النتائج 1 إلى 3 من 3

خلاف فلكي حول دخول المربعانية

  1. #1
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  115
    تم شكره        9 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004  
    المشاركات
    1,264  
    الثامر غير متواجد حالياً

    خلاف فلكي حول دخول المربعانية

    صحيفة طبرجل الأخبارية - الرياض


    قال الباحث الفلكي عادل السعدون أن موسم (مربعانية الشتاء) بدأ اليوم وقد هيأت الأمطار التي هطلت الاسبوع الماضي الارض لنمو الاعشاب الموسمية التي تمهد لظهور أزهار الربيع في البيئة البرية.

    وأوضح السعدون ان الفترة سميت بالمربعانية لانها تتكون من 39 يوما حيث تنتهي في الـ14 من يناير وهي مربعانية الشتاء حيث يبرد الجو ويكون متوسط درجات الحرارة الدنيا لليوم ثمان درجات مئوية الا أنها في بعض الايام تنخفض إلى الصفر أو ما دون الصفر المئوي وأحيانا تهب الرياح الشمالية السريعة التي تسبب زيادة البرودة ومصدرها المناطق الروسية وسيبيريا الباردة.

    وقال السعدون أن السبب الرئيسي لانخفاض درجة الحرارة هو قصر النهار وطول الليل وكذلك ميلان الشمس على الارض وانخفاض ارتفاعها عن الافق الجنوبي بحيث تصل الى 37 درجة في أفق الكويت ما يعني ان اشعتها اضعف مما هي عليه في أيام الصيف. وأضاف ان دخول المربعانية هذا العام تزامن مع جو دافيء نتيجة تغير الاحوال الجوية والتي لوحظت خلال الاعوام السابقة ومن المتوقع أن تنخفض الحرارة خلال اليومين المقبلين.


    وكان الباحث الفلكي عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك الدكتور خالد بن صالح الزعاق قد ذكر في وقت سابق أن المربعانية قد دخلت منذ يوم الخميس الماضي .

    وأضاف الزعاق أن هناك طرقا عدة لمعرفة المواسم فأهل الحواضر يعتمدون على السلوك الزراعي، وأهل البادية يعتمدون على السلوك الحشري وحركة الزواحف وتحركات الرياح وتخلقات السحب، فيما يعتمد البحارة على الرؤية بالعين المجردة لذات النجم، مفيدا أنه يعتمد في حساباته على كل تلك الطرق مجتمعة.

    وسميت المربعانية بهذا الاسم لأنها تفتتح الشتاء وتستمر أربعين يوما، كما أن الأرض تخضر فيها إذا تفضل المولى جل وعلا بالأمطار في النصف الأول من موسم المربعانية.

    ويضيف الزعاق أنه " إذا نزل المطر خلال العشرين يوماً الأولى من المربعانية فإن السنة تبشر بخير وربيع مزدهر علاوة على إنبات الفقع وجميع الأعشاب البرية، ذلك أن السنة تكون ربيعية إذا نزل المطر في الوسم والمربعانية والشبط وأول العقارب".

    ويتابع أن طقس المربعانية " ينقسم إلى قسمين طقس امتزاجي وطقس انفصالي فالامتزاجي يتسم به النجم الأول من المربعانية وطقسه لا يختلف كثيراً عن طقس الوسمي، أما الانفصالي فيبدأ بحلول النجم الثاني من المربعانية وفيه يبدأ البرد الفعلي الذي يدخل مع الإنسان في فراشه ويتغلغل داخل المنازل".

    ويقول الزعاق إن دخول المربعانية بشكل واقعي " يختلف بحسب كل منطقة فالبرد يأتينا دوماً من ناحية الشمال لذا تبدأ المربعانية على المناطق الشمالية قبل الوسطى والشرقية، وبدخول موسم المربعانية يكون فصل الشتاء قد دخل فعلا ويتمثل ذلك بهبوب ريح شمالية باردة وارتداء الملابس الشتوية الثقيلة".

    ومن المعتاد وفقا للزعاق فإن موسم المربعانية يسبقه هبوب رياح شمالية باردة تجبر الناس على أن يرتدوا ملابس الشتاء إلا أن هذا البرد لا يستمر طويلاً ويعود الدفء مرة ثانية قبل أن يعاود هجمته مع حلول النجم الثاني من "المربعانية".

    والنجم الأول من المربعانية يماثل تأثيره جو الوسم أي إن أواخر الوسم وأول المربعانية طقس امتزاجي متجانس من حيث درجة الحرارة وحركة الرياح، ولذلك تقول العامة إن أول المربعانية وسم، أي إنه خلال أوائل المربعانية إذا نزل المطر ولفترات متعددة فإن ذلك يبشر بالخصب وبربيع مزدهر.

    ووفقا للزعاق فإن حركة الرياح وتخلقات السحب خلال الأيام المنصرمة تدل على أن فصل الشتاء الراهن سيطول وستحصل فيه أيام باردة بين الحين والآخر، متوقعا أن تكون مربعانية هذا العام معتدلة الطقس على غير عادتها الأمر الذي يجعل ظروف سقوط الأمطار وحركة الرياح مشابهة في ظروفها لأحوال الفترات الانتقالية من حيث شدة قصف الرعد ووميض البرق ونزول زخات البرد.

    وأورد الدكتور خالد الزعاق عدة ظواهر لموسم المربعانية مبينا أن أولها أن أجواء المملكة تستقبل مرتفعات جوية قادمة من منطقة سيبيريا شمالي الكرة الأرضية تتمثل في هبوب رياح شمالية إلى شمالية شرقية تتدنى معها درجات الحرارة إلى معدلات منخفضة وتزرق صفحة السماء إذ إن درجات الحرارة تنخفض على سبيريا في الوقت من الزمان إلى 60 درجة تحت الصفر وعلى إثرها تنخفض درجات الحرارة هنا في المملكة.

    وأضاف الزعاق أن من الظواهر المصاحبة أيضا لموسم المربعانية أن الأرض تنفث ما في جعبتها من برودة فيبرد وجه الأرض، ويتوقف تدفق المياه في غصون الأشجار، ولهذا يتم اقتلاع الأخشاب (بخاصة أخشاب الأثل والنخيل) في هذا الوقت حيث كانت هذه الأخشاب تستخدم في القديم في بناء المنازل في ذلك الزمان لأن الأخشاب تكون قد نشفت من الماء ولم تعد هناك إمكانية لتخلق الحشرات في جوف هذه الأخشاب.

  2. #2
    كاتب متميز
    نقاط التقييم  :  3645
    تم شكره        609 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2006  
    المشاركات
    32,400  
    نواف 111 غير متواجد حالياً
    مجنن حقن الفلك

    أولا المربعانيه 40 يوم مو 39 يوم

    على شان كذا سميت مربعانيه

    ثانيا دخولها وخروجها يختلف من بلد لبد

    مثلها مثل دخول اوقات الصلوات وطلوع الشمس وغروبها وكذلك طلوع النجوم

    لكن حسبتها يكون سنوي مو يومي فلذلك يكون الفارق أيام بين بلد وبلد

  3. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  178
    تم شكره        72 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2009  
    المشاركات
    3,150  
    أبوالمثنى غير متواجد حالياً
    مشكور ع طرحكـ الجميل ......

    يازينها من اجواء ترد الروح في هذه الأيام وخصوصاً في أماكن زرتها مثل (وادي بن هشبل) في الجنوب (جبه) ديرة اهل الطنايا وغن ياليل ع السعيّره شرق.

    (طالع ابن بطوطه ماشاء الله)

    اتمنى التوفيق للجميع واوقات طيبه

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.