مســــاء الــفرح عليكـــم جميعـــاً ..




منذ فتره وانا اتذكر قصه قديمه قرأتها في احدى المرات ..
لا ادري مالذي يجعلها تقتحم عقلي في كل وقت ..


المشكله ليست في القصه .. المشكله في عقلي الذي يحاول بكل الطرق ان يفهمني القصه بمعنى آخر ..


امم القصه كانت تتحدث عن زوجين دام زواجهما 60 سنه ..
وكانت حياتهم سعيده الى نهايتها ..
ولكن ماقبل النهايه ..
حينما كانت الزوجه تحتضر .. وقالت لزوجها الحنون ان يحضر الصندوق الذي حذرته منذ زمن الا يفتحه ولا يقترب منه ابداً ..
احضره الزوج وفتحه ووجد فيه دميتين ومبلغ من المال ( 25 الف دولار )
لم يفهم شيئاً ..
ولكن الزوجه قالت له انها كل ماغضبت منه صنعت دميه ..
فرح الزوج كثيراً .. لأنه لم يجد سوى دميتين .. مايعني انها لم تغصب منه سوى مرتين طوال الــ 60 سنه ..
قال : الدمى وعرفت لماذا صنعتيها ولكن المال ما هو ..؟؟!!
قالت : المبلغ الذي جمعته من بيع تلك الدمى ...



الذي شدني في هذه القصه ..
ان هذه المرأه استطاعت ان تبيع حزنها .. او لعل هذا مايفسره لي عقلي ..
تمنيت كثيراً ان امتلك موهبه كـ صناعة دميه او خياطتها في وقت حزني او غصبي ..
وابيعها .. بهذه الطريقه لعلي استطيع اقناع نفسي ان الحزن لم يعد بـ جانبي وانما ذهب لـ شخص آخر ..