صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 45 من 61

دخول الطفرة مراحلها الأخيرة للوصول لمستويات 20967 نقطة

  1. #31
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    محللون: الاقتصاد السعودي
    يواصل جني ثمار الإصلاح خلال 2020

    .
    مباشر
    12 يناير 2020م
    بدور الراعي والسيد جمال: أجمع محللون وشركات أبحاث على انتعاش متوقع لأداء الاقتصاد السعودي خلال 2020، استنادا لعدة عوامل تسهم في تحفيز الاقتصاد، في وقت بدأت في الإصلاحات الاقتصادية ضمن رؤية 2030، تؤتي ثمار
    وتأتي تلك التوقعات في ظل النمو المستمر للقطاع الخاص غير النفطي، والزخم الموازي لاستضافة المملكة اجتماعات قمة مجموعة العشرين.
    واستطلع "مباشر" عدداً من الآراء بشأن توقعاتهم للاقتصاد السعودي خلال العام الجديد، أظهرت تفاؤلاً بمعدل النمو وانحسار البطالة بين السعوديين.
    وقال الخبير الاقتصادي والأكاديمي، سعود مطير البهلال، إن إنجازات رؤية المملكة 2030 آخذة بالتزايد والتسارع، ومع نهاية برنامج التحول الوطني لعام 2020 ستكون الإنجازات أكثر وضوحاً.
    وأضاف المطير، في تصريحات لـ "مباشر"، أن اقتصاد المملكة حقق بعض الأرقام الإيجابية في الفترة الماضية؛ انعكس ذلك على الناتج المحلي الإجمالي للقطاع غير النفطي وهذا يعني أن التنوع الاقتصادي بدأ يأخذ مكانته.
    أظهرت بيانات هيئة الإحصاء السعودية تحقيق القطاع الخاص معدل نمو ربعي وصل إلى 4.22 بالمائة خلال الربع الثالث من 2019، أعلى معدل نمو ربعي منذ الربع الرابع لعام 2014 عندما سجل نمواً بلغ 5.71 بالمائة، علماً بأن نمو القطاع بلغ 1.89 بالمائة بنهاية الربع الثالث من عام 2018.
    وأشار سعود مطير البهلال إلى أن الحكومة اتخذت خطوات جيدة في العامين الماضيين لدعم الاقتصاد؛ من قرارات ومبادرات لتحفيز الاقتصاد، بالإضافة إلى محاربة على الفساد، مما انعكس على تعزيز الاقتصاد والثقة به.
    وأوضح الخبير الاقتصادي، أن الحرب على التستر وتعزيز سياسة الدفع الإلكتروني سيعزز من تملك المواطنين للكثير من الأعمال التجارية والصناعية، وسينعكس على تخفيض معدلات البطالة.
    المحتوى المحلي
    وأضاف البهلال أن الاهتمام الواسع بزيادة المحتوى المحلي وجعل الأولوية للمشتريات الحكومية في الصناعات ذات المحتوى المحلي أمراً مهماً للاقتصاد، مؤكداً أن التوجه لدعم المحتوى المحلي في المشتريات والخدمات والتي سوف تنفذها الهيئة العامة للمشتريات بدءاً من عام 2020 سيدعم بشكل مباشر الاقتصاد السعودي خلال العام الجديد.
    ولفت المطير إلى وجود نحو 250 مليار دولار يمكن توطين 50 بالمائة منها من خلال زيادة المحتوى المحلي، وتكوين قيمة مضافة للاقتصاد الوطني تساهم كثيرا في خفض معدل البطالة، ومن ذلك مبادرات صندوق الاستثمارات العامة بتكوين شركات وطنية في الصناعة والطاقة والترفيه.
    وأكد المطير، أن التركيز على المحتوى المحلي سيكون محركا قويا لنمو القطاع الخاص في 2020، والذي يتوقع أن يتجاوز نموه 3 بالمائة في العام المقبل.
    وتوقع المطير، أن يكون صندوق الاستثمارات العامة بالمشاركة مع القطاع الخاص محركاً للنمو الاقتصادي بالمملكة في عام 2020، مبيناً أن الإنجازات ملموسة بشكل أكبر بعد اتجاه استثمارات الصندوق السيادي بالتعمق في المشاريع السياحية الضخمة وفي الصناعات العسكرية وصناعة السيارات.
    نظرة تفاؤلية
    وتوقع المحلل الاقتصادي عبد الرحمن احمد الجبيري لـ "مباشر"، أن يحمل عام 2020 نظرة تفاؤلية باستمرار الازدهار ومواصلة الإنجازات حيث ستستضيف المملكة في نوفمبر قمة دول مجموعة العشرين وهو ما سيضيف أدواراً نوعية من العمل الدولي المشترك تؤشر على قدرة ومكانة المملكة في العالم.
    .

    .
    وأضاف الجبيري أن عام 2019 حمل العديد من الإنجازات المتسارعة للاقتصاد السعودي وأثبت متانته وقوته وحضوره الفاعل في المشهد الاقتصادي العالمي من أهمها دعم المملكة في خلق التوازنات الخاصة بالأسعار والإنتاج في أسواق النفط ومشاركتها الفاعلة في قمة العشرين التي عقدت باليابان إضافة إلى حزم واسعة من التعاون الاقتصادي الدولي الذي توج بتوقيع الكثير من الاتفاقيات الاقتصادية.
    وأضاف الجبيري أنه على الصعيد الداخلي شهد الاقتصاد السعودي نموا متصاعدا في مكونات الاقتصاد الكلي وتنوعاً في قاعدة الدخل إضافة إلى اعتماد الميزانية العامة للدولة بأرقام ضخمة جاء كانعكاس لواقع الاقتصاد الفعلي.
    وتابع: شهد العام 2019 تدشين العديد من البرامج التطويرية في قطاعات عديدة مثل قطاع الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية والنقل والطاقة والسياحة والترفيه والقطاع المالي وبقية القطاعات الأخرى، إضافة إلى تعزيز قدرات توطين الوظائف والإصلاحات المتتابعة في الأنظمة ومرونة الأعمال ومبادرات الاستثمار وغيرها مما حققت معه قفزات متقدمة في المؤشرات العالمية وبالتالي بلورت هذه الجهود على نحو من الخطوات الفاعلة في التنمية الاقتصادية واستدامتها.
    وتوقع صندوق النقد الدولي، أن يحقق الاقتصاد السعودي سادس أعلى نمو في عام 2020 بين 15 اقتصادا اختارها الصندوق من اقتصادات العالم.
    كما توقع الصندوق في منتدى دافوس الاقتصادي، نمو الاقتصاد العالمي بنسبة 3.5 بالمائة في 2019، و3.6 في المائة في 2020، أو 0.2 و0.1 نقطة مئوية أقل من التوقعات التي أطلقها الصندوق في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.
    محرك رئيسي
    وفي مذكرة بحثية سابقة، ذكرت شركة جدوى للاستثمار، أن أداء الناتج المحلي الإجمالي للمملكة خلال عام 2019 تأثر ببعض التراجع في قطاع النفط، متوقعة أن يبلغ متوسط إنتاج النفط السعودي 9.8 مليون برميل يومياً خلال العام الماضي، مقارنة بمتوسط 10.3 مليون برميل يومياً في 2018؛ وذلك نتيجة انخفاض إنتاج النفط لالتزام المملكة باتفاقية خفض الإنتاج بين أوبك وبعض المنتجين.
    وتوقعت جدوى للاستثمار، أن يكون المحرك الرئيسي للنمو هو القطاع غير النفطي، الذي تتوقع أن يسجل نمواً بنحو 2.8 بالمائة خلال عام 2020.
    خفض الإنتاج
    وأشارت جدوى أنه بالرغم من استمرار التزام المملكة بخفض إنتاج النفط وفقاً للاتفاقية بين أوبك وبعض المنتجين المستقلين، مبينة أن يكون المصدر الرئيسي لنمو قطاع النفط هو بدء تشغيل المصفاة الضخمة في جازان ومجمع الفاضلي للغاز.
    وتوقعت جدوى، بشكل أكثر تحديدا تحقيق تقدم في مختلف برامج تحقيق رؤية 2030، التي تساهم بصورة مباشرة في نمو العديد من القطاعات خلال 2020، علاوة على ذلك تتوقع انتعاشا إضافيا في القطاع الخاص غير النفطي؛ نتيجة لاستضافة المملكة اجتماعات قمة مجموعة العشرين.
    وقال المحلل بأسواق المال علي العنزي، إن بوادر الإصلاحات الاقتصادية التي بدأت في عام 2016 من خلال محاولة الابتعاد عن الاعتماد الكلي على النفط تؤتي ثمارها، وتوجد مشاريع قائمة وإنفاق رأسمالي كبير خلال السنوات الماضية، مع الاهتمام بقطاعات التعليم والصحة وملف التوطين، وتستكمل تلك النتائج خلال الأعوام القادمة.
    من جهته توقع عضو جمعية الاقتصاد السعودي سعد آلف ثقفان لـ"مباشر" أن يحقق الاقتصاد السعودي نمواً بين 2 بالمائة إلى 3 بالمائة، وانخفاض معدل البطالة لمستويات أقل من 11 بالمائة، مرجحاً أن يبدأ التضخم في الإيجابية بداية من مطلع 2020 ويكون بين 1 إلى 2بالمائة.
    كما توقعت جدوى للاستثمار حدوث تحسن في الاقتصاد السعودي خلال العام 2020؛ متوقعة أن ينمو الاقتصاد ككل بنسبة 2.1 بالمائة، مقارنة بنمو متوقع بواقع 2.3 بالمائة وفقاً للبيانات التقديرية للميزانية.
    قطاع الترفيه
    من جهته، توقع المحلل بأسواق المال ريان الخراشي، استمرار التحسن ونضج السوق السعودي في 2020، إضافة الى استمرار الدعم للصندوق العقاري وكذلك أثر ‏هيئة الترفيه من الدخل المتوقع، وجذب السياح مع خلق فرص للمستثمرين السعوديين في هذا النشاط الجديد وتوظيف نسبه كبيرة.
    وأشار الخراشي إلى إن الاقتصاد السعودي بدأ خلال عام 2019 بالتعافي التدريجي وهناك مؤشرات مع استمرار ضخ سيولة جيدة من الصندوق العقاري، وتحسن في مبيعات شركات ‏الإنشاءات وكذلك شركات الإسمنت.
    وأضاف الخراشي لـ "مباشر" أن نجاح طرح شركة أرامكو مع الإقبال الجيد من المستثمرين ساهم في جذب سيولة جديده للسوق، إضافة إلى أن انخفاض اسعار الفائدة كان له أثر على الشركات التي لها ديون كبيرة مما قد يمكنها من إعادة توازنها.
    كما رجح الخراشي تحسن أرباح الشركات الصناعية بسبب إلغاء المقابل المالي للشركات الصناعية، وكذلك زيادة فتح سجلات صناعية جديدة تساعد بالحركة الاقتصادية وهذا ما تبحث عنه المملكة لتنوع الدخل وعدم الاعتماد على دخل النفط.
    وقال الخبير الاقتصادي فهد الثنيان لـ "مباشر": من الملاحظ في 2019 انتعاش الاقتصاد خلال الربع الأخير لا سيما مع موسم الرياض الذي استطاع أن يتحول بالوجهة السياحية للمملكة بالإضافة إلى ارتفاع أعداد الحاصلين على التأشيرة السياحية لأكثر من 200 ألف سائح وهذا يدعم دخول أموال أجنبية للاقتصاد السعودي عن طريق السياحة.
    .

    .
    تحديات
    وكشف تقرير الميزانية 2020 الصادر عن وزارة المالية السعودية، عن وجود 3 تحديات مالية واقتصادية قد تواجه الاقتصاد السعودي في إطار الافتراضات التي ترسم من خلالها ملامح الوضع المالي للمملكة لعام 2020 مشيرة إلى أن تلك التحديات تتمثل في التباطؤ الاقتصادي العالمي، وتقلبات أسعار النفط، ومعدلات نمو الناتج المحلي غير النفطي.
    وأوضحت الوزارة أن الحكومة ستواصل في عام 2020، وعلى المدى المتوسط، العمل على تسهيل مناخ الأعمال والفرص الاستثمارية أمام القطاع الخاص، بالإضافة إلى النتائج المحتملة المصاحبة للانتهاء من تنفيذ بعض برامج تحقيق الرؤية والمشروعات الكبرى، والاستمرار في تنفيذ خطط تنمية الصناعة المحلية والصادرات غير النفطية، مما يكون لها دور فاعل في ارتفاع مساهمة القطاع الخاص في النمو والتوظيف".
    وأضاف التقرير أنه من العوامل الإيجابية الأخرى -وفقاً للتقرير -استمرار ارتفاع معدلات مشاركة المرأة في سوق العمل، التي شهدت تحسناً ملحوظاً منذ إطلاق رؤية المملكة 2030، خصوصاً مع تنفيذ العديد من السياسات والمبادرات الداعمة لرفع معدلات مشاركة المرأة في مختلف القطاعات والأنشطة الاقتصادية.

  2. #32
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    السوق السعودي: طرح 3.57 مليار سهم

    بأكثر من 114 مليار ريال في عام 2019

    كأعلى كمية وقيمة للطروحات في تاريخ السوق

    أرقام
    2020/01/12 أرقام - خاص

    شهد السوق السعودي "تاسي" خلال عام 2019 أعلى كمية وقيمة للطروحات الأولية في تاريخه، حيث بلغت الأسهم المطروحة للاكتتاب العام نحو 3.57 مليار سهم وبقيمة بلغت 114.2 مليار ريال.

    وشهد السوق خلال عام 2019 طرح 5 شركات للاكتتاب العام شملت كلاً من "أرامكو السعودية" و
    "مهارة للموارد البشرية" و"المراكز العربية" و"عطاء التعليمية" و"المعمر لأنظمة المعلومات".

    ويأتي الارتفاع في حجم وقيمة الاكتتابات خلال العام الماضي بعد طرح حصة من "أرامكو السعودية" كأكبر اكتتاب في التاريخ، حيث استحوذت على 3.45 مليار سهم بقيمة 110.4 مليار ريال من إجمالي طروحات العام الماضي.

  3. #33
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    الأسواق العالمية تترقب
    5 أحداث اقتصادية هذا الأسبوع
    مباشر

    12 يناير 2020 06:01 م

    مباشر - سالي إسماعيل: بعد أسبوع من التقلبات الحادة في الأسواق العالمية جراء التوترات الجيوسياسية، فإن تركيز المستثمرين يتحول هذا الأسبوع إلى قضايا أخرى.
    وتتمثل هذه القضايا الهامة على وجه التحديد في تهدئة التوترات الجيوسياسية داخل الشرق الأوسط وتوقيع الصفقة التجارية فضلاً عن إعلان التقرير الشهري لمنظمة أوبك.
    توقيع الصفقة التجارية
    أعلنت وزارة التجارة في الصين الأسبوع الماضي أنه سيتم توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية في واشنطن خلال زيارة نائب رئيس مجلس الدولة "ليو خه" إلى واشنطن في الفترة من 13 وحتى 15 يناير/كانون الثاني.
    وتتماشى هذه التعليقات مع تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أوائل الشهر الجاري والتي أكد خلالها أن مراسم التوقيع ستحدث في غضون أسبوعين داخل البيت الأبيض.
    لكن مع ذلك، قد يتم إرجاء المرحلة الثانية من الصفقة التجارية لما بعد الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة والمزمع عقدها في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
    بيانات التضخم
    تتصدر أرقام التضخم البيانات الاقتصادية المقرر الإفصاح عنها في الأسبوع الجاري، في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة ومنطقة اليورو كذلك.
    وتعلن الولايات المتحدة بيانات مؤشر أسعار المستهلكين يوم الثلاثاء على أن تفصح المملكة المتحدة أرقامها يوم الأربعاء وألمانيا يوم الخميس، أما منطقة اليورو فتصدر بيانها يوم الجمعة.
    محضر المركزي الأوروبي وحديث لاجارد
    يفصح البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس المقبل عن محضر اجتماع السياسة النقدية المنعقد في الشهر الماضي.
    وكان المركزي الأوروبي أبقى معدلات الفائدة كما هي دون تغيير مع التأكيد على استمرار برنامج مشتريات الأصول طالما كانت الضرورة تقتضي ذلك.
    وفي وقت لاحق من نفس اليوم، تُدلي رئيس البنك المركزي "كريستين لاجارد" بتصريحات خلال مشاركتها في حدث بشأن استقبال العام الجديد المنعقد في فرانكفورت.
    تقرير أوبك الشهري
    ينتظر المستثمرون إعلان تقرير منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" عن شهر ديسمبر/كانون الأول وذلك يوم الأربعاء المقبل.
    وبحسب مسح أجرته وكالة رويترز، فإنه من المتوقع أن يبلغ متوسط إنتاج 14 دولة عضو في أوبك 29.50 مليون برميل يومياً في الشهر الماضي بانخفاض 50 ألف برميل يومياً مقارنة مع الشهر السابق له؛
    ويجدر الإشارة إلى أن منتجي الخام في أوبك وخارجها الملتزمون باتفاق خفض مستويات إنتاج النفط من المقرر أن يبدأوا تنفيذ تعميق خفض الإمدادات بداية من هذا الشهر وحتى نهاية مارس/آذار المقبل إلى 1.7 مليون برميل يومياً بدلاً من 1.2 مليون برميل يومياً في السابق.
    تهدئة التوترات في الشرق الأوسط
    في الأسبوع الماضي، أحبطت التوترات الجيوسياسية بين الولايات المتحدة وإيران معنويات المستثمرين في البداية لكنها تعافت في وقت لاحق من الأسبوع مع تهدئة الموقف.
    واستقبلت الأسواق العالمية الهجمة الإيرانية بحالة من الهدوء بشكل عام، وإن كان رد الفعل في اللحظات الأولى حاداً، مع إشارات تؤكد عدم سعي كلا الجانبين إلى التصعيد في الأزمة.
    لكن مع ذلك تتوجه الأنظار إلى واشنطن وطهران خوفاً من تصعيد جديد قد يثير البلبلة داخل الأسواق، خاصةً بعدما أقرت الولايات المتحدة عقوبات على 8 من كبار مسؤولي إيران.
    كما ينتظر المستثمرون رد فعل المجتمع الدولي بعد اعتراف إيران أخيراً بمسؤوليتها عن تحطم طائرة ركاب أوكرانيا.

  4. #34
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    سوق الأسهم السعودية يسجل
    ارتفاعه الثالث بسيولة 4.4 مليار ريال
    .مباشر
    13 يناير 2020 03:51 م
    الرياض - مباشر: واصل سوق الأسهم السعودية "تداول"، مكاسبه بنهاية جلسة اليوم الاثنين، ليسجل ارتفاعه الثالث على التوالي، وسط تحسن السيولة، مقارنة بالجلسة السابقة.
    وأغلق المؤشر العام للسوق "تاسي"، بارتفاع نسبته 0.84 بالمائة، مضيفا 70.01 نقطة إلى رصيده، صعد بها إلى 8,441.14 نقطة.
    وارتفعت قيم التداول إلى 4.4 مليار ريال مقابل 3.95 مليار ريال بالجلسة السابقة، وصعدت كميات التداول إلى 189.6 مليون سهم، مقابل 168.5 مليون سهم بجلسة أمس الأحد.
    وجاء ارتفاع السوق السعودي، بدعم مباشر من قطاع البنوك، الأعلى وزنا، الذي صعد نحو 1 بالمائة، إلى جانب مكاسب "المواد الأساسية" التي بلغت 1.28 بالمائة.
    وفي المقابل، أغلق قطاع الاتصالات متراجعا نحو 0.22 بالمائة، وسجل قطاع الطاقة خسائر هامشية بلغت 0.02 بالمائة.
    وعلى مستوى أداء الأسهم، شملت المكاسب 156 سهما، واقتصر اللون الأحمر على 27 سهماً، وجاء إغلاق 12 سهماً، عند مستوياتها السابقة.
    وتصدر سهم "شاكر" المكاسب بعد صعوده 7.52 بالمائة، وكانت أكبر الخسائر لسهم "أسمنت أم القرى"، الذي 3.2 بالمائة.
    وسيطر "أرامكو السعودية" على نشاط الأسهم على كافة المستويات، بكمية تداول بلغت نحو 14 مليون سهم، بلغت قيمتها 488.16 مليون ريال، وأغلق متراجعا 0.14 بالمائة عند مستوى 34.75 ريال.
    وفيما يخص أداء السوق الموازي "نمو"، فقد أغلق مرتفعاً 1.78 بالمائة، بمكاسب بلغت 123 نقطة، ليصل إلى مستوى 7,032.56 نقطة.
    وتصدر "العمران" الأسهم الرابحة بارتفاع 9.9 بالمائة، واقتصر باللون الأحمر على "الصمعاني"، الذي هبط 3.99 بالمائة.
    وأنهى السوق السعودي، جلسة أمس الأحد، باللون الأخضر، بدعم مباشر من قطاعي الاتصالات والمواد الأساسية، وسط تحول أسهم البنوك إلى السلبية، لتقلص مكاسب السوق.

  5. #35
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    تحليل.. التفاؤل التجاري ونتائج
    الأعمال محور مكاسب بورصات الخليج
    .مباشر
    14 يناير 2020 09:06 ص
    مباشر - محمود جمال: توقع محللون لـ"مباشر" أن تشهد بورصات الخليج خلال الجلسات المتبقية من الأسبوع الجاري مكاسب مليارية جديدة بدعم من تحول دفة المستثمرين للشراء الانتقائي للأسهم التشغيلية، مع تزايد التفاؤل التجاري عالمياً والترجيحات بموسم جيد لنتائج أعمال الشركات الكبرى وتوزيعاتها السنوية.
    وفي نهاية جلسة أمس الاثنين، ارتفعت معظم أسواق المال بالخليج للجلسة الثالثة على التوالي بسبب انحسار المخاوف الجيوسياسية التي اندلعت بالعراق مطلع الشهر الجاري.
    شراء تكتيكي
    وقال إبراهيم الفيلكاوي المستشار الفني بأسواق المال الخليجية لـ"مباشر" إن الأسواق تشهد عمليات شراء تكتيكي على الأسهم الكبرى، وذلك بهدف الاقتناص الفرص الاستثمارية بعد أن وصلت إلى مستويات متدنية الفترة الماضية بعد التصعيد الإيراني ضد الولايات المتحدة في العراق مطلع الشهر الجاري.
    وأكد أن هناك فرصاً جيدة للاستثمار طويل الآجل بالأسواق حالياً خصوصاً وبعد هدوء التوترات الجيوسياسية بالشرق الأوسط، متوقعاً أن تحدث تراجعات قوية للمؤشرات الخليجية قبل بدء موسم النتائج السنوية في مارس/آذار المقبل.
    وأوضح الفيلكاوي أن معدل الثقة في المخاطرة بالاستثمار بالأسهم يتزايد في الفترة الحالية مع التفاؤل بشأن عقد الصفقة التجارية بين الولايات المتحدة والصين هذا الأسبوع.
    وكشف تقرير صحفي أن الولايات المتحدة تعتزم إلغاء وصف الصين بـ"متلاعب بالعملة" وذلك قبل توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية.
    وأكد أن عودة العلاقة الاقتصادية بين أكبر اقتصادين بالعالم سيحسن من أسعار السلع؛ وبالتالي سيكون له تأثير إيجابي في الشركات المدرجة خصوصاً الطاقة والبتروكيماويات.
    وأشار إلى أن وجود الثقة بالأسواق نشطت السيولة الشرائية لاقتناص فرص تراجع الأسعار، حيث استطاعت تعويض بعض الخسائر المحققة أثناء الأسبوع.
    وبالنسبة للسوق السعودي، قال إن محافظة المؤشر العام لـ"تداول" على تداولاتها فوق 8400 نقطة يبقي التوقعات المستهدفة للوصول إلى مستوى 8800 نقطة.
    ومن جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة إيه إم إس للاستثمار لـ"مباشر" إن أداء الأسواق الخليجية يترجم حالياً الاطمئنان النسبي لدى المستثمرين خاصة الأفراد التي تسيطر على تعاملاتهم مشاعرهم وليس سياسة متبعة كما الحال في الصناديق والمؤسسات وذلك بعد الهدوء الجيوسياسي بالمنطقة.
    وأشار محمود شكري ​إلى أن رسائل الاطمئنان انعكست على زيادة بمعدلات شراء قوية على معظم الأسهم القيادية وخصوصاً "أرامكو" و"الراجحي" و"سابك".
    وأوضح أن التصحيح الذي حدث ببعض الأسواق الخليجية الأسبوع الماضي كان لا بد أن يحدث وذلك بعد الصعود المتتالي وذلك بهدف غلق بعض المراكز على مكاسب ومن ثم إعادة الشراء وتبديل المراكز.
    وبين أنه على الرغم من هبوط قطاع الإعلام والترفيه أيضاً يأتي بعد أسابيع محلقاً بدافع موسم الرياض وما شهدته شركات القطاع من تحقيق عوائد كبيرة ليزيد من مكاسبه مقارنة بـمعدلات التنمية في الأعوام السابقة في الفترة نفسها.
    وتوقع أن يشهد السوق السعودي في الجلسات المقبلة مزيداً من الارتداد واختراق مستويات 8500 معززاً ذلك بالقوة الشرائية وهدوء التوترات نسبياً بين أمريكا وإيران.

  6. #36
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    السوق السعودي: 91.2 مليار ريال
    صافي مشتريات الأجانب خلال 2019

    أرقام
    2020/01/14 أرقام - خاص
    .

    بلغ صافي مشتريات الأجانب في السوق السعودي خلال عام 2019 نحو 91.2 مليار ريال، مقارنة بصافي مشتريات قدره 2.83 مليار ريال خلال عام 2018.

    ووفقا للبيانات الصادرة عن "تداول"، بلغ إجمالي مشتريات الأجانب خلال العام الماضي 239 مليار ريال، فيما بلغ إجمالي مبيعاتهم 148 مليار ريال.


    وتتضمن تداولات الأجانب في السوق السعودي كلا من اتفاقيات المبادلة والمستثمرين المؤهلين والمستثمرين المقيمين، والمحافظ المدارة والشركاء الاستراتيجيين.

    وسجل شهر مايو أعلى قيمة لصافي مشتريات الأجانب في السوق السعودي بقيمة 17.6 مليار ريال، تلاه شهر يونيو بقيمة 16.2
    مليار ريال.

    وكان العام الماضي قد شهد تنفيذ مرحلتي انضمام مؤشر السوق السعودي لمؤشر "إم إس سي آي" خلال شهري مايو وأغسطس، وتنفيذ 4 مراحل لانضمام السوق لمؤشر "فوتسي" خلال أشهر مارس ومايو ويونيو وسبتمبر، إضافة إلى انضمام السوق إلى مؤشر "إس أند بي داو جونز" خلال شهري مارس وسبتمبر.

    وتبقت مرحلة واحدة فقط لانضمام السوق لمؤشر "فوتسي" التي سيتم تنفيذها خلال شهر مارس 2020 لتكتمل جميع مراحل انضمام السوق لمؤشرات الأسواق الناشئة.

    ونتيجة لذلك سجلت ملكية المستثمرين الأجانب الإجمالية أعلى مستوى لها خلال عام 2019 عند 9.28% من إجمالي القيمة السوقية للأسهم المدرجة في 5 ديسمبر، إلا أنها تراجعت بنهاية العام إلى 2.19% نتيجة لإدراج أرامكو وارتفاع القيمة السوقية للأسهم.

  7. #37
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    السوق السعودي يرتفع للجلسة الرابعة
    مسجلاً أعلى مستوياته منذ أغسطس

    .مباشر
    14 يناير 2020 03:55 م
    الرياض - مباشر: أنهى سوق الأسهم السعودية "تداول"، جلسة اليوم الثلاثاء، باللون الأخضر، ليسجل ارتفاعه الرابع على التوالي، بدعم مباشر من 3 قطاعات كبرى.
    وأغلق المؤشر العام للسوق "تاسي"، مرتفعا 0.4 بالمائة، بمكاسب بلغت 33.67 نقطة، صعد بها إلى 8,474.81 نقطة، وهو أعلى مستوى للمؤشر منذ 21 أغسطس / آب 2019.
    وشهدت 3 قطاعات رئيسية أداء إيجابيا، بنهاية التعاملات، تصدرها "المواد الأساسية" بارتفاع 0.65 بالمائة، وسجل قطاع البنوك ارتفاعا نسبته 0.5 بالمائة، وصعد قطاع الطاقة 0.1 بالمائة.
    وفي المقابل، اقتصر اللون الأحمر على 5 قطاعات بصدارة القطاع العقاري، الذي هبط 0.7 بالمائة، وأغلق قطاع الاتصالات متراجعا 0.17 بالمائة.
    وعلى مستوى أداء الأسهم، شملت المكاسب 126 سهما، تصدرها "أكسا التعاونية" بعد أن قفز 9.84 بالمائة.
    وعلى الجانب الآخر، جاء إغلاق 49 سهماً، باللون الأحمر، بصدارة "دار الأركان" الذي أغلق متراجعا 3.61 بالمائة.
    وارتفعت قيم التداول إلى 4.5 مليار ريال مقابل 4.4 مليار ريال بالجلسة السابقة، بكميات بلغت 206.94 مليون سهم، مقابل 189.6 مليون سهم بجلسة أمس الاثنين.
    وتصدر "أرامكو السعودية" نشاط الأسهم بالقيمة، بنحو 357.3 مليون ريال، وأغلق السهم مرتفعا 0.29 بالمائة ليصل إلى مستوى 34.85 ريال.
    وأغلق السوق الموازي "نمو"، بتراجع نسبته 3.2 بالمائة، فاقدا 225.38 نقطة من قيمته، هبط بها إلى مستوى 6,807.18 نقطة.
    وتصدر "العمران" الخسائر بتراجع نسبته 5.94 بالمائة، ولم يشهد السوق أية ارتفاعات عند الإغلاق.
    وواصل المؤشر العام للسوق السعودي، مكاسبه بنهاية جلسة أمس الاثنين، ليسجل ارتفاعه الثالث على التوالي، وسط تحسن السيولة، مقارنة بالجلسة السابقة.

  8. #38
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    أسهم التأمين تسيطر على ارتفاعات

    السوق السعودي بصدارة "أكسا"

    .
    مباشر
    15 يناير 2020 11:30 ص
    مباشر ـ ثابت شحاتة: سيطرت أسهم التأمين على المراكز الأولى بقائمة ارتفاعات سوق الأسهم السعودية "تداول"، خلال جلسة اليوم الأربعاء.
    وجاءت 8 مراكز ضمن مراكز العشرة الأولى لأسهم تأمين، بحلول الساعة 11:10 بتوقيت السعودية، ليصعد مؤشر قطاع التأمين نحو 0.72 بالمائة، حل بها ثالثاً بين القطاعات الرابحة.
    وتصدر سهم "أكسا التعاونية" مكاسب السوق في هذه الأثناء، بارتفاع نسبته 7.8 بالمائة، ليصعد إلى مستوى 32.50 ريال، بتداول 717.4 ألف سهم بلغت قيمتها 22.85 مليون ريال.
    وكان المركز الثاني لسهم "الإنماء طوكيو"، الذي صعد 5.47 بالمائة إلى مستوى 13.50 ريال، بتداولات بلغت نحو 11 مليون سهم، بقيمة بلغت نحو 15 مليون ريال.

  9. #39
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    رسمياً.. ترامب يوقع المرحلة الأولى
    من الصفقة التجارية مع الصين.
    .مباشر
    16 يناير 2020م
    وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونائب رئيس مجلس الدولة الصيني ليو خه المرحلة الأولى من الصفقة التجارية في خطوة كبيرة نحو نزع فتيل الصراع المستمر منذ 18 شهرًا بين أكبر اقتصادين في العالم
    وقال الرئيس الأمريكي خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض بجانب المسؤولين الصينيين، اليوم الأربعاء: "هذه مناسبة مهمة للغاية، اليوم اتخذنا خطوة مهمة لم يتم اتخاذها من قبل مع الصين ونحو مستقبل بتجارة عادلة ومتبادلة مع توقيعنا المرحلة الأولى من اتفاق التجارة التاريخي بين الولايات المتحدة بكين".
    وتابع ترامب: "معاً، نحن نصحح أخطاء الماضي ونقدم مستقبل العدالة الاقتصادية والأمن للعمال والمزارعين والأسر الأمريكية".
    وأكد الرئيس الأمريكي أن الصين سوف تشتري المزيد من المنتجات الزراعية والطاقة من الولايات المتحدة.
    وتتمحور هذه الصفقة الجزئية في تعهد الصين بشراء منتجات زراعية أمريكية بقيمة 200 مليار دولار إضافية وغيرها من السلع والخدمات على مدار عامين أو أكثر.
    كما تنص على تقديم الصين "خطة عمل لتعزيز حماية الملكية الفكرية" في غضون 30 يومًا من سريان الاتفاقية.
    وتتضمن الصفقة أيضاً أن الشركات الأمريكية يجب أن تكون قادرة على العمل دون أي قوة أو ضغط و أن يعتمد نقل التكنولوجيا على شروط السوق التي تكون طوعية وتعكس الاتفاق المتبادل.

  10. #40
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    تقرير: استضافة مجموعة الـ20
    يساهم بزيادة الناتج الإجمالي للسعودية
    .

    مباشر
    16 يناير 2020م
    الرياض- مباشر: توقعت شركة جدوى للاستثمار، أن تساهم قمة مجموعة العشرين - المقرر إقامتها في السعودية - بصورة مباشرة في زيادة الناتج المحلي الإجمالي للمملكة.
    وأشار تقرير لـ"جدوى" حصل "مباشر" على نسخة منه، اليوم الأربعاء، أن استضافة المملكة العربية السعودية لاجتماعات قمة مجموعة العشرين القادمة، سيساهم في نمواً إضافياً في الناتج المحلي الإجمالي للقطاع الخاص غير النفطي بنسبة 0.2 في المئة.
    وتوقعت الشركة، أن ذلك التأثير المباشر على اقتصاد المملكة سيظهر من خلال توسع سياحة الأعمال، ونمو الأنفاق في تجارة التجزئة.
    وذكر التقرير، أن القمة ستساهم في زيادة النشاط في قطاعي الفنادق والضيافة، وذلك بالإضافة إلى تحيقي تأثير إيجابي قابل للقياس على سوق العمل المحلي.
    وفي ديسمبر/ كانون الأول تولت المملكة العربية السعودية رئاسة مجموعة العشرين، والتي تستمر حتى انعقاد قمة القادة في الرياض يومي 21 و22 نوفمبر/تشرين الثاني 2020.

  11. #41
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    توقيع الصفقة التجارية
    وتقرير أوبك أهم الأحداث العالمية اليوم

    .
    مباشر
    16 يناير 2020 01:48 ص
    مباشر-أحمد شوقي: شهدت الأسواق العالمية يوماً مزدحماً بالأحداث الهامة تصدرها توقيع الصفقة التجارية الأولية وتقرير أوبك الشهري في نهاية تعاملات اليوم الأربعاء.
    وفي خطوة نحو نزع فتيل الحرب التجارية الدائرة منذ 2018، وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المرحلة الأولى من الصفقة التجارية مع الصين في البيت الأبيض اليوم.
    ووصف ترامب الاتفاق التجاري بأنه تاريخي، مؤكداً على أهميته بالنسبة للعمال والمزارعين الأمريكيين.
    وبموجب الصفقة، وافقت الصين على زيادة مشتريات المنتجات والخدمات الأمريكية بما لا يقل عن 200 مليار دولار خلال في 2020 و2021، كما تعهدت بتعزيز حماية الملكية الفكرية.
    في حين ستخفض الولايات المتحدة نسبة التعريفات الجمركية الذي فرضتها في 1 سبتمبر/أيلول على قائمة السلع الصينية بقيمة 120 مليار دولار بمقدار النصف إلى 7.5 بالمائة.
    تقرير أوبك
    كشف تقرير منطمة الدول المصدرة للنفط عن تراجع إنتاجها من الخام خلال الشهر الماضي بنحو 161 ألف برميل يومياً ليصل إلى 29.44 مليون برميل يومياً بقيادة السعودية والعراق والإمارات.
    فيما رفعت أوبك تقديرات نمو الطلب العالمي على الخام خلال العام الجاري إلى 1.22 مليون برميل يومياً في حين قلصت تقديرات الطلب على خام المنظمة.
    وفي سياق آخر، تراجعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بعكس التوقعات بينما ارتفعت مخزونات البنزين.
    أما إنتاج الولايات المتحدة من النفط فارتفع إلى مستوى قياسي جديد مسجلاً 13 مليون برميل يومياً خلال الأسبوع الماضي.
    وبعد هذه البيانات الهامة، تراجعت أسعار النفط لأدنى مستوى في 6 أسابيع عند تسوية تعاملات اليوم مع إشارات وفرة المعروض.
    مؤشرات وأرقام
    ارتفعت مؤشرات الأسهم الأمريكية في ختام تعاملات اليوم لمستوىات قياسية جديدة حيث تجاوز "داو جونز" مستوى 29 ألف نقطة بعد توقيع الصفقة التجارية الأولية.
    وأظهر تقرير "البيج بوك" أن الاقتصاد الأمريكي نما بوتيرة معتدلة في نهاية العام الماضي، لكنه أشار إلى استمرار التأثير السلبي للتعريفات الجمركية على الشركات.
    فيما يتعلق بنتائج الأعمال، فقد ارتفعت إيرادات "جولدمان ساكس" بنحو 23 بالمائة في الربع الرابع من العام الجاري بأكثر من التوقعات في حين تراجعت الأرباح.
    أما "بنك أوف أمريكا" فقد تمكن من تجاوز التقديرات فيما يتعلق بالأرباح والإيرادات رغم تراجعهما خلال الربع الأخير من العام المنصرم.
    وشهدت "بلاك روك" تدفقات نقدية قياسية في 2019 مع ارتفاع الأرباح والإيرادات في الربع الأخير من العام الماضي.
    وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، فقد ارتفعت أسعار المنتجين في الولايات المتحدة خلال ديسمبر/كانون الأول الماضي بأقل من التوقعات، مع زيادة تكاليف السلع.
    كما ارتفع النشاط الصناعي في ولاية "نيويورك" بأكثر من التوقعات خلال الشهر الجاري.
    فيما تباين أداء مؤشرات الأسهم الأوروبية في ختام تعاملات اليوم مع التطورات التجارية ووسط خسائر في أسهم السيارات قابلتها مكاسب في قطاع المرافق.
    وكشفت بيانات اقتصادية اليوم عن نمو اقتصاد ألمانيا بنحو 0.6 بالمائة خلال العام الماضي ليسجل أبطأ وتيرة نمو منذ عام 2013.
    وفي سياق منفصل، ارتفعت أسعار الذهب بأكثر من 9 دولارات عند التسوية مع هبوط العملة الأمريكية وبعد توقيع الصفقة التجارية الجزئية.

  12. #42
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    محللون:بورصات الخليج على موعد

    مع المكاسب عقب توقيع الصفقة التجارية

    .
    مباشر16 يناير 2020
    مباشر - محمود جمال: توقع محللون لـ"مباشر" أن تشهد الأسواق الخليجية خلال جلسة اليوم الخميس وجلسات الأسبوع المقبل مكاسب مليارية جديدة تزامناً مع الارتفاعات القياسية التي سجلتها الأسواق العالمية؛ بعد توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين.
    وفي نهاية جلسة أمس الأربعاء، ارتفعت البورصات الخليجية طفيفاً مع عودة معظم عمليات الشراء الانتقائي للأسهم، فيما عكس السوق السعودي الاتجاه الصاعد لأسواق المنطقة حيث تراجع بسبب عمليات جني أرباح سريعة.
    وعلى المستوى العالمي، ارتفعت الأسهم الأمريكية لمستويات قياسية في ختام تعاملات أمس، حيث أغلق "داو جونز" أعلى مستوى 29 ألف نقطة للمرة الأولى.
    وأتى الصعود القياسي للأسهم الأمريكية بعد توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونائب رئيس مجلس الدولة الصيني "ليو خه" المرحلة الأولى من الصفقة التجارية التي بموجبها تلتزم "بكين" بشراء منتجات أمريكية بما لا يقل عن 200 مليار دولار في 2020 و2021، بالإضافة إلى معالجة مخاوف واشنطن المتعلقة بسرقة الملكية الفكرية والنقل القسري للتكنولوجيا.
    قال أحمد معطي المدير التنفيذي لشركة في أي ماركتس "مصر" لـ"مباشر" إن توقيع الصفقة التجارية سيدفع الأسهم الخليجية للمزيد من المكاسب وملامسة المستويات التي فقدتها الفترة الماضية بعد التصعيد السياسي الذي شهدته المنطقة مطلع الشهر الجاري.
    وهبطت بورصات الخليج بقوة في مطلع الشهر الجاري، بعد مقتل قائد عسكري إيراني جراء هجوم طائرة أمريكية.
    وأشار إلى أن التركيز الفترة المقبلة سيكون على الأسهم المالية والمصرفية وهي أول الشركات في قائمة الإعلان عن نتائجها السنوية وخطط التوزيعات، لافتاً إلى أن بورصات المنطقة تزخر حالياً بفرص استثمارية جيدة بالأخص مع وجود أسعار أغلب الأسهم الكبرى عند مستويات مناسبة ومكررات ربحية مغرية.
    ومكرر الربحية من المؤشرات التي تساعد المستثمر على معرفة إذا ما كان السعر جيد للشراء أم لا، فكلما كان أقل من عشر مرات كلما كان السعر آمناً للشراء، إلا أنه على الرغم من ذلك لا يجب أخذ هذا المؤشر منفرداً، ولكن لا بد من النظر إليه مع المؤشرات الأخرى للشركة.
    ارتدادات فنية
    ومن جانبه، توقع إبراهيم الفيلكاوي المستشار الاقتصادي لـ"مباشر" أن تشهد الأسهم ارتدادات فنية في جلسة اليوم خصوصاً مع وصولها إلى مستويات جيدة للشراء وبالتزامن مع توقيع تلك الصفقة.
    وأكد أن الأسواق في الجلسات الماضية كان تترقب محفزات جديدة وأولها توقيع الاتفاقية المرحلية بين الولايات المتحدة والصين التي قد تكون بداية لإنهاء الصراع التجاري، ومن المتوقع أن تنعكس إيجاباً على القطاعات الاقتصادية وأبرزها شركات البتروكيماويات.
    وأشار إلى أن تلك الاتفاقية وتحديدها للمرحلة النهائية للاتفاقية وعودة العلاقات التجارية الطبيعية دون فرض رسوم سيكون حافزاً لعودة الأسواق للمسار الصاعد المؤقت.
    ولفت إلى أن تراجع السوق السعودي في جلسة من الطبيعي وذلك بعد ارتفاعه لمدة أربع جلسات متتالية ووصولها لأعلى مستوى منذ أغسطس/آب الماضي، متوقعاً أن يتجاوز مستويات 8500 نقطة في الجلسات القادمة.
    مكسب للمستثمرين
    وقال جون لوكا مدير التطوير لدى ثانك ماركتس لـ"مباشر" إن الأسواق الأسهم على موعد مع مكاسب كبرى خلال الجلسات القادمة وخصوصا بمنطقة الشرق الأوسط وذلك لعدة أسباب أبرزها هدوء التوترات الجيوسياسية.
    وأشار إلى أنه في المقابل من المتوقع أن تهدأ أسعار الذهب قليلا في الفترة المقبلة مع توقيع تلك الصفقة التجارية والتي تعتبر مكسب كبير لمستثمري الأسهم.
    وقال إن هناك بعض الإشارات الإيجابية التي تؤكد النظرة التفاؤلية المؤقتة لأسواق الأسهم بالمنطقة أبرزها ظهور استطلاعات تشير إلى اعتزام مديري الصناديق بالشرق الأوسط التمسك بالاستثمارات ببورصات الإمارات وزيادتها بالسعودية.
    وأفاد استطلاع أجرته "رويترز" أن مديري صناديق الشرق الأوسط يخططون لزيادة الاستثمارات في السعودية، بينما سيبقون على انكشافهم في الإمارات وغيرها من دول المنطقة عند المستويات الحالية.
    وأوضح جون لوكا أن الإشارة الثانية هي انتشار توقعات إيجابية بشأن النتائج السنوية والتي يترقبها جميع مستثمرو الأسهم بالمنطقة وتعتبر كبوصلة لتوجهاتهم المرتقبة بالأشهر القليلة المقبلة.
    وتوقعت مذكرة بحثية صادرة مؤخرا من شركة (مارمور للأبحاث ) أن ترتفع الأرباح السنوية للشركات المدرجة ببورصات الحليج بنسبة 6.5 في المئة.



  13. #43
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    أسواق الأسهم العالمية
    تواصل تسجيل مستويات قياسية
    .
    مباشر
    17 يناير 2020 04:33 م

    مباشر: ارتفعت أسواق الأسهم العالمية إلى مستويات قياسية خلال تعاملات اليوم الجمعة، مدعومة بالتطورات الاقتصادية.
    وصعدت الأسهم العالمية بعد بيانات نمو الاقتصاد في الصين والتي جاءت متوافقة مع التوقعات رغم تسجيلها أقل معدل نمو في 29 عاماً.
    وسجل مؤشر "إم.إس.سي.إي" للأسهم العالمية ارتفاعاً بنحو 0.2 بالمائة، مسجلاً مستوى تاريخي جديد.
    وتفاءل المستثمرين في السوق وتجددت رغبتهم في المخاطرة بعد تخفيف التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين بتوقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية يوم الأربعاء الماضي.
    وارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية إلى مستوى قياسي جديد خلال تعاملات اليوم، كما صعدت الأسهم في الصين، وزادت الأسهم اليابانية بقيادة مؤشر نيكي الذي ارتفع عند أعلى مستوى في 15 شهراً.
    وكانت الأسهم الأمريكية قد أنهت جلسة أمس عند مستوى قياسي جديد، حيث تجاوز "ستاندرد أند بورز" مستوى 3300 نقطة لأول مرة في تاريخه.

  14. #44
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10879
    تم شكره        2,404 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,316  
    ياسمين غير متواجد حالياً

    أستغفراللـه
    الذّي لاإلّه إِلاهُوَ الحي القُيوم وأتُوب إلّيه

    عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

    سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

  15. #45
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  520
    تم شكره        75 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2014  
    المشاركات
    628  
    مستثمر2003 غير متواجد حالياً
    المؤشر السعودي
    يعاود المكاسب مرتفعاً 1.4% بأسبوع

    مباشر
    17 يناير 2020 10:53 ص
    الرياض – مباشر: عاود المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية- تاسي مكاسبه خلال تعاملات الأسبوع المنتهي في 16 يناير/ كانون الثاني 2020، مقارنة بالأسبوع السابق.
    ووفقا لإحصائية لـ"مباشر"، تستند إلى بيانات شركة السوق المالية السعودية- تداول، ارتفع المؤشر العام للسوق "تاسي" بنحو 1.4 في المئة خلال تعاملات الأسبوع المنتهي بنهاية تعاملات يوم الخميس 16 يناير/ كانون الثاني، مقارنة بتراجع نسبته 0.6 في المئة في الأسبوع السابق.
    وأغلق "تاسي" عند مستوى 8459.80 نقطة في الأسبوع الحالي، مقارنة بـ 8345.77 نقطة في الأسبوع السابق، بمكاسب 114.03 نقطة.
    وجاءت مكاسب المؤشر العام للسوق السعودي خلال الأسبوع؛ وسط ارتفاع شبه جماعي للقطاعات وعلى رأسها الإعلام بارتفاع نسبته 7.2 في المئة، يليه التأمين بنحو 5.5 في المئة، ثم الأدوية بـ 5.45 في المئة.
    وبالنسبة لأداء القطاعات القيادية، سجلت ارتفاعا بقيادة المواد الأساسية بنسبة 2.66 في المئة، يليها البنوك بنحو 0.9 في المئة، والاتصالات بـ 0.6 في المئة، فيما تراجع الطاقة بنسبة 1.1 في المئة إلى جانب التطبيقات وخدمات التقنية بـ 0.7 في المئة.
    وتأثر قطاع الطاقة خلال تعاملات الأسبوع بأداء سهم شركة أرامكو السعودية؛ والتي سجلت تراجعا في 4 من بين 5 جلسات، ليهبط مستوى السهم السعري من 35 ريال بنهاية الأسبوع السابق إلى 34.60 ريالا بنهاية الأسبوع الماضي؛ ليفقد 40 هللة للسهم مما يعني تراجع القيمة السوقية للشركة بواقع 80 مليار ريال.
    وضغط أداء أرامكو على قيمة رأس المال السوقي للأسهم المدرجة بالمؤشر العام لـ"تداول" في الأسبوع الممتد من 12 إلى 16 يناير/ كانون الثاني الجاري.
    وتراجعت القيمة السوقية للأسهم بنسبة 0.6 في المئة في الأسبوع، بواقع 54.11 مليار ريال (14.43 مليار دولار).
    وانخفضت القيمة السوقية للأسهم السعودية بالمؤشر العام للسوق- تاسي إلى 8.905 تريليون ريال (2.375 تريليون دولار)، مقارنة بقيمتها البالغة 8.959 تريليون ريال (2.389 تريليون دولار) في الأسبوع السابق.
    وارتفعت السيولة المتداولة في السوق السعودي بنسبة 0.18 في المئة في الأسبوع الحالي؛ لتصل إلى 20.67 مليار ريال (5.51 مليار دولار)، مقارنة بـ 20.63 مليار ريال (5.5 مليار دولار) في الأسبوع السابق.
    وبالمثل، شهدت كميات الأسهم المتداولة في المؤشر العام للسوق السعودي- تاسي الأسبوع الجاري بنسبة 15.7 في المئة؛ لتبلغ 950.84 مليون سهم متداول عليه، مقارنة بـ 821.67 مليون سهم في الأسبوع المنتهي في 9 يناير/ كانون الثاني 2020.
    وخلال الأسبوع السابق، تراجع المؤشر العام للسوق السعودي "تاسي"، بنسبة 0.61 في المئة؛ ما يعادل 51.24 نقطة، مسجلاً 8345.77 نقطة.

صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.