صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 25
  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  3936
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2011  
    المشاركات
    9,972  
    فهد ابو سلمان غير متواجد حالياً

    الخارطة الذهنية لسورة الكهف

    الخارطة الذهنية لسورة الكهف


    حين يبدع العقل في التدبر بتوفيق الله

    في هذا المرفق قام أحد الشباب المبدع بكشف البنية المتماسكة لهذه السورة


    ثم صاغها على شكل علاقات منطقية بالباوربوينت


    انضر للصورة جيدا












    التعديل الأخير تم بواسطة FAHAD SOUD ; 04-06-2012 الساعة 04:02 AM

  2. #2
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  92
    تم شكره        مره واحدة

    تاريخ التسجيل
    Jun 2006  
    المشاركات
    6,185  
    اليزيد111 غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير

  3. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  3936
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2011  
    المشاركات
    9,972  
    فهد ابو سلمان غير متواجد حالياً
    ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الدجال فقال إن يخرج وأنا فيكم ! فأنا حجيجه دونكم ، وإن يخرج ولست فيكم ، فامرؤ حجيج نفسه ، والله خليفتي على كل مسلم ، فمن أدركه منكم فليقرأ عليه فواتح سورة الكهف ، فإنها جواركم من فتنته . قلنا : وما لبثه في الأرض ؟ قال : أربعون يوما : يوم كسنة ويوم كشهر ، ويوم كجمعة ، وسائر أيامه كأيامكم فقلنا : يا رسول الله : هذا اليوم الذي كسنة أتكفينا فيه صلاة يوم وليلة ؟ قال : لا ، اقدروا له قدره ، ثم ينزل عيسى بن مريم ، عند المنارة البيضاء شرقي دمشق فيدركه عند باب لد فيقتله

    الراوي:النواس بن سمعان الكلابي المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 4321
    خلاصة حكم المحدث: صحيح


    ===============================
    عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : " غَزَوْنَا مَعَ مُعَاوِيَةَ غَزْوَةَ الْمَصِيفِ ، فَمَرُّوا بِالْكَهْفِ الَّذِي فِيهِ أَصْحَابُ الْكَهْفِ ، الَّذِينَذَكَرَ اللَّهُ فِي الْقُرْآنِ ،
    فَقَالَ مُعَاوِيَةُ : لَوْ كُشِفَ لَنَا عَنْ هَؤُلاءِ فَنَظَرْنَا إِلَيْهِمْ ، فَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : لَيْسَ ذَلِكَ لَكَ قَدْ مَنَعَ اللَّهُ ذَلِكَ مَنْ هُوَ خَيْرٌ مِنْكَ ، فَقَالَ : لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا سورة الكهف آية 18 ، قَالَ مُعَاوِيَةُ: لا أَنْتَهِي حَتَّى أَعْلَمَ عِلْمَهُمْ ، قَالَ : فَبَعَثَ نَاسًا ، فَقَالَ : اذْهَبُوا فَانْظُرُوا ، فَلَمَّا دَخَلُوا الْكَهْفَ بَعَثَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ رِيحًا فَأَخْرَجَتْهُمْ ،
    فَبَلَغَ ذَلِكَ ابْنَ عَبَّاسٍ فَأَنْشَأَ يُحَدِّثُهُمْ عَنْهُمْ ، فَقَالَ : إِنَّهُمْ كَانُوا فِي مَمْلَكَةِ مَلِكٍ مِنْ هَذِهِ الْجَبَابِرَةِ ، فَجَعَلُوا يَعْبُدُونَ حَتَّى عَبَدَةِ الأَوْثَانِ ، قَالَ : وَهَؤُلاءِ الْفِتْيَةُ بِالْمَدِينَةِ ، فَلَمَّا رَأَوْا ذَلِكَ خَرَجُوا مِنْ تِلْكَ الْمَدِينَةِ عَلَى غَيْرِ مِيعَادٍ ، فَجَمَعَهُمُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ عَلَى غَيْرِ مِيعَادٍ ، فَجَعَلَ بَعْضُهُمْ يَقُولُ لِبَعْضٍ : أَيْنَ تُرِيدُونَ ؟ أَيْنَ تَذْهَبُونَ ؟ قَالَ : فَجَعَلَ بَعْضُهُمْ يُخْفِي مِنْ بَعْضٍ ، لأَنَّهُ لا يَدْرِي هَذَا عَلَى مَا خَرَجَ هَذَا ، فَأَخَذَ بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ الْمَوَاثِيقَ أَنْ يُخْبِرَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا ، فَإِنِ اجْتَمَعُوا عَلَى شَيْءٍ ، وَإِلا كَتَمَ بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ ، قَالَ : فَاجْتَمَعُوا عَلَى كَلِمَةٍ وَاحِدَةٍ : فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ لَنْ نَدْعُوَ مِنْ دُونِهِ إِلَهًا لَقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا { 14 } هَؤُلاءِ قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ آلِهَةً لَوْلا يَأْتُونَ عَلَيْهِمْ بِسُلْطَانٍ بَيِّنٍ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا { 15 } وَإِذِ اعْتَزَلْتُمُوهُمْ آية 14-16 إِلَى قَوْلِهِ : مِنْ أَمْرِكُمْ مِرْفَقًا سورة الكهف آية 16 قَالَ : فَهَذَا قَوْلُ الْفِتْيَةِ ، قَالَ : فَفُقِدُوا فَجَاءَ أَهْلُ هَذَا يَطْلُبُونَهُ لا يَدْرُونَ أَيْنَ ذَهَبَ ، وَجَاءَ أَهْلُ هَذَا يَطْلُبُونَهُ لا يَدْرُونَ أَيْنَ ذَهَبَ ، فَطَلَبَهُمْ أَهْلُوهُمْ لا يَدْرُونَ أَيْنَ ذَهَبُوا ، فَرُفِعَ ذَلِكَ إِلَى الْمَلِكِ ، فَقَالَ : لَيَكُونَنَّ لِهَؤُلاءِ شَأْنٌ بَعْدَ الْيَوْمِ ، قَوْمٌ خَرَجُوا وَلا يُدْرَى أَيْنَ تَوَجَّهُوا فِي غَيْرِ جِنَايَةٍ وَلا شَيْءٍ يُعْرَفُ ، فَدَعَا بِلَوْحٍ مِنْ رَصَاصٍ فَكَتَبَ فِيهِ أَسْمَاءَهُمْ وَطَرَحَهُ فِي خِزَانَتِهِ ، فَذَلِكَ قَوْلُ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى : أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا سورة الكهف آية 9 وَالرَّقِيمُ : هُوَ اللَّوْحُ الَّذِي كَتَبُوا ، قَالَ : فَانْطَلَقُوا حَتَّى دَخَلُوا الْكَهْفَ ، فَضَرَبَ اللَّهُ عَلَى آذَانِهِمْ ، فَنَامُوا ، قَالَ : فَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : وَاللَّهِ لَوْ أَنَّ الشَّمْسَ تَطْلُعُ عَلَيْهِمْ لأَحْرَقَتْهُمْ ، وَلَوْلا أَنَّهُمْ يُقَلَّبُونَ لأَكَلَتْهُمُ الأَرْضُ ، فَذَلِكَ قَوْلُ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى : وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ سورة الكهف آية 17 وَكَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ سورة الكهف آية 18 ، يَقُولُ : بِالْفِنَاءِ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ سورة الكهف آية 18 . ثُمَّ إِنَّ ذَلِكَ الْمَلِكُ ذَهَبَ وَجَاءَ مَلِكٌ آخَرُ ، فَكَسَرَ تِلْكَ الأَوْثَانَ وَعَبَدَ اللَّهَ ، وَعَدَلَ فِي النَّاسِ ، فَبَعَثَهُمُ اللَّهُ لِمَا يُرِيدُ ، فَقَالَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ : كَمْ لَبِثْتُمْ ؟ قَالَ بَعْضُهُمْ : يَوْمًا ، وَقَالَ بَعْضُهُمْ : بَعْضَ يَوْمٍ ، وَقَالَ بَعْضُهُمْ : أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ ، فَقَالَ كَبِيرُهُمْ : لا تَخْتَلِفُوا ، فَإِنَّهُ لَمْ يَخْتَلِفْ قَوْمٌ قَطُّ إِلا هَلَكُوا ، قَالَ : فَقَالُوا : فَابْعَثُوا أَحَدَكُمْ بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنْظُرْ أَيُّهَا أَزْكَى طَعَامًا فَلْيَأْتِكُمْ بِرِزْقٍ مِنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ سورة الكهف آية 19 يَعْنِي : بِأَزْكَى بِأَطْهَرَ ، إِنَّهُمْ كَانُوا يَذْبَحُونَ الْخَنَازِيرَ ، قَالَ : فَجَاءَ إِلَى الْمَدِينَةِ ، فَرَأَى شَارَةً أَنْكَرَهَا ، وَبُنْيَانًا أَنْكَرَهُ ، ثُمَّ دَنَا إِلَى خَبَّازٍ ، فَرَمَى إِلَيْهِ بِدِرْهَمٍ ، فَأَنْكَرَ الْخَبَّازُ الدِّرْهَمَ ، وَكَانَتْ دَرَاهِمُهُمْ كَخِفَافِ الرُّبَعِ ، يَعْنِي وَالرُّبَعُ الْفَصِيلُ ، قَالَ : فَأَنْكَرَ الْخَبَّازُ ، وَقَالَ : مِنْ أَيْنَ لَكَ هَذَا الدِّرْهَمُ ؟ لَقَدْ وَجَدْتَ كَنْزًا لَتَدُلَّنِي عَلَى هَذَا الْكَنْزِ أَوْ لأَرْفَعَنَّكَ إِلَى الأَمِيرِ ، قَالَ : أَتُخَوِّفُنِي بِالأَمِيرِ ، وَإِنِّي لَدِهْقَانُ الأَمِيرِ ، فَقَالَ : مَنْ أَبُوكَ ؟ قَالَ : فُلانٌ ، فَلَمْ يَعْرِفْهُ ، فَقَالَ : مَنِ الْمَلِكُ ؟ فَقَالَ : فُلانٌ ، فَلَمْ يَعْرِفْهُ ، قَالَ : فَاجْتَمَعَ النَّاسُ ، وَرُفِعَ إِلَى عَامِلِهِمْ ، فَسَأَلَهُ ، فَأَخْبَرَهُ ، فَقَالَ : عَلَيَّ بِاللَّوْحِ ، قَالَ : فَجِيءَ بِهِ ، فَسَمَّى أَصْحَابَهُ فُلانٌ وَفُلانٌ وَهُمْ فِي اللَّوْحِ مَكْتُوبُونَ ، قَالَ : فَقَالَ النَّاسُ : قَدْ دَلَّكُمُ اللَّهُ عَلَى إِخْوَانِكُمْ ، قَالَ : فَانْطَلَقُوا فَرَكِبُوا حَتَّى أَتَوُا الْكَهْفَ ، فَقَالَ الْفَتَى : مَكَانَكُمْ أَنْتُمْ حَتَّى أَدْخُلَ عَلَى أَصْحَابِي ، لا تَهْجِمُوا عَلَيْهِمْ فَيَفْزَعُوا مِنْكُمْ وَهُمْ لا يَعْلَمُونَ ، إِنَّ اللَّهَ قَدْ أَقْبَلَ بِكُمْ وَتَابَ عَلَيْكُمْ ، فَقَالُوا : آللَّهِ لَتَخْرُجَنَّ إِلَيْنَا ، قَالَ : إِنْ شَاءَ اللَّهُ فَلَمْ يُدْرَ أَيْنَ ذَهَبَ ، وَعُمِّيَ عَلَيْهِمُ الْمَكَانَ ، قَالَ : فَطَلَبُوا وَحَرَصُوا فَلَمْ يَقْدِرُوا عَلَى الدُّخُولِ عَلَيْهِمْ ، فَقَالُوا : أَكْرِمُوا إِخْوَانَكُمْ ، قَالَ : فَنَظَرُوا فِي أَمْرِهِمْ ، فَقَالُوا : لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِمْ مَسْجِدًا سورة الكهف آية 21 ، فَجَعَلُوا يُصَلُّونَ عَلَيْهِمْ وَيَسْتَغْفِرُونَ لَهُمْ ، وَيَدْعُونَ لَهُمْ ، فَذَلِكَ قَوْلُ اللَّهِ تَعَالَى : فَلا تُمَارِ فِيهِمْ إِلا مِرَاءً ظَاهِرًا وَلا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَدًا سورة الكهف آية 22 يَعْنِي : الْيَهُودَ . وَلا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا { 23 } إِلا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ سورة الكهف آية 23-24 ، فَكَانَ ابْنُ عَبَّاسٍ يَقُولُ : إِذَا قُلْتَ شَيْئًا فَلَمْ تَقُلْ : إِنْ شَاءَ اللَّهُ ، فَقُلْ إِذَا ذَكَرْتَ : إِنْ شَاءَ اللَّهُ " ،

    الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: تغليق التعليق - الصفحة أو الرقم: 4/244
    خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

  4. #4
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  449
    تم شكره        17 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2008  
    المشاركات
    1,323  
    ابومشاري555 غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير

  5. #5
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2009  
    المشاركات
    134  
    غرسان غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير ونفع بك

  6. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  663
    تم شكره        26 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2005  
    المشاركات
    1,017  
    sari44 غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك اخي الكريم وجزاك الف خير

  7. #7
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  6
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2012  
    المشاركات
    114  
    اكمل الفراغ غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير اخوي وبارك الله فيك

  8. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  510
    تم شكره        4 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2009  
    المشاركات
    4,373  
    تعبت خساره غير متواجد حالياً
    جزاك الله كل خير وبارك فيك

  9. #9
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2012  
    المشاركات
    83  
    يا رب ارزقنا غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك اخي الكريم وجزاك الف خير

  10. #10
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Nov 2011  
    المشاركات
    161  
    abo.5aled غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير الجزاء ونفع بعلمك وأدخلك جناته جنات النعيم ووالديك والمسلمين أجمعين ...

  11. #11
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    462  
    لعشم غير متواجد حالياً
    بارك اللة فيكما وجزاكما عنا خير الجزاء ونفع بعلمكا وجمعنا واياكم فى دار الكرامة فى الفردوس الاعلى من الجنة

  12. #12
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  139
    تم شكره        29 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    1,871  
    كلاش غير متواجد حالياً
    مجهود تشكر عليه بارك الله فيك

  13. #13
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  407
    تم شكره        82 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2012  
    المشاركات
    2,096  
    ابو ابراهيم ص غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير

  14. #14
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  2350
    تم شكره        937 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2011  
    المشاركات
    8,057  
    alghamdin غير متواجد حالياً
    مجهود فعلا مميز.......
    ولاغرابه في الموضوع اذا طرح من شخص مميز....
    بارك الله فيك واسعد الله ايامك...........

  15. #15
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  745
    تم شكره        124 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2008  
    المشاركات
    14,480  
    راعي الفهدة غير متواجد حالياً
    جزاك الله خيرا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.