بعد أن كرم نواف بن فيصل stc لدعمها الواعدين

الفرج: قيادتنا عودتنا التشجيع


الأمير نواف بن فيصل يكرّم الفرج.
«الاقتصادية» من الرياض
ثمن محمد الفرج مدير عام الشؤون الإعلامية في مجموعة الاتصالات السعودية، التكريم الذي حظي به من قبل الأمير نواف بن فيصل نائب الرئيس العام لرعاية الشباب نائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، لتقديم شركة الاتصالات السعودية جوائز خاصة باللاعبين الواعدين للموسم الثالث على التوالي، وقال «تعودنا من قياداتنا الدعم والتكريم في جميع الميادين والمناسبات بأسلوب يشجع ويدفع في ذات الوقت الجميع إلى مواصلة العطاء بصورة تخدم وطننا في كل الحقول».
وتابع مدير عام الشؤون الإعلامية في الـ stc «كل الرياضيين تعودوا دائماً مثل هذه المناسبات التكريمية من قبل الأمير سلطان بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب، ونائبه الأمير نواف بن فيصل وبالنسبة لنا في شركة الاتصالات السعودية سعداء أولاً بأننا تشرفنا مع إخوتنا اللاعبين الواعدين الفائزين بجوائز الـstc بتسليم نائب الرئيس العام للجوائز، وقد سمعنا من راعي المباراة النهائية على كأس الأمير فيصل بن فهد لكرة القدم بين الهلال والشباب كلمات تحفيزية وتشجيعية لنا كشركة وطنية وللاعبين الواعدين أنفسهم تحفزنا وتشجعنا في ذات الوقت لتقديم مزيد من العطاء».
وأضاف «لعل اللاعبين الواعدين أنفسهم قد شهد لهم الأمير نواف بن فيصل بأحقيتهم بهذه الجوائز من خلال الثناء عليهم وحثهم على مواصلة العطاء والتألق».
وشدد على أن سعادتهم أكبر بهذا التكريم، مضيفا «سنواصل عطاءنا ومبادراتنا لدعم رياضة هذا الوطن ولدينا دراسات تطويرية ومفاجأت سارة الهدف الرئيسي منها أن تكون اتحاداتنا الرياضية وأنديتنا دائماً في القمة وما نجده من توجيه وتشجيع ودعم وتكريم من قبل القيادات يدفعنا بالتأكيد إلى بذل المزيد ويضع أمامنا مسؤوليات أكبر». وكان مدير عام الشؤون الإعلامية في مجموعة stc قد تسلم درعا تكريميا من نائب الريس العام لرعاية الشباب.