الرياض (عكاظ):

في الوقت الذي ينتظر فيه أكثر من 9 ملايين مكتتب يوم الثلاثاء القادم موعد السوق المالية السعودية "تداول" لإدراج سهم مصرف الإنماء اعتباراً من الساعة 10.15 صباحاً وحتى الساعة 3.30 عصراً لليوم الأول بدأت المنتديات الاقتصادية إطلاق حملاتها التوعوية لصغار المستثمرين لعدم التفريط في أسهم بنك الإنماء قبل تحقيق مكاسب 100% في اليوم الأول أي عند سعر 20ريالا للسهم الواحد وعدم عرضها بسعر السوق حتى لا يتهاوى سعر السهم إلى مستويات متدنية .
وبينت المنتديات الالكترونية خلال استعراضها لتوقعات سعر مصرف الإنماء مع أدارج اليوم الأول أن الاحتفاظ بالأسهم للاستثمار هي الخيار الأفضل للمكتتبين في ظل الفرص الواعدة للمصرف خلال السنوات القادمة في ظل الدعم الحكومي الكبير من خلال 3 صناديق هي الاستثمارات العامة ومصلحة معاشات التقاعد والتأمنيات الاجتماعية الأمر الذي يؤكد قدرته على منافسة قطاع المصارف بقوة.
وأشارت المنتديات الاقتصادية الالكترونية أن الاستعجال في بيع الأسهم في اليوم الأول يعني أن المستثمر الصغير أمام خيارات متعددة منها إما ضخ مكاسب أسهم المصرف في السوق وربما تعرضها للخسارة أو صرفها على مستلزمات الحياة وبالتالي عدم الاستفادة من استثمارها .
وبينت المنتديات خلال حملتها التوعوية أن الاحتفاظ باسهم المصرف خمس سنوات ربما سيعطي ربحا يصل 700 % أي انه بعد عام من الإدراج سيحقق المصرف ما يعادل 140 % من الربح السنوي.
وكشفت المنتديات الاقتصادية للمستثمر الطلب المتوقع على أسهم مصرف الإنماء خصوصا مع طلب كثير من المؤسسات المالية العالمية والخليجية تراخيص إنشاء فروع لها ولم توافق مؤسسة النقد حيث يرون أن نزول الإنماء أتاح لهم فرصة من ذهب للدخول عبر بنك الإنماء وبحصة كبيره تمكنهم من تحقيق عوائد مجزية خصوصاً مع معرفتهم أن 70% من أسهم البنك متاحة للشراء من السوق مباشره دون أي قيود روتينيه لذلك فان كل التوقعات تؤكد أن هذه المصارف العالمية لن تقف موقف المتفرج على هذه الفرصه التاريخية في قطاع المصارف السعودية.
وأثارت التحليلات الاقتصادية في المنتديات نقطة هامة للمستثمر وهي يجب ألا يغفل عنها المستثمر الصغير وهي أن الصناديق الاستثمارية لا تملك أي سهم في هذا السهم لان 70% للمواطنين وان المتوقع أن تضخ الصناديق الاستثمارية أرقاما فلكية للاستثمار في أسهم المصرف إضافة إلى أن كبار المستثمرين والمضاربين الاستراتيجيين في السوق لم يحصلوا الا على 143سهما خلال عملية التخصيص أي أنهم سيضخوا مبالغ كبيرة متوقعة على السهم.