بسم الله الرحمن الرحيم

بما أننا على وشك استقبال سوق مالية جديدة وهي سوق السندات، لذا أحببت طرح هذا الموضوع الذي أحاول فيه إيضاح هذا الوعاء الاستثماري الجديد.
ما وفقت فيه فمن الله وما أخطأت فمن نفسي والشيطان.
والموضوع خاص بجامعة توصيات

الجزء الأول
تعريف السندات
أنواعها



تعريف السندات
أوراق مالية ذات قيمة معينة، وهي أحد أوعية الاستثمار، والسند عادة ورقة تعلن عن أن مالك السند دائن إلى الجهة المصدرة للسند، سواء حكومة أو شركة، أو مشروع.

لماذا تطرح السندات؟
السندات تطرح لمع مبلغ معين غير متوفر، كدعم الحروب والمشاريع والاستحواذ على شركات أخرى
و تطرح الحكومات أو الشركات سندات لأحد سببين:
1. تعذر توفير المبلغ المطلوب بالطرق التقليدية "القروض - الاكتتاب - المشاركة".
2. عدم رغبة الجهة المصدرة للسندات في مشاركة أحد لها في استثماراتها.

مالفرق بين السندات الحكومية والسندات الأهلية؟
تصنف السندات بناءً على جهة الإصدار إلى: سندات حكومية وسندات أهلية

السندات الحكومية هي السندات التي تطرحها البنوك المركزية الحكومية وعادةً ما تلجأ لها الحكومات عند الأزمات أو عند تراجع الناتج المحلي مقارنةً بحجم الإنفاق.
أما السندات الأهلية فهي سندات تطرحها الشركات إما لتحسين مراكزها المالية أو للتوسع في أنشطتها أو للاستحواذ على شركات أخرى.

وتعد السندات الحكومية أكثر أنواع السندات أماناً لذلك تسمّى "السندات المذهبة أو الذهبية" وبالتالي فإن العائد عليها يكون أقل من العائد على السندات الأهلية لانخفاض معامل المخاطرة.
ومن حيث القيمة فإن السندات الحكومية عالية القيمة مقارنةً بالسندات الأهلية حيث لاتقل عادةً عن 10 آلاف دولار، وتتميز بإمكانية بيعها في أي وقت.
أما السندات الأهلية فهي ذات عائد أعلى وقيمة أقل قد تصل إلى دولار أحياناً.

مالفرق بين الأسهم والسندات؟
هناك عدة فروق جوهرية، فبالإضافة إلى كون السندات مضمونة القيمة والفائدة غالباً بعكس الأسهم، فإن حامل السند ليس شريكاً في الجهة المصدرة ولايحق له حضور جميعات الشركة أو التصويت بعكس الأسهم.


ماهي التصنيفات التي يتم تقسيم السندات بناءً عليها؟
ذكرنا سابقاً أن هناك تقسيمات للسندات بناءً على جهة الإصدار
وهناك أسس أخرى يتم التصنيف عليها مثل:

تقسيم السندات من حيث شكل الإصدار
تقسيم السندات ( كما في الأسهم ) من حيث الشكل الذي تصدر به إلى نوعين : السند لحامله والسند الاسمي .
1- سند لحامله Bearer :
عندما يصدر خالياً من اسم المستثمر - كما لا يوجد في هذه الحالة سجل للملكية لدى جهة الإصدار - فتنتقل ملكية السند بطريق الاستلام ويكون لحامله الحق في الحصول على الفائدة عند استحقاقها وتحصل بمجرد نزع الكوبون المرفق بالسند وتقديمه للبنك المعين وعند حلول موعد استحقاق السند يكون لحامله أيضاً الحق في استلام قيمته الاسمية من البنك مباشرة.
2- سندات اسمية أو مسجلة Nominal or Registered :
ويكون السند اسمياً أو مسجلاً عندما يحمل اسم صاحبه ويوجد سجل خاص بملكية السندات لدى الجهة المصدرة وهذه السندات الاسمية أو المسجلة يمكن أن تكون مسجلة بالكامل ويشمل التسجيل هنا كلاً من الدين الأصلي وفائدته كما يمكن أن تكون مسجلة تسجيلاً جزئياً ويقتصر التسجيل هنا على أصل الدين فقط أما الفائدة فتأخذ كما هو الحال في السندات لحامله شكل كوبونات ترفق بالسند وتنزع منه بمجرد استحقاقها لتحصيلها من البنك مباشرة .


تقسيم السندات من حيث الأجل
1- سندات قصيرة الأجل Short- term Bonds:
وهي السندات التي لا تتجاوز مدتها عاماً واحداً وهذا النوع من السندات أداة تمويل قصيرة الأجل فيتداول في سوق النقد وهذه السندات تتمتع بدرجة عالية من السيولة بسبب انخفاض درجة المخاطرة المرافقة لها لذا تصدر بمعدلات فائدة منخفضة نسبياً ومن الأمثلة : سندات الخزينة التي تتراوح مدتها بين 90يوماً وعاماً كامل وشهادات الخزانة التي لا تتجاوز مدتها العام الكامل.
2- السندات متوسطة الأجل Medium-term Bonds:
وهي السندات التي يزيد أجلها عن عام ولا يتجاوز 7أعوام وتعتبر أداة تمويل متوسطة الأجل وتكون معدلات الفائدة عليها أعلى من تلك التي على السندات قصيرة الأجل.
3- السندات طويلة الأجل Long-term Bonds:
وهي السندات التي يزيد أجلها عن 7أعوام وتعتبر أداة تمويل طويلة الأجل لذا تتداول في سوق رأس المال وتصدر بمعدلات فائدة أعلى من تلك التي على السندات قصيرة الأجل أو متوسطة الأجل ومن الأمثلة عليها السندات العقارية.

تقسيم السندات من حيث الضمان :
هناك سندات مضمونة، والضمان أيضاً نوعان
ضمان برهن حيازي: أي تقديم عقار أو أصل ثابت مقابل هذا السند
ضمان كلي: أي ان الشركة تجعل جميع أصولها مرهونة مقابل هذه السندات، بحيث يتم تصفية الأصول في حال تعثر الشركة عن السداد وتدفع قيمة السندات.
والنوع الآخر سندات ليست مضمونة بأي رهن، وإنما يكون الضمان سمعة الشركة وتصنيفها الائتماني.

من حيث القابلية للاستدعاء أو للإطفاء :
1- سندات غير قابلة للاستدعاء Non Callable Bonds :
وهي السندات التي يكون لصاحبها الحق في الاحتفاظ بها لحين انتهاء أجلها ولا يجوز للجهة المصدرة استدعاء السند للإطفاء لأي سبب من الأسباب فهذه السندات غير قابلة للاستدعاء إلا إذا نص على خلاف ذلك بصراحة في عقد الإصدار.
2-السندات القابلة للاستدعاء Callable Bonds :
عندما لا يكون للسند مدة محددة أو تكون مدته طويلة مع أن الشركة المصدرة ترغب أن تعطي نفسها الفرصة لسداد القرض قبل نهاية المدة فإنها تشترط القابلية للاستدعاء وهذه السندات تصدر عادة بعلاوة استدعاء تشجيعاً للمستثمر على شرائها لأن شرط الاستدعاء يمكن استغلاله من قبل الجهة المصدرة ضد مصلحة المستثمر فيما لو ارتفعت أسعار السندات في السوق المالية أو في وقت تكون أسعار الفائدة الثابتة عليه أعلى من تلك السائدة في السوق وهذه السندات القابلة للاستدعاء تختلف من حيث المدة المسموح خلالها بالاستدعاء فمنها سندات تكون مطلقة Freely Callable مما يكون للجهة المصدرة حرية مطلقة في استدعاء السند في أي وقت كان بعد إصداره وعلى حامل السند الالتزام بتقديم سنده للإطفاء في الموعد الذي تحدده الشركة وإلا فليس له من الفائدة شيء وهذا النوع نادر الوجود بخلاف السندات ذات الاستدعاء المؤجل والتي يمنح حاملها مدة حماية من الاستدعاء تتراوح بين 5 - 10 سنوات من تاريخ إصداره وبذلك لا يجوز للشركة المصدرة لهذه السندات استدعاءها قبل مضي هذه المدة.
وتجدر الإشارة أن السندات القابلة للاستدعاء بشكل عام تصدر بمعدلات فائدة أعلى بالنسبة إلى السندات غير القابلة للاستدعاء.


ولكم تقديري اخوكم ابو سعود
للأمانة منقول