صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 32

ايها الشعب لماذا انتم هكذا حين استلام الراتب وتحملون الدوله ماجنت ايديكم

  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007  
    المشاركات
    4,921  
    عوده غير متواجد حالياً

    ايها الشعب لماذا انتم هكذا حين استلام الراتب وتحملون الدوله ماجنت ايديكم

    في اول الشهر عندما يتم استلام الرواتب تجد ازدحام شديد في الاسواق وشراء بلا هواده ودون حساب فقط حب الشراء شراء مايلزم وما لايلزم بل هناك من يقوم بتناول وجباته اليوميه من المطاعم حتي ينتهي اخر ريال معه ثم بقية الشهر علي جبنه وزيت زيتون او يفتح حساب تسجيل للراتب القادم اقتصدو واشترو مايلزم وماهو ضروري فقط وسترون النتيجه لماذا نحن فقط نحمل مسؤلية تصرفاتنا الدوله الموظف لدينا يستلم راتب وزير في بعض الدول العربيه والفقيره المشكله لدينا ليست في الرواتب بل في شراهة الشراء الكبيره مما يسبب ارتفاع مطرد علي الاسعار وانخفاض قيمة الريال امامها علينا ان نساهم في حل مشاكلنا وليس فقط رميها علي الدوله ومد الحافك علي قد رجليك واقتصدو لتعيشو الدوله لم تقصر دفعت حتي للمطلقات رواتب والوظائف كثيره عسكريه ومدنيه ولايوجد بطاله البطاله فقط في عقولنا لاننا نريد وظائف بموصفات خاصه لابد من تأسيس منظمات مدنيه تساهم في توعية المجتمع والدفاع عن حقوقه لان الدوله لديها مسؤليات كبيره وكثيره .....

  2. #2
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2007  
    المشاركات
    10,185  
    مساهم كويتي غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوده مشاهدة المشاركة
    في اول الشهر عندما يتم استلام الرواتب تجد ازدحام شديد في الاسواق وشراء بلا هواده ودون حساب فقط حب الشراء شراء مايلزم وما لايلزم بل هناك من يقوم بتناول وجباته اليوميه من المطاعم حتي ينتهي اخر ريال معه ثم بقية الشهر علي جبنه وزيت زيتون او يفتح حساب تسجيل للراتب القادم اقتصدو واشترو مايلزم وماهو ضروري فقط وسترون النتيجه لماذا نحن فقط نحمل مسؤلية تصرفاتنا الدوله الموظف لدينا يستلم راتب وزير في بعض الدول العربيه والفقيره المشكله لدينا ليست في الرواتب بل في شراهة الشراء الكبيره مما يسبب ارتفاع مطرد علي الاسعار وانخفاض قيمة الريال امامها علينا ان نساهم في حل مشاكلنا وليس فقط رميها علي الدوله ومد الحافك علي قد رجليك واقتصدو لتعيشو الدوله لم تقصر دفعت حتي للمطلقات رواتب والوظائف كثيره عسكريه ومدنيه ولايوجد بطاله البطاله فقط في عقولنا لاننا نريد وظائف بموصفات خاصه لابد من تأسيس منظمات مدنيه تساهم في توعية المجتمع والدفاع عن حقوقه لان الدوله لديها مسؤليات كبيره وكثيره .....

  3. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Nov 2005  
    المشاركات
    3,146  
    الغار غير متواجد حالياً
    بيض الله وجهك ياعوده كلام ذهب

  4. #4
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    203  
    فــهــد غير متواجد حالياً
    الحريم
    (انواع الدلع والمغاراة واحنا نطاوعهم)
    و
    السيارات
    (يعني لازم تطق موتر غالي وانت ما تقدر على حتى صيانته)
    و
    التسوق من غير حاجه
    (تدخل المحل وانت ملك هدف وتشتري كل شي)
    ..


    هم المشكلة الكبرى
    التعديل الأخير تم بواسطة فــهــد ; 09-03-2009 الساعة 10:07 PM

  5. #5
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره 3 مرة

    تاريخ التسجيل
    Mar 2007  
    المشاركات
    290  
    m902 غير متواجد حالياً
    درر كلام من ذهب

  6. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  285
    تم شكره        53 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2009  
    المشاركات
    2,363  
    ..{ALRAQE..~ غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك
    نعم نحن بخير والحمدالله ولكن لا يوجد لدينا استراتجيه للصرف على قدر الدخل
    بل تصرفات الغالبيه عشوائيه
    اللهم احفظ بلادنا من كل شر

  7. #7
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره 2 مرة

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    1,942  
    الضمير الحي غير متواجد حالياً
    كتاب اليوم

    عبدالله صادق دحلان
    الإسكان للإسكان
    لكل رأي رأي آخر ولكل وجهة نظر وجهة نظر أخرى تختلف معها أحياناً في الأسلوب والطريقة والخطة والتنفيذ وتتفق في معظم الأحيان في الهدف واختلاف الرأي له فوائد عظيمة من أهمها الاستفادة من وجهة نظر الرأي الآخر إذا كانت مبنية على أسس جيدة . والاجتهاد في إبداء الرأي هو أمر محمود إذا استهدف الصالح العام ، والعديد من القرارات التي صدرت في بلادنا هي قرارات بنيت على دراسات وأبحاث واجتهادات المستشارين المخلصين أبدوا آراءهم في ظل ظروف معينة ساعدت متخذي القرار أن يتخذوا القرار السليم في تاريخ صدور القرار ولا أود أن ألوم المستشارين أو الدراسات التي أعدت قبل اتخاذ بعض القرارات الاستراتيجية وكما قلت كان لها ظرفها ووقتها، إلا أن الأفضل والأوقع والأجدى هو مراجعة بعض القرارات من قبل المستشارين وإعادة إبداء الآراء في نتائج هذه القرارات وجدواها مع تغيير الظروف، وإذا كانت النتيجة العودة إلى الأوضاع قبل اتخاذ القرار فلا أرى ما يمنع أن يعاد النظر في بعض القرارات التي اتخذت، فنحن بشر نصيب ونخطئ ونجتهد ونصيب أحياناً ونخطئ أحياناً أخرى.
    وما يدفعني اليوم لكتابة هذه المقدمة هو وجهة نظري التي وددت طرحها والتي تتلخص في تمنياتي على ولي أمرنا بإعادة النظر في بعض القرارات الاستراتيجية التي اتخذت في الماضي وأجزم بأنها اتخذت بناء على دراسات وأبحاث وآراء مستشارين مخلصين في ظل ظروف معينة . إلا أن طبيعة الظرف الذي نعيشه تتطلب إعادة النظر فيها ومن هذه القرارات قرارا دمج وزارة الإسكان في نشاط وزارة البلديات ووزارة الصناعة مع وزارة التجارة وأتناول اليوم قرار إلغاء ودمج وزارة الإسكان في وزارة البلديات بجميع المسؤوليات والاختصاصات والذي أضعف في الحقيقة من أهمية الخطط الإسكانية رغم أهميتها على أرض الواقع. فالظرف الذي تعيشه المملكة العربية السعودية اقتصاديا واجتماعيا يفرض علينا تخصيص وزارة مستقلة تعنى بشؤون تنمية الإسكان وتضع خططاً تنسيقية للتوزيع الجغرافي الإسكاني في المملكة، كما أن نسب النمو السكاني المرتفعة في المملكة ترفع من نسب الطلب العالي على الإسكان وكذلك ارتفاع نسب الفقر في بعض أنحاء البلاد والناتج من أسباب عديدة منها ارتفاع نسب البطالة الناتجة عن غياب المشاريع التنموية وتقاعس القطاع الخاص عن مسؤوليته الاجتماعية تجاه تشغيل العمالة السعودية، هذا بالإضافة إلى انخفاض دخل الفرد الموظف رغم قرارات الزيادة لموظفي الدولة والتي ابتلعتها زيادة الأسعار في جميع السلع الأساسية والاستهلاكية والكمالية بل تجاوزت نسبة ارتفاع الأسعار نسبة زيادة الرواتب في بعض الأحيان دون مبررات مقنعة وفي غياب الأراضي المتاحة للمواطنين لبناء مساكنهم أو حتى في حالة توفرها في المناطق غير المؤهلة للسكن نظراً لغياب البنية التحتية، إلا أنه يصعب على المواطنين البناء عليها لغياب القدرة المالية وصعوبة الحصول على قرض صندوق التنمية العقاري والذي يطول الانتظار فيه إلى الخمسة عشر عاماً رغم زيادة رأس ماله.
    والحقيقة أن من أهم احتياجات المواطنين في السنوات العشر القادمة هو السكن بمختلف مستوياته ويأتي على قائمة الإسكان السكن الشعبي وهو السكن المتواضع المتشابه في المواصفات والموجه لفئات أولها فئة الفقراء ثم تليها فئة محدودي الدخل وهم أيضاً فئات متعددة وهو احتياج ينبع من حق المواطن في السكن مثل حقه في الأكل والشرب والتعليم والعلاج وهي حقوق تضع على كاهل الدولة مسؤولية كبيرة تدفعها إلى وضع الخطط والسياسات وتوجه جزءاً كبيراً من إمكانياتها المالية لتحقيق هذه المطالب لشعبها. وهذا ما ألحظه ويلحظه الجميع في توجهات قيادة المملكة العربية السعودية والتي يحرص ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين على تسخير جميع الإمكانيات لتوفير احتياجات المواطنين وعلى وجه الخصوص في المناطق التي لم تشملها التنمية ولقد تابعنا زيارة الملك عبدالله لهذه المناطق وإعلانه لمجموعة من المشاريع التنموية وفي وجهة نظري أن من أهم الاحتياج لهذه المناطق هو الإسكان الشعبي وإسكان ذوي الدخل ا لمحدود. من خلال إقامة مدن متكاملة أو مشاريع متكاملة العناصر وعلى وجه الخصوص البنية التحتية ولا جدوى لمشاريع إسكانية في غياب الخدمات الأساسية.
    إن حرص خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله على توفير الإسكان لشعبه وعلى الخصوص الفقراء منهم دفعه من خلال مؤسسة الملك عبدالله الخيرية لوالديه إلى توجيه جل اهتمامها ونشاطها في بناء المساكن للفقراء في جميع مناطق المملكة والتي أثمرت جهود هذه المؤسسة عن مجموعة من المشاريع التي تجاوز عددها الآلاف والتي أنقذت الآلاف من المواطنين من التشرد والموت أحياناً. ومن يطلع على تقرير هذه المؤسسة يلحظ حجم الجهد والإنفاق ويطلع على المشاريع وعدد المساكن وعدد المستفيدين ويطلع على المشاريع المستقبلية التي تؤكد الاحتياج الكبير لهذا النوع من السكن. ويقتدي بالملك عبدالله ولي العهد الأمير سلطان من خلال مؤسسة سلطان الخيرية والتي تعددت أنشطتها من إسكان وتعليم وصحة موجهة للمواطنين في بلادنا ، ويذكر في هذا المجال مشاريع السكن الخيري للأمير سلمان في العاصمة الرياض والتي استطاعت أن تحول المناطق الشعبية والمساكن الآيلة للسقوط إلى مساكن شعبية مطورة ونموذجية، وهناك مشاريع خيرية أخرى متفرقة في المملكة تقوم بها بعض الجمعيات الخيرية وبعض قليل من رجال الأعمال.
    أما إسكان ذوي الدخل المحدود فهناك مشاريع عملاقة بدأت بعض الشركات المطورة للعمران في المملكة بالقيام بها على مستوى رفيع من التصميم والبناء والتكلفة بعد تطوير الأراضي المقامة عليها وبناء البنية التحتية والحصول على كافة التراخيص اللازمة بالإضافة إلى تقديمها حلولاً تمويلية متميزة ستساهم في توفير السكن لآلاف من المواطنين في المملكة ويذكر في هذا المكان شركة (أركان) السعودية والتي تنفذ مشروع العشرة آلاف وحدة سكنية في مناطق متعددة في المملكة.
    هذه بعض النماذج من الجهود التي تبذل في مجال التنمية الإسكانية بمختلف أنواعها في المملكة والتي تؤكد أن الاحتياج إلى وزارة متخصصة في الإسكان هو المطلب الأهم في المرحلة القادمة وقد يكون الظرف اليوم يتطلب إعادة استقلالية وزارة الإسكان أكثر من الظرف السابق الذي اتخذ فيه القرار لإلغائها، وهذا ما يدفعني إلى المطالبة بإعادة وزارة الإسكان لتقوم بدور المنسق لهذه المشاريع العملاقة للإسكان ولتقوم بتنفيذ مشاريع الإسكان الشعبي وسكن ذوي الدخل المحدود من خلال القطاع الخاص.
    ولتقوم بإعادة الأراضي الصحراوية حول المدن إلى ملكية الدولة لإقامة مشاريع إسكان شعبي للمواطنين الفقراء وذوي الدخل المحدود وهو أهم احتياج يبرز ضمن بقية الاحتياجات الرئيسية. إن ظاهرة المدن العشوائية أو المناطق العشوائية التي يسكنها الفقراء هي ظاهرة سيئة ولا تليق بمكانة المملكة ووضعها الاقتصادي، ولا تليق بالمسلمين ببلاد الحرمين . فالعديد من الظواهر السيئة خرجت من المدن والمناطق العشوائية في المدن فهي مرتع للفساد والجرائم الأخلاقية والمخدرات والإرهاب والهاربين والمتخلفين وهي مناطق تعديات يهجم على أراضي الغير الفقراء ويبنون بيوتاً عشوائية وبدون تراخيص نظامية وبدون شروط وارتدادات وبدون مراعاة للنواحي الأمنية أو الصحة والسلامة أو تخطيط لشوارع وطرق السيارات أو وسائط النقل الأخرى أو سيارات الإسعاف والمطافي وغيرها، هذا هو حال المناطق العشوائية في مدينة جدة وفي بعض المناطق الأخرى في المملكة.
    فهل يُسمع صوتي اليوم وبعد هذا العرض المختصر عن وضع الإسكان في المملكة إذا علمنا أن هناك احتياجا لحوالي مليوني وحدة سكنية في المملكة ولا توجد وزارة مختصة تتولى مهمة التنسيق للإسكان في المملكة أسوة بوزارات الإسكان في العديد من الدول النامية.
    *كاتب اقتصادي سعودي

    منقوووووووووول

  8. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  293
    تم شكره        37 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    1,064  
    المطلع1 غير متواجد حالياً
    ياخي والله حنا شعب مسكين ذبحتنا سالفة المجاكر بين النسوان كل حرمه تسابق بشراء الخرابيط
    والاكسسوارات الي مالها داعي بحجة فلانه وعلانه
    وعندك سالفة الاكسسوارات والملابس الي تسمى ماركه والله لعب على الدقون على حريمنا الناقصات عقل ملابس مصنعه ببنقلاديش والصين تنباع باغلى الاثمان وهي داخله عليهم بارخص الاثمان
    ويقول المواطن الحكومه الحكومه ياعمي رتب نفسك واترك عنك المهايط الي ماله داعي وراج توفر باذن الله الشي الكثير
    وعندك السفريات الي بره الي صارت شي اساسي بحياة المواطن المهايطي علشان عائلة فلان سافرت
    وغيرها اقول بيدك ترتب نفسك وتقتصد ولا تحرم نفسك ابد
    ولا تبذر ان المبذرين اخوان الشياطين
    والله خير حافظ

  9. #9
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2009  
    المشاركات
    269  
    ابوعزيزي غير متواجد حالياً

    Question

    ربك كريم ::

    كل واحد يمد لحافه على قد رجووووله خيوه ؟

  10. #10
    أبو طلال
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4937
    تم شكره        1,406 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2009  
    المشاركات
    24,651  
    الصقرالحر غير متواجد حالياً
    كلام درر وواقعي ولاتنسى أن الناس يحبون الفشخرة والمظاهر الكذابة حتى لو كان بتحمل الديون والقروض الكبيرة والشواهد كثيرة على ذلك ،بارك الله فيك أخي الفاضل

  11. #11
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2007  
    المشاركات
    16,762  
    جابركسر غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ..{ALRAQE..~ مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك
    نعم نحن بخير والحمدالله ولكن لا يوجد لدينا استراتجيه للصرف على قدر الدخل
    بل تصرفات الغالبيه عشوائيه
    اللهم احفظ بلادنا من كل شر

  12. #12
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2006  
    المشاركات
    81  
    وسمان غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك اخوووووووووووووووووي عوده

  13. #13
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  35
    تم شكره        3 مره

    تاريخ التسجيل
    Nov 2005  
    المشاركات
    984  
    almohned غير متواجد حالياً
    المشكله في الواقع الذي يعيشه الشعب !!

  14. #14
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2006  
    المشاركات
    367  
    خالد333 غير متواجد حالياً
    ولايوجد بطاله البطاله فقط في عقولنا لاننا نريد وظائف

    اما في هاذي اسمح لي مين قال لك لا يوجد بطالة ،،، البطالة موجودة واكبر دليل هو كثرة السرقات اللي نسمع بها في المجتمع ،، سرقة سيارات سرقة منازل سرقة محلات تجارية وغيرها كثير .

  15. #15
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2009  
    المشاركات
    2,113  
    الدكتور 1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة m902 مشاهدة المشاركة
    درر كلام من ذهب
    كلامك درر وذهب

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.