النتائج 1 إلى 15 من 15
  1. #1
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً

    رمضان فرصه لايفوتك










    فرصة التغيير





    نتفق جميعاً على أن من أعظم الحرمان ألا يُستغل هذا الشهر الكريم (شهر رمضان المبارك) في مرضاة الله والقُربَ منه، إذ هو غنيمة باردة يُرزَقَها كل حيٍّ على وجه الأرض في حين أن حُرِمَها آخرون ممن هم تحت أطباق الثرى.

    ولست هنا بصدد الحث على أفعال الخير في رمضان من قراءة وتدبر وصدقة وذكر وقيام وبر وإحسان وغيرها فالعاقل يُدرك جيداً كيف يبذل مستطاعه في القيام بها والاستزادة منها.

    ولكني هنا أدعو وأحث وأحض إلى ميزة عظيمة جداً من مزايا الشهر، هي سانحة في غيره لكنها فيه تكون أسهل وأميز..

    إنها فرصة التغيير ما منّا من أحد إلا وله عادات سيئة ومعاصٍ مألوفة قُسِرَ عليها فلم يستطع الفكاك أو التخلي عنها بَيد أن الوضع يختلف تماماً في هذا الشهر الكريم فكم من إنسانٍ غيّره رمضان وساعده الصيام والقيام والاستعانة بالله على درء وترك كل ما من شأنه أن يحول بينه وبين الطاعة أو يتسبّب في غفلته وإبعاده عن الله أو يُثنيه ويُعيقه عن معالي الأمور .

    وعليه فإن المتعين على كل أحدٍ يبحث عن التغيير عليه أن يبدأ مع غرّة هذا الشهر الفضيل ويقوم بحصر أبرز عاداته وأخطائه التي تمنعه من السمو وتنأى به عن الرشد ثم يَطفِقُ في العمل على إهمالها ويعمل على استبدالها بما يضادّها من أعمال الخير والنماء.

    هناك من الصفات السيئة التي تفشّت وعمّت في المجتمعات وينبغي أن توأد مع مستهل هذا الشهر - وهي على سبيل المثال لا الحصر:

    - سرعة الغضب: فهناك من يَغضب لأتفه الأمور وبدون تأنٍّ ويصنع من هذا السبب بداية للقطيعة والعداء يطول وقتها أو يقصر، كان من الأدعى أن يتغافل عن كثيرٍ من أخطاء الآخرين التي لا يترتب عليها مفسدة أو مضرّة متقررة وأن يُمِرَّها فذلك أجدر أن يحيا مطمئنّ الضمير قرير البال.

    وكما نُقِل عن الإمام أحمد أو غيره بأنه قال "تسعة أعشار السعادة في التغافل" فالفرصة قائمة ليبدأ أصحاب هذه الصفة بتوطين أنفسهم وتدريبها من الآن على التحلّم والهدوء «ليس الشديد بالصرعة، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب» [متفق عليه].

    - إساءة الظن: فبعد أن يقول الإنسان شيئاً ما أو يفعل أو يتصرّف تنهال عليه الظنون السيئة وتبدأ المواقف تُتّخذ تجاهة إثر ما بدر منه، ثم يَبِينُ بعد ذلك صدقه ونزاهة قلبه.. ما أجمل أن نعوّد أنفسنا جميعاً على إحسان الظن بالآخرين واستدعاء المحامل الحسنة في كل الأوقات.

    وكما قال جعفر بن محمد : "التمس لأخيك أكثر من سبعين عذراً" ! ونحن لا نقول التمس سبعين عذراً ولكن نقول التمس ما تستطيعه من الأعذار؛ وإن لم تجد فاتهم نفسك أنت.

    - الاستهانة بالغيبة: هناك رجُلٌ فاضل يحبه آخرون ويقدّرونه ويمضي في حاله لا يدري ما يحاكـ وراءه، فيأتي من لا يتورّع عن الغيبة ويذكر أخطاءه ويُبدي معايبه فتتغير نظرات هؤلاء إزاءه بعد أن كانوا يوقّرونه ويتوجهون إليه بأسمى آيات المحبة والتقدير القولية والفعلية.

    حريٌّ بكل عاقل أن يتورع عن هذه الكبيرة من الآن وأن يترك كُلاًّ وشأنه، ولا أظن الأمر مُكلِفاً على من صَدَق، سيما ونحن في شهر الصدق والفضيلة.

    - الحسد: يقول ابن تيميّة : "ما خلا جسدٌ من حسد" فيه دلالةٌ على أنه يعرِض لكل الناس ولا يسلم منه أحد لكن هناكـ من لا يدفعه ولا يجاهد في تركه فهو يتسبب في إتلاف ما لديه من حسنات ويجعل بينه وبين الآخرين حواجزاً من العداوة والبغضاء؛ وأما الصادق فلا يبوّئ للحسد مكاناً فهو يحب الآخرين ولا يتمنى زوال ما لديهم من النِّعَم، وإذا أحس بشيءٍ من الحسد تجاه أخيه فسرعان ما يدعو له من القلب ليقطع على الشيطان الطريق وليجتث جذور هذا الداء فيبقى معافاً سليماً مطمئنّ البال والضمير ..

    وهذا الشهر غنيمةٌ باردة للتواصل بالآخرين ومحبتهم والتقرّب إليهم بالتودد والتهنئة والمباركة على عطاءات الله لهم والدعاء على مسمعٍ منهم وفي ظهر الغيب كذلك حتى يتحقق معنى الإخاء والعطف والرحمة بين الناس ويعم الخير وتذبل الضغائن .

    - التدخين: والله لو أراد المدخّن ترك مَنْقَصَته هذه في غير رمضان لاستطاع ذلك حينما تحضر الإرادة والعزيمة فكيف بمن أراد الإقلاع عنه في شهر الصيام، ذلك أنه يبقى نصف يوم لت يتعاطى شيئاً منه! أفلا يستطيع أن يتم يومه ويشتغل بما هو أنفع له ويدعو الله على الإعانة ثم يفعل مثل ذلك في اليوم التالي وهكذا إلى أن يتنزّه عنه ويتزكّى؟ بلى.

    - سماع الأغاني: الإشكال أن سُمّاع الأغاني لا يعون مدى خطورتها فهي تحول بين العبد وبين ربه وتُضعِف التعلّق به سبحانه وتنمّي الخيالات الواسعة التي تدعم الحب المحرّم وتصنع منه تعلّقاً محرّماً بالأشخاص الذين أوتوا نضارة في الوجه فتياتٍ كانوا أم شبّاناً ثم لا تسل كم تورّث بعد ذلك من الهموم والغموم وتعسير الأمور.

    من القبيح جدا أن تُسمع الأغنيات في غير رمضان ومن أقبح النقائض أن تُسمع في رمضان، صيامٌ في النهار وقيام في الليل وفي سائر اليوم ذكر ومناجاة وقرآن ودعاء وصلة وصدقة.

    هذه مجرّد أمثلة وإلا فالواقع متضلّع بالعادات الخاطئة والممارسات المقيتة. إن أناساً أمّلوا في بلوغ هذا الشهر ولم يدركوه فقد حال بينهم الموت وبين آمالهم؛ وها أنت تنعُم ببلوغه وتتفيأ ظلاله فاجعل منه انطلاقةً صادقة نحو رضا الله عز وجل أولا ونحو التطوّر والسمو ثانياً.

    ولنتذكر دائماً قوله تعالى: {إِنَّ اللَّـهَ لَا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّىٰ يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ} [الرعد:١١].

    أسأل الله العلي القدير بمنّه وكرمه أن يتقبّل منّا ومنكم في هذا الشهر الكريم الصيام والقيام وتدبّر القرآن وسائر أعمال البر، وأن يعيننا على تغيير ما بذواتنا من المثالب والعيوب والنقائص والأخطاء فهو الولي على ذلك والقادر عليه .... وصلى الله وسلّم وباركـ على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.








    اباجهاد
    اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد بعد الرضى













  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ **أبوجهاد** على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    نائب المشرف العام
    نقاط التقييم  :  7571
    تم شكره        1,561 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2006  
    المشاركات
    14,525  
    الـبـقـمـي غير متواجد حالياً


    أحسنت أبو جهاد ،، الله يكثر من أمثالك
    " منتدى الأسهم السعودية "

  4. #3
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً
    ربي لا أحصي ثناءً عليك ....

    بقلوب ملئيه بالشوق والحنين, وأطراف حائرة في الأفق البعيد, ترقبنا جميعاً قدوم الحبيب إلى الله ورسوله. نعم أخي الحبيب ... أنت الآن في شهر رمضان.

    لماذا كان سلفنا الصالح يخافون أن تخترمهم المنون قبل أن يبلغوا شهر رمضان, ما هي الفكرة التي سيطرت عليهم حتى شغلتهم السنة كلها, نصفها رجاء للإدراك والأخرى سؤال للقبول, في ظني أن الجواب يتمثل فيما قيل قديماً: (لا يعرف قدر النعمة إلاّ من فقدها) حتى تدرك أيها الحي قدر نعمة بلوغ الشهر الفضيل ضع نفسك في مقام من فقدها " الموتى ", إنه اعتبار بالماضي واستعداد للمستقبل.

    أيه القاري الكريم استحضر عزيزاً عليك أصبح في عداد الموتى , وفاتته نعمة بلوغ رمضان هذا العام, ماذا فاته من أبواب الفضل والأجر العميم ... لتدرك في أيّ نعمة أنت الآن ؟.

    سأذكر البعض وأترك لك الأكثر ..

    1. فوات فرصة المغفرة في الشهر الفضيل: عن أبي هريرة أن النبي r قال: "الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهن ما اجتنب الكبائر " مسلم.

    أخي باركك الله .. إذا أحاطت بك الفتن, وتشتكي من الإساءة, وأقلقتك الذنوب والخطايا, فأبشر فإن أمامك صيام رمضان, قال r: ( فتنة الرجل في أهله وماله وجاره تكفرها الصلاة والصيام والصدق ) متفق عليه.

    2. من لم يدرك رمضان فاته فرصة فتح أبواب الجنة والرحمة: أبي هريرة أن النبي r قال: " من آمن بالله ورسوله وأقام الصلاة وصام رمضان كان حقاً على الله أن يدخله الجنة, هاجر في سبيل الله أو جلس في أرضه الذي ولد فيها " البخاري. وعن أبي هريرة أن النبي r قال: " إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين" متفق عليه. وفي رواية " إذا دخل رمضان فتحت أبواب الرحمة".

    3. من لم يدرك رمضان فاته فرصة العتق من النار, وذلك ليس فرصة واحدة, بل هي على مدار الثلاثين يوماً, يعتق سبحانه ما لا يحصى عددهم إلا هو سبحانه, فقد ثبت عن أبي هريرة أن النبي r قال: " إن لله عتقاء في كل يوم وليله, لكل عبد منهم دعوة مستجابة " رواه أحمد. وفي رواية " إن لله في عند كل فطر عتقاء من النار, وذلك في كل ليلة ". ويا لها من نعمة .

    بشرك حبيبك r فقال: ( الصيام جنة وحصن حصين من النار )رواه أحمد.

    4. من لم يدرك رمضان فاتته فرصة الشفاعة: عن عبد الله بن عمرو أن النبي r قال: " الصيام والقرآن يشفعان لصاحبهما يوم القيامة يقول الصيام يا ربي منعته الطعام والشهوات في النهار فشفعني فيه, ويقول القرآن يا رب منعته النوم بالليل فشفعني فيه, قال: فيشفعان فيه" رواه أحمد.

    5. من لم يدرك رمضان فاته مباهاة الله به, عن أبي هريرة أن النبي r قال: " والذي نفس محمد بيده, لخلوف فم الصائم عند الله أطيب من ريح المسك"متفق عليه.

    وا عجباً ... إذا كان انتن ما يخرج من الصائم في الميزان أطيب من ريح المسك, فكيف بما يخرج منه من الطيبات, من قراءة القرآن وإطعام الجوعى وإشباع العطشى وتفريج الكربات والاعتكاف وغيرها.

    6. من لم يدرك رمضان فاتته دعوة مستجابة لا ترد: عن أبي هريرة أن النبي r قال: ( ثلاثة لا ترد دعوتهم: الصائم حين يفطر، والإمام العادل، ودعوة المظلوم )رواه الترمذي.

    7. من فقد نعمة إدراك رمضان فاته أجر حجه مع النبيr, عن ابن عباس أن النبي r قال لامرأة من الأنصار يقال لها " أم سنان": (ما منعكِ أن تحجي معنا) قالت: كان لنا ناضحان, حج زوجي وابنه على أحدهما, وترك لنا الآخر نسقى عليه- فهي معذورة-. فقال لها: ( فإذا كان رمضان فعتمري فيه, فإن عمرة فيه تعدل حجه معي) متفق عليه.

    فيا مريد رفقة الحبيب r فتح لك باب الرفقه.

    8. من فاته رمضان فاتته فرصة الفرح: عن أبي هريرة أن النبي r قال: " للصائم فرحتان يفرحهما, إذا أفطر فرح بفطره, وإذا لقى ربه فرح بصومه" رواه مسلم.

    9. من فاته رمضان فاته باب من أبواب الأجر كبير , تفطير الصائمين, وإعانة الصائمين, عن زيد بن خالد مرفوعاً: (من فطر صائما كان له مثل أجره دون أن ينقص من أجر الصائم شيئا) الترمذي وصححه.

    10. من لم يدرك رمضان فاتته صلاة الله وملائكة عليه, عن ابن عمر أن النبي r قال: (إن الله وملائكته يصلون على المتسحرين) رواه ابن حبان في صحيحه وصححه الأأألباني.

    فإذا قمت نتفض النوم عن أجفانك, وقربت إليك سحورك, تذكر أن الله في علياءه وملائكته المسبحة بقدسه يصلون عليك.

    11. من لم يدرك رمضان فاته ثواب خير ليلة, من حرم خيرها فقد حُرم, "إنا أنزلناه في ليلة مباركة", "ليلة القدر خير من ألف شهر".

    غيض من فيض ,, ولعلك أدركت شيئاً من سر خوف سلفنا الصالح على عدم بلوغ هذا الشهر الكريم الذي أنت الآن تنعم به, فاحمد الله ...

  5. #4
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الـبـقـمـي مشاهدة المشاركة


    أحسنت أبو جهاد ،، الله يكثر من أمثالك
    هذااا من طيب اصلك واناااا اخوك بارك الله فيك

  6. #5
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً

  7. #6
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً

  8. #7
    عمدة المنتدى
    نقاط التقييم  :  8877
    تم شكره        1,531 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010  
    المشاركات
    30,741  
    أبو أنس2011 غير متواجد حالياً


    بارك الله فيك وجزيت الخير والجنة

  9. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  2350
    تم شكره        937 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2011  
    المشاركات
    8,057  
    alghamdin غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك وجزاك الله الخير والجنة.........

  10. #9
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس2011 مشاهدة المشاركة


    بارك الله فيك وجزيت الخير والجنة
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة alghamdin مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك وجزاك الله الخير والجنة.........
    نورتونااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

  11. #10
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  1141
    تم شكره        409 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2011  
    المشاركات
    3,314  
    المستعار غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير

  12. #11
    أبو طلال
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4937
    تم شكره        1,406 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2009  
    المشاركات
    24,651  
    الصقرالحر غير متواجد حالياً
    كتب الله لك الأجر ومنحك الصحة والعافية
    وجعله الله في موازين حسناتك .

  13. #12
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1438
    تم شكره        349 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2008  
    المشاركات
    12,712  
    ساكن رصيف غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك ورحم والديك واحد من النااس .. بموازين حسناتك إن شاء الله ... مع التحيه العطره لك

  14. #13
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10663
    تم شكره        2,320 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    40,353  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    الله يكتب لك الأجر ويجعله ف موازين حسناتك

    بوركت يداااك ,,,

  15. #14
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  54
    تم شكره        4 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2011  
    المشاركات
    881  
    لين غير متواجد حالياً
    تسلم يدينك قمة الروعة

  16. #15
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  3469
    تم شكره        1,577 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    20,760  
    **أبوجهاد** غير متواجد حالياً
    شكرااااا على مروووووووركم الفواااح

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.