م.سعد بن إبراهيم المعجل٭

بخطى ثابتة وواثقة يقود خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وبكل حنكة واقتدار المسيرة الاقتصادية والصناعية لهذا الوطن الغالي .
وأهم عناصر التنمية الاقتصادية والصناعية هو العنصر البشري، فهو الهدف وهو الوسيلة . ولقد كان لوثيقة الملك عبدالله لتطوير التعليم بدول مجلس التعاون الخليجي رؤيتها الواضحة للارتقاء بالمستوى العلمي والتقني للمواطنين والمواطنات وذلك بزيادة التخصصات العلمية والهندسية وتحقيق التوافق بين مخرجات التعليم ومتطلبات التنمية.

وكان للتوسع الكبير في إنشاء كليات الطب والهندسة والكليات التقنية، والبعثات الدراسية الخارجية مجال واسع لتهيئة شباب وشابات المملكة لسد الفراغ الكبير في التخصصات العلمية المطلوبة بشكل واسع.

وقد قام حفظه الله ***اه بوضع حجر الأساس لعدد كبير من الجامعات والكليات ذات التخصصات المتوافقة مع سوق العمل كما أعلن أيده الله خلال زيارته الأخيرة للطائف عن إنشاء جامعة للعلوم والتقنية على **اف البحر الأحمر بتكلفة عشرة مليارات ريال .

وحرص خادم الحرمين الشريفين حفظه الله على توسيع وتوثيق علاقات المملكة الاقتصادية بدول الفعل الاقتصادي في العالم عبر زياراته وزيارات صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام لهذه الدول مثل الصين والهند وماليزيا والباكستان واليابان وسنغافورة وفرنسا.

ولعلي أتوقف عند عدد من العلامات البارزة في مسيرة تطورنا الاقتصادي والصناعي أوجزها فيما يلي:

(1) مدن الصناعات الأساسية:

- التوسعات الكبيرة والممتازة في مدينتي الجبيل وينبع، واللتين أصبحتا من أكبر المراكز الصناعية العالمية.

- مدينة الصناعات التعدينية في رأس الزور وتشمل صناعات الألمونيوم ومنتجات الفوسفات.

- المشاركة الدولية في مصفاتي رابغ مع شركة سوميتومو، ورأس تنورة مع داوكميكال والدخول معهما في الصناعات البتروكيميائية وإنشاء منطقتين صناعيتين مساندتين فيهما.

(2) المدن الاقتصادية:

- مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في رابغ.

- مدينة الأمير عبد العزيز بن مساعد الاقتصادية في حائل.

- مدينة الصناعات المعرفية في المدينة المنورة.

وهذه المدن متكاملة تغطي كافة الخدمات الاقتصادية.

(3) الشركات المساهمة:

توجه خادم الحرمين الشريفين، جزاه الله كل خير، منصب على تحسين أوضاع ذوي الدخل المحدود وإتاحة الفرص الاقتصادية لهم بتحديد نسب كبيرة من Ipo الجديدة لهم، ولذا فكان توجيهه الكريم بإنشاء كيانات اقتصادية كبيرة وتخصيص كل المعروض من أسهمها أو جزء كبير منها لصغار المساهمين، ومن هذه الشركات:

- شركة ينساب

- مصفاة رابغ

- شركة معادن

- مشروع مصهر الألمونيوم في رأس الزور.

- مصفاة ينبع

- مصفاة الجبيل

- بنك الإنماء التجاري الاستثماري

- صندوق تنمية مدخرات ذوي الدخل المحدود

(3) شركات للمدن الاقتصادية

- شركة للسوق المالية

- شركات التأمين

إن هذه القائمة وغيرها تشكل تحولا كبيرا ونمواً في حجم سوق المال مما يقلل من تعرضها للمخاطر الكبيرة وتلاعب المضاربين، وتساعد على بقاء الاستثمارات السعودية في وطننا الغالي بإذن الله. كما أن قرار إنشاء مركز الملك عبد الله المالي بالرياض سيكون بعد إنجازه بإذن الله بمثابة مركز إقليمي كبير وستكون هذه الشركات المساهمة مع ما سبقها ومع ما سيأتي بعدها سنداً قوياً للسوق المالي السعودي .

(4) صناديق الإقراض والتمويل :

إن زيادة المخصصات الكبيرة التي حصلت عليها صناديق الإقراض والتمويل مثل صندوق التنمية الصناعية السعودي والصندوق السعودي للتسليف وغيرهما كلها تشكل روافد قوية تدعم المسيرة الاقتصادية .

وهناك العديد من البرامج التنموية الرائعة مثل برامج الطرق البرية السريعة والتي ستكون حافزاً منشطاً لحركة الاقتصاد، وخط سكة حديد الشمال - الجنوب سيكون محوراً مهما للتنمية الاقتصادية، ومشاريع الكهرباء والماء والإسكان .

الأمل يحدو الجميع أن يروا بإذن الله توجيهات وقرارات خادم الحرمين الشريفين وهي قائمة وعاملة بكفاءة لتحقق مزيد من النجاح ومزيد من فرص العمل لذوي الدخل المحدود من المواطنين السعوديين بإذن الله، ورجاء وأمل من خادم الحرمين الشريفين أن يتكرم مشكوراً بتحريك وغربلة الجهات الحكومية المتخلفة عن توجهه الكريم بنشر التنمية الصناعية في أرجاء المملكة، وكم كان الصناعيون يتمنون أن تنتشر مشاريعهم الصناعية في أرجاء المملكة ويشاركون باقي المواطنين احتفالاتهم في كل منطقة يزورها خادم الحرمين الشريفين وسيتحقق هذا بإذن الله ثم بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين .

شكراً يا خادم الحرمين الشريفين وأعوام قادمة بالخير والرفاهية إن شاء الله لهذا الوطن الغالي ومواطنيه .

٭ نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض