشاء المنظمة التي ولدت من اتفاقية الجات، والتي تهدف إلى فتح الأسواق للسلع والخدمات، والحقيقة أن البعض انتظروا نهاية للوكالات الحصرية ولاحتكار كثير من السلع في السوق السعودي لكنهم لم يلمسوا ذلك حتى الآن. واضاف لا أستطيع أن أسهب في جزئية مصير الوكالات الحصرية والاحتكار بل اقترح أن يطرح سؤال مباشر للمعنيين في وزارة التجارة عن التاريخ المتوقع لنهاية الاحتكار، أما في ما يتعلق بوضع المستهلك فإن النظام أعطى لوزارة التجارة مسؤولية حمايته لكنها تستشير الغرف التجارية، معقل التجار، في كل شأن تقريبا، بل أعطت هذه الغرف الحق في الإشراف على أمور كثيرة تعني المستهلك مثل التخفيضات وتراخيصها، في حين لا تمثل المستهلك جهة بعينها تحمي مصالحة، ولك أن تقف مشدوها من تأخر تنفيذ القرار الخاص بإنشاء هيئة أو جمعية لحماية المستهلك على بساطتها، فهي نملة أمام عمالقة، وربما يتم تأخيره مثلما حصل لبنك الإنماء وغيره من أفكار كانت تريد إصلاحا اقتصاديا.
    ولعل من المستغرب أن بعض المعنيين في مفاوضات منظمة التجارة العالمية صرحوا للصحف بأن الخيارات أمام المستهلك السعودي توفرت بصورة اكبر، بعد الانضمام، ومن الواضح ان المعنيين بهذا الشأن وعندما يقولون مثل هذا الكلام أنهم ابعد ما يكونون عن السوق السعودي وأحوال المستهلك، ويظهر أنهم ما زالوا يعيشون في أبراج تفاوضية!، و إلا أين السلع ذات الجودة العالية بأسعار رخيصة؟ هذه الرؤية من قبيل كلام للاستهلاك المحلي، فإذا أضفت إليها إغفال الحديث عن الاحتكار عند تمجيد جهود الانضمام هي الصورة الوحيدة التي تقدمها وزارة التجارة، للأسف، وهي إعلان عجز عن القيام بشيء لمصلحة المستهلك، وإذا أردنا أن نرى إمكانية الفعل، لنا أن نتفحص ماذا فعل الأمير سلمان بن عبدالعزيز، حفظه الله، عندما وجه أمانة مدينة الرياض بإطلاق مؤشر لأسعار بعض المواد الأساسية، وهو خطوة كبيرة ومهمة يجري العمل على تطويرها لتحقق الهدف المطلوب، بالإمكان فعل الكثير متى ما توفرت الإرادة.
    جدوى استمرار الوكالات
    اما الدكتور فهد العيتاني -أستاذ إدارة الأعمال الدولية في جامعة الملك عبد العزيز خبير شؤون اقصاديات منظمة التجارة العالمية- ففضل ان يتحدث عن الوكالات التجارية بقوله ظهر مفهوم الوكالات التجارية في القرن التاسع عشر ميلادي هدفا الى دعم تسويق المنتجات والسلع في الأسواق المحلية المختلفة وتعريف أفراد المجتمعات الإنسانية بها وتقديم خدمات ما بعد البيع لهم. لهذا فقد أصدرت العديد من الدول الأنظمة والتشريعات الخاصة بتنظيم الوكالات التجارية، وفي هذا الصدد أصدرت المملكة نظام الوكالات التجارية بالمرسوم الملكي رقم م/11 وتاريخ 20/2/1382هـ ثم صدرت اللائحة التنفيذية له بقرار وزير التجارة رقم 1867 وتاريخ 24/5/1401هـ.
    وكما هو معروف فإن عقود الوكالات التجارية ما هي إلا اتفاق بين شركة وأخرى، يعطي الحق لإحدى الشركتين في تسويق منتجات وخدمات الشركة الأخرى ضمن شروط معينة وبرسوم مادية مختلفة ولفترات زمنية محددة. الوكالات التجارية نمط من أنماط التجارة العالمية كان هو السائد والمهيمن على تجارة المملكة قرابة النصف قرن من الزمان وساهم بشكل كبير في توفير الاحتياجات الوطنية من السلع والخدمات الأجنبية.
    واضاف ان هناك أسئلة عديدة تتبادر في الأذهان لدى الكثير من أفراد المجتمع السعودي في الوقت الراهن عن جدوى استمرارية العمل بهذا النمط التجاري القديم المعمول به في ظل ظهور متغيرات عالمية جديدة للمثال (الالتحاق بركب نظام اقتصادي عالمي متعدد الأطراف - التحول إلى فكرالاقتصاد والأعمال والتجارة الالكترونية - تبني فكر خصخصة الخدمات الحكومية وإشراك القطاع الخاص في التنمية الاقتصادية – توظيف مدخل المدن الاقتصادية كواجهة حضارية للدول وجذب الاستثمارات الأجنبية من خلالها) ومن أبرز هذه التساؤلات:
    1- هذه الوكالات التجارية التي تعطي الحق لقلة من أفراد المجتمع السعودي في احتكار تسويق السلع والمنتجات والخدمات في الأسواق المحلية هل باتت نقمة أم نعمة على الاقتصاديات المحلية في ظل هذه المتغيرات العالمية الجديدة السابق ذكرها؟.
    2- هل المفاوضات السعودية في ظل التزامات المملكة في منظمة التجارة العالمية وفرت لأصحاب الوكالات التجارية نوعا من الحماية من المنافسة الخارجية؟.
    3- هل حان الوقت لتوظيف نمط جديد يتماشى ويتكامل مع هذه المتغيرات العالمية المتسارعة ويخدم اقتصاديات المملكة بصورة تلبي احتياجاته المتطورة؟.
    وتابع قائلا: صراحة حان الوقت لتقلص وتلاشي عصر الوكالات التجارية في ظل الانفتاح الواعي والشامل لأسواق المملكة وتكاملها مع منظومة الاقتصاد العالمي مع انضمام المملكة الى منظمة التجارة العالمية في نهاية 2005م. فكما هو معروف أن ممارسات فكر الوكالات التجارية أصبح متفشيا في السوق السعودي في ظل انحسار أبواب الاستثمار الاجنبى المباشر الذي يوفر النفاذ الكامل للشركات العالمية، والآن مع تطور فكر التجارة العالمية وتحقيقه لمستويات متقدمة في بناء سوق عالمي واحد تحكمه اتفاقيات واحدة ومبادئ واحدة وآليات عمل واحدة من جهة، ومن جهة أخرى في ظل انفتاح معظم أبواب الاستثمار الاجنبى في معظم القطاعات الاقتصادية والتجارية والمالية وتوفر بيئة استثمارية سعودية محفزة عالميا، أقولها حان الوقت لأن تدرك الشركات العالمية المنتجة للسلع والخدمات أن نجاحها في الأسواق المحلية المختلفة والمتنافسة مرهون بتواجدها التجاري المباشر لخدمة عملائها، حيث ان وجود وسطاء كالوكلاء التجاريين بينها وبين هؤلاء العملاء ليس هو الإستراتيجية المناسبة للنفاذ الى الأسواق في عصر التنافسية العالمية وعصر العولمة الاقتصادية كما أن عدم وجودها المباشر في الأسواق يساهم في إضعاف بعض مزاياها التنافسية وحصصها السوقية من جهة، ومن جهة أخرى يساهم في زيادة أسعار منتجاتها وخدماتها نتيجة النسب المادية التي يتقاضاها الوسطاء التجاريون نظير خدماتهم المقدمة. فمنظمة التجارة العالمية من خلال اتفاقياتها المتعددة والعديدة وكذلك من خلال التزامات المملكة فيها أعطت المفتاح السحري والأكثر أماناً لنفاذ شامل للأسواق المحلية بأنماط ومزايا محفزة.
    حماية الوكلاء السعوديين
    أما في ما يخص المفاوضات السعودية في اطار مفاوضات الانضمام الى عضوية منظمة التجارة العالمية والتي استمرت قرابة الـ12 سنة، فقد وفرت نوعا من الحماية للوكلاء السعوديين من خلال عدم السماح للأجانب من رجال الأعمال بممارسة العمل في مجال الوكالات التجارية، وحبذا لو أنها وفرت قليلاً من الحماية لمطوري ومزودي الخدمات السعوديين في قطاعات اقتصادية وليدة كالـتأمين والسيـاحة والتعليم والمقــاولات والإنشاءات وتــقنية المعلومات وخــــــدمات الأعمال (الخــــــــــدمات المهنيـــة بمختلف أنواعها والاستشارات).
    أما الوكلاء التجاريون في المملكة فأقول لهم حان الوقت أو ربما تأخر بعض الشيء لخدمة اقتصاديات الوطن بفكر وإستراتيجية متطورة وحديثة من خلال تطوير وتصدير سلع وخدمات وطنية إلى الخارج تدعمون فيها اقتصاديات وطنكم المعطاء وتعززون مقدرته التنافسية العالمية، حيث أن فكر الاستيراد الخارجي يضعف هذه المقدرة، وهنا نشيد ببعض التجار والشركات الوطنية في المملكة الذين طوروا منتجات وخدمات سعودية المنشأ يخرجون بها إلى أسواق العالم عن طريق ما يعرف بنظام الامتياز التجاري، وهذا المدخل الاقتصادي في ممارسة الأعمال يدعم ويعزز فكرة المجتمع المنتج، فإذا أردنا أن ننافس الاقتصاديات العالمية في ظل اقتصاديات منظمة التجارة العالمية فما علينا إلا أن يلعب كل منا أفرادا وشركات وجهات رسمية دوره في إظهار الصورة المشرقة الحضارية لوطننا الغالي الذي لم يبخل علينا بشيء، فكما لعب الوكلاء التجاريون دوراً مميزاً في بناء الاقتصاد الوطني وتوفير الاحتياجات المحلية من سلع وخدمات أجنبية في العقود الماضية فعليهم الآن تبني فكر الإنتاج المحلي وتحوير أعمالهم لفكر التصدير لا لفكر الاستيراد فقط، وإذا ما أرادوا أن يكونوا وكلاء تجاريين فليكونوا وكلاء لمنتجات وخدمات سعودية في الأسواق الداخلية والخارجية في ظل ماوفرته منظمة التجارة العالمية من فرص للنفاذ للأسواق العالمية.
    نحو العالمية
    واضاف: أردنا المساعدة في الارتقاء ببيئة الأعمال السعودية الى العالمية فيجب أن تتم مراجعة وحوكمة نظام الوكالات التجارية المتقادم في ظل قراءة متعمقة لبعض إيجابيات تقليص العمل بنمط الوكالات التجارية في المملكة وذلك من خلال الآتى:
    - تحفيز وتشجيع المعرفة والعلوم الوطنية للوصول الى المعايير العالمية في شتى القطاعات الإنتاجية.
    - منع التعسف في استغلال الأسواق المحلية والتحكم بها دون مراعاة الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية.
    - إعطاء الفرصة للمؤسسات والشركات الوطنية الصغيرة والمتوسطة المنتجة والتي تمثل غالبية الهيكل التجاري في المملكة للظهور وإثبات الذات بدلا من الإفلاس والخروج المبكر من الأسواق.
    - إبراز الصورة الحضارية للمملكة على المستوى العالمي كدولة منتجة وليست مستوردة في عصر الشفافية والعولمة الاقتصادية.
    - تحفيز و تشجيع المزيد من الاستثمارات الأجنبية الى المملكة في ظل عدم وجود قوانين وضوابط لحماية قطاع الوكلاء المحليين.
    - الحد من هجرة الأفكار والمشاريع والأدمغة الوطنية نتيجة وجود فرص جديدة للإبداع والابتكار في ظل وجود موارد طبيعية متعددة حول أرجاء المملكة.
    - دعم مسيرة البحث العلمي والاختراعات والابتكارات العلمية والعلامات التجارية السعودية وبراءات الاختراعات الوطنية.
    - تحسين معايير الجودة والارتقاء بمستوى الإنتاج المحلى الى المستويات العالمية.
    - الحد من ارتفاع أسعار السلع والخدمات وكبح جماح التضخم غير المسبوق التي شهدها السوق السعودي في الآونة الأخيرة من خلال إنقاص النسب المالية المضافة على أسعار هذه السلع والخدمات التي يتقاضاها الوكيل المحلى في ظل توفر حلول جديدة تخدم الشركات المصنعة للسلع للنفاذ الى أسواق المملكة دون الحاجة الى وكيل.
    وأخيراً أقول كما طورنا في العام 1382هـ نظام للوكالات التجارية لدعم فكر استيراد السلع والخدمات الأجنبية ويبطئ الإبداع الوطني في الإنتاج، فقد حان الوقت وربما تأخر في تطوير نظام للامتيازات التجارية يبنى التقنيات والمعرفة الإنسانية المحلية ويدعم فكر التصدير للمنتجات والخدمات السعودية للأسواق العالمية

  8. #8
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    الأحمدي: نتوقع رفع حصة الاكتتاب لأكثر من 40 % وطرحها بعد شهر
    توقعات برفع اكتتاب "زين" لأكثر من 40 % والطرح بعد شهر
    - عبد الرحمن آل معافا من الرياض - 30/12/1428هـ
    أبرمت شركة زين السعودية وشركة نوكيا سيمينز نيتويركس اتفاقية تنص على توفير الثانية تنفيذ خدمات شبكة الهواتف المتنقلة من الجيل G 2 والجيل الثالث G 3 في المملكة للشركة الأولى، وذلك بإجمالي بلغ 3.75 مليار ريال أي نحو مليار دولار.
    ورجح الدكتور مروان الأحمدي الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية، أن تطرح الشركة للاكتتاب العام خلال شهر من الآن. وقال الأحمدي في مؤتمر صحافي عقب توقيع العقد أمس في الرياض: يمكن أن ترتفع الحصة التي ستطرحها "زين السعودية" للاكتتاب إلى أكثر من 40 في المائة أو ستظل على ما هي عليه.
    وفي سؤال آخر عن انسحاب أحد المستثمرين وهي مؤسسة التأمينات الاجتماعية من مجلس الإدارة، تابع الأحمدي بالقول: لم نبلغ بأي انسحاب حتى الآن، حيث لو طرأ هذا الأمر فإن "زين" ستعلن ذلك بشفافية.
    وفي سؤال لـ "الاقتصادية" عن موعد إطلاق تشغيل الشركة، بيّن أن الشركة ستشغل شبكتها في منتصف 2008 وذلك بعد طرحها للاكتتاب، والذي أنهت الشركة كافة أوراقها الرسمية لدى هيئة السوق المالية، مضيفا أنهم ينتظرون إعلان موعد الطرح الذي ستحدده الجهات الرسمية.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أبرمت شركة زين السعودية وشركة نوكيا سيمينز نيتويركس اتفاقية تنص على توفير الثانية تنفيذ خدمات شبكة الهواتف المتنقلة من الجيل G 2 والجيل الثالث G 3 في المملكة للشركة الأولى، وذلك بإجمالي بلغ 3.75 مليار ريال أي نحو مليار دولار.
    ورجح الدكتور مروان الأحمدي الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية، أن تطرح الشركة للاكتتاب العام خلال شهر من الآن. وقال الأحمدي في مؤتمر صحافي عقب توقيع العقد أمس في الرياض: يمكن أن ترتفع الحصة التي ستطرحها "زين السعودية" للاكتتاب إلى أكثر من الـ 40 في المائة أو ستظل على ما هي عليه.
    وفي سؤال آخر عن انسحاب أحد المستثمرين وهي مؤسسة التأمينات الاجتماعية من مجلس الإدارة، تابع الأحمدي بالقول: لم نبلغ بأي انسحاب حتى الآن، حيث لو طرأ هذا الأمر فإن "زين" ستعلن ذلك بشفافية.
    وفي سؤال لـ "الاقتصادية" عن موعد إطلاق تشغيل الشركة، بيّن أن الشركة ستشغل شبكتها في منتصف 2008 وذلك بعد طرحها للاكتتاب، والذي أنهت الشركة كافة أوراقها الرسمية لدى هيئة السوق المالية، مضيفا أنهم ينتظرون إعلان موعد الطرح الذي ستحدده الجهات الرسمية.
    وأشار الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية إلى أن الشركة ستغطي مع مطلع تشغيلها للشبكة نحو 95 من المواطنين، إضافة إلى أنهم ستتولى الشركات لتشغيل الشبكة حسب الاتفاقات المبرمة مع مساندة قليلة للتجوال المحلي للمشغلين الحاليين، موضحا أن "زين" وظفت حتى الآن نحو ألف سعودي بنسبة 70 في المائة من الأيدي العاملة لديها في المملكة.
    ولم يفصح الأحمدي عن الأسعار التي ستسعرها "زين" لأجور مكالماتها، حيث إنهم سيسعون إلى احترام عملائهم وإرضائهم من خلال تلك الأجور، مفيدا أن المشروع الذي تم توقيعه سيحدد معايير الاتصالات المستقبلية في المملكة وفي دول مجلس التعاون.
    أما عن الرقم الذي خصصته "زين" لصرفه لعملائها، أوضح أن أرقام هواتف زين المتنقلة ستبدأ بـ 059.
    من جانبه، قال الدكتور وليد منينة رئيس شركة نوكيا سيمينز نيتويركس في الشرق الأوسط وإفريقيا، إن توفير التكنولوجيا المتطورة والخدمات للمملكة تمثل التزام الشركة لدعم التطور الاقتصادي للمملكة، وأن قطاع الإلكترونيات ينمو بشكل سريع، وأصبح تبادل المعلومات بفعالية مهما للاقتصادات العصرية ونحن نفخر بمشاركتنا في هذا المشروع المهم للغاية.
    وقال الأحمدي: لقد كنا أول مشغلين للهواتف المتنقلة في المنطقة، وتوسعنا بحيث أصبحنا نغطي ست دول شرق أوسطية سيصبح عددها سبعا مع المملكة و 15 دولة إفريقية جنوب الصحراء، ونحن نبحث دائما عن مديرين مؤهلين ولديهم القدرات والخبرات الكافية من أجل دعم نمونا وتوسعنا، ولدينا حاليا العديد من المديرين الطموحين مما يمكننا من تقديم أفضل الخدمات لعملائنا، وهو ما ميز مجموعتنا منذ البداية.
    ومعلوم أن الاتفاقية الموقعة بين شركة زين السعودية وشركة نوكيا سيمينز
    تنص على توفر نوكيا سيمينز مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات تشمل الشبكة الأساسية والاتصالات اللاسلكية والتطبيقات والخدمات المدارة، كما يشمل العقد والاتفاقية المبرمة تخطيط الشبكة والتطبيق وإدارة المشروع ودمج الأنظمة وإدارة الخطط والصيانة للبائعين المتعددين والخدمات الميدانية وتعزيز الشبكة لموقع المحطات القاعدية.

  9. #9
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    إعفاء مدير مدرسة وحسم راتب وكيلها
    نجران - إبراهيم سدران الحياة - 08/01/08//

    أعفى المدير العام للتربية والتعليم للبنين في منطقة نجران حسن القربي، مدير إحدى المدارس من عمله، وحسم من راتبه وراتب وكيل المدرسة بعد ثبوت إخلالهما بأوقات الدوام الرسمي واختصار الحصص الدراسية.
    واتخذ القربي هذه القرارات بعد جولة قام بها على عدد من المدارس في قرى نائية إلى الجنوب الشرقي من مدينة نجران وأخرى في الربع الخالي مثل تماني والمنخلي التابعة لمحافظة شرورة ومدارس وادي اللجام وعمران بن الحصين والفضيل بن عياض في محافظة يدمة ومجمع مدارس سلطانة، التي أنشأت وزارة التربية والتعليم مدارس فيها تماشياً مع توجيهات أمير منطقة نجران.
    كما كرّم القربي مديري مدارس ومعلمين تميزوا في أداء رسالتهم التعليمية والتربوية.

  10. #10
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    1.4 مليون مكتتب يضخون 2.4 مليار ريال في اكتتاب "بترو رابغ"
    - فهد البقمي من جدة - 30/12/1428هـ
    أعلنت "إتش. إس. بي. سي" مدير اكتتاب شركة بترو رابغ، أمس أن حصيلة الطرح الأولي العام خلال اليومين الأولين من افتتاحه قد تجاوزت 2.4 مليار ريال، ما يعكس ثقة المستثمرين الكبيرة بإمكانات "بترو رابغ".
    وبنهاية يوم أمس تم تسلم طلبات ما يزيد على 1.4 مليون مشترك، بلغت حصيلتها الإجمالية 2.44 مليار ريال. ويتكون الطرح من 219 مليون سهم تمثل 25 في المائة من إجمالي رأسمال الشركة عقب عملية الاكتتاب، وتبلغ القيمة الإجمالية للأسهم المطروحة 4.599 مليار ريال، وقد بدأ الاكتتاب السبت الماضي، ويستمر حتى 12 كانون الثاني (يناير) الجاري.
    وسيكون المشروع بعد اكتماله واحدا من أكبر مشاريع التكرير والبتروكيماويات التي تستهدف التصدير في العالم.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أعلنت "إتش. إس. بي. سي" العربية السعودية المحدودة، المستشار المالي ومدير الاكتتاب لشركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات "بترورابغ"، أمس أن حصيلة الطرح الأولي العام خلال اليومين الأولين من افتتاحه قد تجاوزت 2.4 مليار ريال، مما يعكس ثقة المستثمرين الكبيرة بإمكانات "بترورابغ".
    وبنهاية يوم أمس تم تسلم طلبات ما يزيد على 1.4 مليون مشترك، بلغت حصيلتها الإجمالية 2.44 مليار ريال. ويتكون الطرح من 219 مليون سهم تمثل 25 في المائة من إجمالي رأسمال الشركة عقب عملية الاكتتاب، وتبلغ القيمة الإجمالية للأسهم المطروحة 4.599 مليار ريال، وقد بدأ الاكتتاب السبت الماضي، ويستمر حتى 12 كانون الثاني (يناير) الجاري.
    وقال تيموثي جراي الرئيس التنفيذي لـ "إتش. إس. بي. سي" العربية السعودية المحدودة: يعكس الإقبال الكبير الذي يشهده هذا الاكتتاب العام، الثقة التي يوليها المستثمر السعودي لـ "بترورابغ"، التي تعد شركة عالمية بحق.
    يذكر أن "بترورابغ" تأسست في عام 2005 كمشروع مشترك بملكية متساوية بين "أرامكو السعودية" و"سوميتومو كيميكال". ويعد مجمع "بترو رابغ" واحداً من أضخم المنشآت المتكاملة لإنتاج البتروكيماويات وتكرير النفط.
    وسيكون المشروع بعد اكتماله واحدا من أكبر مشاريع التكرير والبتروكيماويات التي تستهدف التصدير في العالم، إذ يتوقع أن ينتج نحو 18.4 مليون طن سنويا من المنتجات البترولية ذات القيمة العالية ونحو 2.4 مليون طن سنويا من المشتقات الكيميائية لـ "الإيثيلين" و"البروبيلين". وبمقتضى اتفاقية المشروع المشترك، تعمل "أرامكو السعودية" على تزويد "بترورابغ" بالمواد الخام الضرورية لتشغيل المصنع، بما في ذلك الإيثان، على المدى البعيد وبسعر ثابت، كما تتولى مسؤولية المبيعات وتسويق المنتجات المكررة، في حين تشارك "سوميتومو كيميكال" كمسوق للمنتجات البتروكيماوية وكمرخصٍ للتقنيات المستخدمة والمواد الحافزة.
    وتتمثل رسالة شركة بترورابغ في السعي مع موظفيها إلى إرساء مكانة عالمية رائدة لها في القطاع. وتعمل الشركة على تلبية متطلبات العملاء وتوفير قيمة إضافية للشركاء والعملاء والمساهمين والموظفين والمجتمع، وذلك من خلال التزامها بأخلاقيات العمل وأفضل الممارسات، والعمل من خلال مهارات فريقها على توفير باقة من المنتجات المتنوعة. وعلاوةً على ذلك، تلتزم "بترورابغ" بالتنمية المستدامة والمحافظة على البيئة.
    وكان سعد الدوسري الرئيس التنفيذي لشركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) المشتركة، قد أكد في وقت سابق، أن شركتي أرامكو السعودية وسوميتومو كيميكال اليابانية تدرسان توسعة الشركة التي تبلغ استثماراتها عشرة مليارات دولار.
    وقال الدوسري حينها إن الشركتين السعودية واليابانية تجريان محادثات جادة لتوسعة المجمع الذي يتوقع أن يبدأ نشاطه على المستوى التجاري في الربع الأخير من العام 2008. وأضاف أن الشركتين تتطلعان إلى إضافة منتجات ومنشآت بتروكيماوية جديدة، وأن نتيجة المباحثات ستعلن في الأشهر القليلة المقبلة

  11. #11
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    تستضيفه «غرفة الشرقية»... أول منبر اقتصادي للمرأة السعودية يبحث «عوائق» المنشآت الصغيرة والمتوسطة
    الخبر - رحمة ذياب الحياة - 08/01/08//

    يعقد مركز سيدات الأعمال في المنطقة الشرقية منتدى المرأة الاقتصادي الأول بعنوان: «نحو دعم وتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة»، الذي ستشارك فيه قيادات سعودية وخليجية للبحث في تطوير وتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وسيقام على هامش المنتدى الذي سيعقد بعد نحو شهرين عدد من ورش العمل للتعرف على الأنظمة القانونية للأعمال التجارية والفرص الاستثمارية.
    واعتبرت مديرة مركز سيدات الأعمال هند الزاهد أن قضية تنمية وتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة لها أثر كبير لدى صناع القرار الاقتصادي في المملكة، نظراً إلى ما تلعبه المنشآت من دور محوري في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
    وتضيف أن «إسهامات هذه المنشآت تصل إلى أكثر من 80 في المئة من إجمالي عدد المشاريع الاقتصادية في السعودية»، وأوضحت أن توجهات غرفة الشرقية ممثلة في مركز سيدات الأعمال تتجه نحو تشجيع ودعم المنشات الصغيرة لرائدات الأعمال»، وقالت إن فكرة المنتدى «جاءت تعزيزاً لدور المرأة في الاستثمار والاقتصاد وتمكين الجهات الداعمة والتمويلية من التعريف بعملها».
    وأشارت إلى أن المنتدى سيبحث الحلول للقضايا والعوائق التي تواجه المنشآت لإتاحة فرص استثمارية جديدة للمشاريع الصغيرة للسيدات، عبر بحثها مع الجهات الداعمة لتشجيع وتحفيز الاستثمار والتغلب على معوقات تمويل المشاريع.
    وذكرت أنه سيبحث أيضاً آليات حديثة لتمويل الأفكار والمشاريع الناجحة في قطاع المنشآت، ولتشجيع المبادرات الفردية لمزاولة الأعمال ذات الجدوى الاقتصادية، بهدف «تعزيز روح مبادرات الأعمال والاستثمار للسيدات السعوديات وعقد شركات مع نساء خليجيات، ما يعزز من معرفة أهم الجهات الداعمة لقطاع المنشآت».
    وأوضحت أنه سيسعى للتعريف بدور التشريعات والأنظمة القانونية في تحفيز وتشجيع المنشآت الصغيرة على النمو والانتشار، وأثرها الكبير في ذلك، وقالت «ستتناول المتحدثات في الملتقى البحث في التشريعات والأنظمة كافة»، وأضافت: «يستهدف المنتدى الاقتصادي قطاعات عدة منها: صانعات القرار في مجال الاستثمار والجهات المسؤولة الداعمة والتمويلية، إضافة إلى مسؤولي المنظمات ذات العلاقات.
    وأبانت أن المنتـــدى ســيكشف عن الخصوصيـــات التي يتميز بها المناخ الاستثماري في دول الخليج العربي للتوصل إلى مناخ واعد، ويبحث تطبيق أسلوب المشاركة في رأسمال المشاريع الصغيــرة والمتوسطة، والكيفية التي تتم من خلالها تنمية المنشآت عبر التدريب والدعم، كمــا سيتناول بحث المســؤوليــة الاجتماعية للشركات ودورها في مســاندة المشاريع الصغيرة والعوائـــق المالية والإدارية التي تجابه مبادرات قطاع المنشآت الصغيرة.
    وأكدت الزاهد انه سيتم عرض أفكار وابتكارات قابلة لاستحداث مشاريع صغيرة جديدة، ولفتت إلى انه سيكون هناك معرض مصاحب للجهات التمويلية والداعمة وستشارك به مجموعة من صاحبات المنشآت الصغيرة المميزة.

  12. #12
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    حركة دؤوبة شمال الحرم المكي تستبق قرار الإزالة
    صفقة الـ 200 مليون تدشن شراء أراضي الطريق الدائري والعقارات تواصل ارتفاعها

    فالح الذبياني (مكة المكرمة)تصوير: حسن القربي
    بعد يومين فقط من الاعلان عن توسعة الساحات الشمالية للمسجد الحرام سجلت امس في مكة المكرمة اكبر صفقة شراء لاربعة عقارات محاذية للطريق الدائري الاول بمبلغ تجاوز 200 مليون ريال فيما تشهد المنطقة المركزية المحيطة بالحرم المكي الشريف حركة عقارية نشطة هذه الايام في اعقاب صدور الامر الملكي الكريم بتوسعة الساحات الشمالية للمسجد الحرام ويبذل مئات العقاريين يوميا جهدا خارقا للوصول الى مواقع عقارية للبيع في حدود الطريق الدائري الاول الذي من المتوقع ان تصل اليه الساحات الشمالية فيما يحاول كثير من هؤلاء الحصول على خرائط المشروع وشراء عقارات تكون ذات اطلالة مباشرة على المسجد الحرام وقدرت مصادر اقتصادية قيمة الصفقات العقارية المتوقع ابرامها خلال الشهرين المقبلين بأكثر من 2 مليار ريال. اسعار العقارات الواقعة في محيط الدائري الاول شهدت ارتفاعا خلال اليومين الماضيين وصل الى اكثر من 100% ففي الوقت الذي كان سعر المتر الواحد لا يتجاوز 50 الف ريال قفز الى اكثر من 150 الفاً فيما توقع الشريف منصور ابو رياش رئيس اللجنة العقارية بالغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة ان تواصل الاسعار ارتفاعها الى درجات اعلى لاسيما ان جميع العقارات في المنطقة كانت موقوفة منذ عام 1408هـ ولمدة 18 سنة وبالتالي فمن الطبيعي جدا ان تقفز الاسعار التي ستكون لها واجهة مباشرة على الحرم الشريف او تلك التي ستكون درجة ثانية او ثالثة وتوقع ابو رياش ان تتواصل عملية الشراء لتصل الى ذروتها عند بدء صرف التعويضات الخاصة بالعقارات المنزوعة في نطاق مشروع توسعة الساحات الشمالية.
    انعاش المنطقة
    محمد الدوسري خبير عقاري قال ان حركة التعويضات والمبالغ التي ستضخها الدولة لصالح ملاك العقارات المنزوعة والتي تتجاوز 6 مليارات ريال ستستهم في انعاش المنطقة المركزية التي تأتي متأخمة لمنطقة الساحات حيث من المتوقع ان تزداد القوة الشرائية في ظل محدودية الطلب على العقارات وبالتالي سيكون من المؤكد ان تقفز اقيام هذه العقارات الى اكثر من 100% واضاف في ظل محدودية هذه العقارات التي لاتتجاوز 500 عقار قد تكون لها اطلالة مباشة على المسجد الحرام فان الاسعار ستقفز الى اكثر من 100% خصوصا عندما تنطلق اعمال التوسعة.
    من جهة أخرى و في الوقت الذي يلملم فيه ملاك العمائر السكنية والمتاجر الواقعة في المنطقة الشمالية للمسجد الحرام والتي ستزال عقاراتها بعد شهرين من الآن حاجياتهم تمهيداً لإخلائها، يتذكر عدد كبير منهم السنوات الجميلة التي عاشوها بالقرب من المسجد الحرام، واذا كان البعض قد ابصروا النور في هذه العمائر حيث ولدوا وتربوا فإن عدداً كبيراً منهم ايضاً قضوا سنوات طويلة من عمرهم في هذه المساكن التي تحولت مع الزمن الى فنادق يسكنها حجاج بيت الله الحرام والمعتمرون والزائرون.
    جولة واحدة على المنطقة التي سيشملها قرار الإزالة تكشف لك الحركة النشطة التي تعيشها منطقة الشامية وحارة الباب والغزة والفلق والمدعى لإنهاء الالتزامات الخاصة بالمحلات التجارية والمساكن الفندقية قبل حلول ساعة الصفر، فأصحاب المحلات حريصون على تصريف بضائعهم فيما البعض الآخر حريص على لملمة أثاثاته ومكيفاته وإنهاء التزاماته المالية.
    يقول المهندس جمال كامل ازهر ان منطقة الشامية من المناطق الغنية بتاريخها وارتباطها ليس بأصحابها من الملاك او من ولدوا فيها وانما ايضاً بالحجاج والمعتمرين الذين سكنوا بها وتنفسوا هواءها ومن رواشين ونوافذ مبانيها أطلوا على الحرم الشريف لكن توسعة الحرم الشريف وبالتالي توسعة الساحات الشمالية التي امر بها خادم الحرمين الشريفين تظل هي الاكثر اهمية. واضاف: على الرغم من صعوبة مفارقة هذا الحي لما له من ذكريات وارتباط في النفس الا انه امر لا مفر منه لمصلحة عليا هي توسعة اقدس بقعة على وجه الارض فالجميع لديه الاستعداد على ترك هذه المواقع على الرغم من عائداتها الاستثمارية ومواقعها الفريدة من اجل توسعة الحرم الشريف الذي يؤمه سنوياً اكثر من 10 ملايين حاج ومعتمر.
    ويتحدث المهندس عصام حمزة بصنوي عن حي الشامية بأنه من اقدم الاحياء واغناها أثراً لقربه من الحرم المكي الشريف فهو يحوي ذاكرة اجيال كبيرة ومن ردهاته ومنازله تخرج الرجال الذين كانت لهم اسهامات كبيرة في دفع مسيرة هذا الوطن الى الامام. ويضيف البصنوي: ولكن الحاجة لتوسعة الحرم الشريف ذات اهمية كبيرة حيث الأزقة القديمة في هذا الحي (زقاق الدهلوي وزقاق الدموجي وزقاق الفرقد وابي زيد وزقاق اللؤلؤ وشارع باب الزيادة وزقاق باب القطبي) ستذهب لصالح التوسعات المتتالية للحرم الشريف.
    شارع السويقة
    الدكتور ناصر بن علي الحارثي استاذ الآثار والفنون الاسلامية بجامعة ام القرى اكد حرص القيادة السعودية على توفير اسباب الراحة للحجاج والمعتمرين عند وصولهم الى مدن الحج ومنها مكة المكرمة مشيراً الى ان الناحية الشمالية للمسجد الحرام كان يوجد بها شارع سوق سويقة ويبدأ هذا الشارع من غرب شارع المسعى مما يلي المروة ليتجه الى الشبيكة ماراً بالشامية ويعرف هذا الشارع بمسميات عدة فالجزء الواقع بين الشامية والمروة يسمى شارع سويقه والجزء الواقع بين الشامية والشبيكة يسمى شارع الشامية والجزء الواقع في الشبيكة يسمى شارع الشبيكة وقد تطورت مسميات هذه الشوارع، مضيفاً ان التوسعات السابقة للمسجد الحرام التي تمت في عهد ملوك الدولة السعودية قد ذهبت لصالحها كثير من هذه الشوارع والازقة مثل زقاق الكباريتي وزقاق سيف الدين وزقاق اندروه وزقاق الشلبي وسكة جبل هندي وغيرها وانه منذ عهد الملك عبدالعزيز رحمه الله شهدت مدن الحج والمشاعر المقدسة لأول مرة في تاريخها امتداداً عمرانياً كبيراً مما يدل على حرصه رحمه الله على توفير اقصى وسائل الراحة لحجاج بيت الله الحرام.

  13. #13
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    القطاع الزراعي يبدأ رحلة الصعود بارتفاع 6 %
    - فيصل الحربي من الرياض - 30/12/1428هـ
    أنهى المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية تداولات الأمس على انخفاض بعد موجات تذبذب أفقدته مع نهاية اليوم 50 نقطة ليغلق عند مستوى 11662 نقطة بنسبة انخفاض 0.43 في المائة. بعد تداول ما يقارب 349 مليون سهم توزعت على ما يزيد على 266 ألف صفقة بقيمة إجمالية تجاوزت 15 مليار ريال.
    أما على مستوى القطاعات فقد انخفضت مؤشرات السوق باستثناء القطاع الزراعي الذي كسب 228 نقطة بنسبة 5.99 في المائة, وقطاع الأسمنت الذي ربح 29 نقطة بنسبة ارتفاع بلغت 0.41 في المائة. بينما على الجهة المقابلة خسر قطاع الكهرباء 51 نقطة بنسبة 3.28 في المائة, وكذلك قطاع الاتصالات 32 نقطة بنسبة 0.99 في المائة. كما انخفض كل من قطاع الخدمات 12 نقطة بنسبة 0.51 في المائة, والقطاع الصناعي 123 نقطة بنسبة 0.4 في المائة, وقطاع التأمين ست نقاط بنسبة 0.25 في المائة. فيما فقد قطاع البنوك بدوره 63 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 0.2 في المائة.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات الأمس نلاحظ انخفاض 42 شركة كان أبرزها الشركة العربية السعودية للتأمين التعاوني (سايكو) التي خسرت سبعة ريالات لتغلق عند مستوى 125.25 ريال للسهم الواحد, والبنك السعودي الهولندي الذي أغلق عند مستوى 60.5 ريال بخسارة 2.75 ريال في كل سهم. بينما على الجهة المقابلة أغلقت 58 شركة على ارتفاع، حيث تصدرت أربع شركات قائمة الرابحين بنسبة الارتفاع القصوى المسموح بها في نظام التداول وهي كل من الشركة السعودية للأسماك وشركة تبوك للتنمية الزراعية وشركة الشرقية الزراعية والشركة الوطنية للتسويق الزراعي (ثمار). فيما أنهت أسهم تسع شركات تداولات الأمس دون تغير في مستوى إقفال يوم أمس الأول.
    على صعيد أداء الأسهم القيادية فقد خسر سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 3.5 ريال ليغلق عند مستوى 213 ريالا بنسبة انخفاض 1.62 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 8.7 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 1.8 مليار ريال. كما أغلق سهم شركة الاتصالات السعودية عند مستوى 82.25 ريال بخسارة ريال واحد وبنسبة انخفاض 1.2 في المائة, حيث تجاوزت كمية الأسهم المتداولة 2.4 مليون سهم بلغت قيمتها الإجمالية 201 مليون ريال. أما سهم مصرف الراجحي فقد خسر 1.25 ريال ليغلق عند مستوى 136 ريالا بنسبة انخفاض 0.91 في المائة, بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 523 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 3.8 مليون سهم. وأنهت مجموعة سامبا المالية تداولات الأمس عند مستوى 179.5 ريال بمكسب نصف ريال ونسبة ارتفاع 0.28 في المائة, بعد تداول 140 ألف سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 25 مليون ريال.
    من جهة أخرى تصدر سهم شركة كيان السعودية للبتروكيماويات قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة والكمية أيضا بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 2.8 مليار ريال توزعت على ما يزيد على 100 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة خاسرا نصف ريال عند مستوى 28 ريالا للسهم الواحد. تلاه للأكثر نشاطا حسب القيمة فقط سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) فيما جاء سهم شركة جبل عمر للتطوير ثانيا للأكثر نشاطا حسب الكمية بحجم تداول لما يزيد على 14 مليون سهم قاربت قيمتها الإجمالية 396 مليون ريال, لينهي سهم الشركة تداولات الأمس عند مستوى 27.25 ريال خاسرا ربع ريال في كل سهم.

  14. #14
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    مؤشر "بي إم جي" يتراجع بمقدار 7.7 نقطة
    - - 30/12/1428هـ
    لم يستمر مؤشر "بي إم جي" لسوق الأسهم السعودية في مسيرة حصد النقاط، حيث فقد في جلسة الإثنين 7.7 نقطة متأثراً بتراجع سهم "سابك" القيادي، ليصل إلى مستوى إغلاق 648.89 نقطة. خالفت القيمة المدارة في السوق أداء المؤشر، حيث سجلت نسبة زيادة 32.9 في المائة وصولاً إلى 7.7 مليار ريال سعودي نحو (2.1 مليار دولار). لم يكن الحظ حليف جميع القطاعات، حيث لم يتقدم سوى قطاعي الزراعة والتأمين بنسبتي 7.1 و1.1 في المائة، على التوالي؛ أما القطاعان الصناعي والخدمي فقد تراجعا بنسبتي 1.5 و1.1 في المائة، على التوالي. تراجع سعر سهم "سابك" بعد أن قضى يومين في حملة الزيادة خاسراً بنسبة 1.6 في المائة ومغلقاً عند 213 ريالا سعوديا للسهم الواحد. كان أحسن الأسهم أداءً سهم الشركة السعودية للأسماك لكونه تقدم بنسبة 9.9 في المائة وصولاً إلى سعر 66.5 ريال سعودي للسهم الواحد، والأسوأ سهم إعمار المدينة الاقتصادية لكونه تراجع بنسبة 4 في المائة وصولاً إلى سعر 24 ريالا سعوديا للسهم الواحد

  15. #15
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    33,263  
    طالع نسبه غير متواجد حالياً
    شركات الألبان تتراجع جزئياً عن رفع الأسعار بتخفيض عبوة النصف لتر

    الرياض: حسين مسعد
    أكدت مصادر مسؤولة في شركات الألبان الطازجة، أنها ستتجه يوم السبت المقبل إلى تخفيض جزئي لأسعار منتجاتها التي رفعتها بنسبة 25 % يوم الخميس الماضي، وخاصة للعبوة سعة نصف لتر من الحليب واللبن الطازج بسعر ريالين بدلا من ريالين ونصف الريال.
    وقال مسؤول لدى إحدى شركات الألبان العاملة في الرياض لـ "الوطن" إن المنتجين يبحثون حاليا في إيجاد بدائل لمدخلات الإنتاج أقل تكلفة من تلك المستخدمة حاليا، تساعد على العودة بأسعار الألبان الطازجة إلى أسعارها السابقة، بما يخدم مصلحة المستهلك من حيث الجودة والسعر.
    في هذه الأثناء سجلت أسعار بعض مدخلات الإنتاج للأعلاف المركزة ارتفاعا بعد الإعلان الثاني لوزارة الزراعة من زيادة الإعانة لمدخلات الإنتاج المستوردة بقيمة تتراوح بين 250إلى 500 ريال للطن الواحد حسب نوع المدخل العلفي، حيث ارتفع سعر الذرة بنسبة 20% وفول الصويا بنسبة 25% والشعير بـ 20%، وبذرة القطن 20%، فضلا عن زيادة أسعار مدخلات أخرى للإنتاج تتمثل في الأعلاف الجافة التي ارتفعت بين 20% إلى 25%، بجانب زيادة أسعار العبوات البلاستيكية والورقية بنحو 22%، فيما تصاعدت أسعار الأسمدة المنتجة من قبل "سابك" بنحو 40%.
    ويبلغ حجم إنتاج شركات الألبان المحلية مليار لتر سنوياً، فيما تقدر مبيعاتها بنحو 5.5 مليارات ريال ، يقابله استهلاك منخفض للأفراد محلياً بواقع 50-60 لترا سنوياً، قياساً باستهلاك الفرد في أوروبا والذي يقدر متوسطه بـ 120 لترا سنوياً.
    وكانت وزارة التجارة قد أكدت على منتجي الألبان السبت الماضي بضرورة إعادة النظر في قرار زيادة أسعار منتجات الألبان والعودة لما كانت عليها قبل الزيادة.
    كما شددت الوزارة على منتجي الألبان الطازجة بمراعاة حاجة المستهلكين للحصول على منتجات الألبان بأسعار مناسبة خصوصا في الوقت الذي تشهد فيه عدد من السلع ارتفاعا في الأسعار بالأسواق المحلية.
    وقالت الوزارة إنها استمعت في اجتماعها مع ممثلي منتجي الألبان إلى مبررات ممثلي الشركات التي دفعتهم إلى رفع الأسعار نتيجة زيادة تكاليف مدخلات الإنتاج, مبينة أن شركات الألبان أشارت بدورها إلى أن أسعار منتجات الألبان في السوق المحلي تعتبر الأقل مقارنة بالأسعار في العديد من الدول

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.