راح يفقعون وجهها
والتأخير فقط حتى إطلاق سراح الرهائن خوفً عليهم من الحقد الفارسي

والتدعيس جاي جاي
ما بقى إلى هي : بلير يحدث نفسه

أصبحت إيران في المنطقة تعيث فسادآ كما كان يفعل غليص ولد رماح .

ملاحظة :
لمتتبعي الحرف المفقود جرى ألإستغناء عنه في كلمات الموضوع