اجتهدت هيئة سوق المال عن حسن نيه وقررت تخفيض نسبة التذبذب إلى 5% لحماية صغار المستثمرين في السوق وكانت النتيجة عكسية 100% ولمدة ثلاثة اسابيع متتالية.
إذا القرار لم يؤيدي الغرض المطلوب بل كان ضررة أكثر من منفعته وهذا لا يختلف علية اثنان.
الحل هو التراجع عن الخطاء الذي اربك السوق أم أن هيئة سوق المال معصومة من الخطاء.
إن ما اصاب صغار المستثمرين ضرر قاتل قد يؤدي إلى تصرفات لا تحمد عقباها ابدا.ما دعاني اقول ذلك هو بعض ما كتب اليوم في هذا المنتدا من مقتل الوزير العساف إلى إطلاق نار على السحيمي. لقد صدمت بذلك فهل وصلت الامور بأن تسرب الناس إشاعات عن القتل و الانتقام ممن يتوقعون أنه السبب في نزول السوق. وهل هذه طريقة لمعالجة المشاكل الاقتصادية و المالية؟
الوضع لا يطاق من هيئة سوق المال ولكن الوضع المؤلم و المخيف هو التشدق بقتل فلان و علان. منذ متى صارت المنتديات الاقتصادية و المالية هو موقع للتهديات و التحريض.

صدقوني إني خسران أكثر من 60% من راس مالي وليس من الارباح ولكن لغة التهديدات لا أقرها ابدا ابدا