النتائج 1 إلى 5 من 5

سابك بعد النتائج المالية وشكل السوق

  1. #1
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  35
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2009  
    المشاركات
    335  
    masa10 غير متواجد حالياً

    سابك بعد النتائج المالية وشكل السوق

    اعتقد ان شكل السوق سوف يتغير كلياً بعد اعلان النتائج المالية للربع
    الأول لعملاق البتروكيماويات (سابك)

    ما رائيكم

    والله يوفق الجميع
    ودمتم

  2. #2
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  35
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2009  
    المشاركات
    335  
    masa10 غير متواجد حالياً

    افتراضي شركة سابك تتوقع عاماً صعباً في 2009

    منقول
    الرياض - الوئام - خالد الشيباني :
    توقعت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" عاماً صعباً لصناعة البتروكيماويات في 2009, مرجعة ذلك إلى تراجع الطلب على منتجات هذه الصناعة بعد الأزمة العالمية, وهو السبب الذي أدى لإيقاف الشركة خطوط إنتاج لها في أوروبا.

    وقال المهندس مطلق المريشد نائب رئيس الشركة للشؤون المالية، هناك مصانع بنيت وسيتم تأخير تشغيلها، حتى تتضح الرؤية حول الأزمة وتداعياتها، يقابل ذلك مصانع جديدة سيبدأ إنتاجها في العام الجديد، ما يزيد من المنافسة في القطاع الذي سيعاني خلال الأشهر المقبلة, مستدركاً بقوله:" البقاء للأصلح كما حدث في الثمانينات".

    ولم يرجح المريشد خلال محاضرة له في جدة اليوم، توقف مصانع للبتروكيماويات في العام الجاري، مرجعاً أسباب ذلك إلى أن تكاليف مصانع البتروكيماويات وهي متوقفة تكون أعلى منها عند التشغيل.

    واعترف المريشد خلال المحاضرة ، بتأثير الأزمة العالمية على مشروع وحدة البلاستيك الذي استحوذت عليه سابك من"جنرال إلكتريك" مؤخراً ما أدى إلى تقليص العمالة في هذا المشروع إلى جانب مشاريع أخرى كان هناك ضعف في الطلب على منتجاتها.

    وأضاف :" استثمارنا بشراء وحدة البلاستيك كان استثماراً طويل الأجل حتى وإن تأثر بالأزمة فإننا ننظر إلى مستقبل هذا الاستثمار وليس لمرحلة وقتية, رغم أن هذا المشروع يشكل 15% من حجم أعمالنا".

    وحول التدابير الداخلية قال المريشد نسعى لضغط المصاريف عبر التحكم في المخزون وتحسين الإنتاج وتعزيز الخطط التسويقية والاعتناء بالعملاء، مشير إلى أن ما اتخذ من قرارات بخصوص تجميد الترقيات والحوافز، أمر وقتي.

    ولفت المريشد إلى أن "سابك" بدأت في اتخاذ خطوات فعلية لمواجهة تداعيات الأزمة العالمية على بعض مشاريعها في الخارج التي ضعف الطلب على منتجاتها، ومن ذلك دمج بعض المكاتب وتقليص الإنتاج في بعض المصانع وخفض أعداد العمالة الذي أكد أن الشركة أعلنت عنه بكل شفافية، غير أنه أكد أن الأزمة لم يكن لها تأثير على خطط "سابك" وأعمالها في الصين.

    و عن مستوى الشفافية في إعلانات شركة "سابك" لقوائمها المالية ونتائجها الدورية قال:" قوائمنا المالية تحقق مستوى الشفافية المطلوب وتقدم معلومات تماثل ما تقدمه الشركات العالمية، مبيناً في الوقت نفسه أن نظام حوكمة الشركات الذي يعمل به حالياً لا يجبر الشركات على إعطاء توقعات دقيقة عن نتائجها المالية المستقبلية.

    واستبعد نائب رئيس شركة سابك للشؤون المالية، اتجاه شركته لمقاضاة شركات مالية تروج وتتوقع انخفاضاً في نتائج "سابك" خلال المرحلة القليلة المقبلة, لافتاً إلى أن الشركة لا يحق لها مقاضاة هؤلاء لما يمثله ذلك من حرية للرأي لا ينبغي مصادرتها.

    وتحدث المريشد عن خطط "سابك" وأعمالها خلال المرحلة الحالية وقال:" نركز حالياً على مشروعي ينساب وشرق وهي مصانعنا الجديدة, كما نحرص على نمو مبيعاتنا في الأسواق المحلية التي تعد الأقوى حالياً ", منوهاً إلى أن شركة كيان سيبدأ تشغيلها في عام 2010.

    وذكر أن "سابك" لن تفوت أي فرص استحواذ جيدة تكون مشجعة ومغرية, مبيناً أن ذلك يتطلب دراسة جدواها وعوائدها بالنظر إلى أن كثيراً من الشركات الكبرى تأثرت بالأزمة العالمية وقد يتوفر فرص لشراءها أو الاستثمار فيها للمستقبل.

    ولم يستبعد المريشد حدوث اندماجات بين بعض الشركات المهمة خلال الفترة المقبلة قد يكون لتداعيات الأزمة العالمية دور فيها, غير أنه لم يفصح عن خطط لـ" سابك " في هذا الجانب"
    وفي شأن متعلق بالحديد قال المريشد إن سعر طن حديد "سابك" في أسواق الخليج وفي السعودية تحديداً أقل كثيراً من سعره في الأسواق الخارجية, موضحاً أن حديد الشركة الذي يمثل 40% من السوق المحلي يمتلك مخزونات طبيعية منذ سنوات, رافضاً في الوقت ذاته التنبؤ بمتغيرات أسعار الحديد خلال الفترة المقبلة.

    واعترف نائب رئيس شركة سابك للشؤون المالية خلال العرض الذي قدمه في اللقاء أمام مجتمع الأعمال والحضور, بأن الأزمة المالية التي أخذت تعصف بكافة دول العالم وقال ليس هناك عصا سحرية للقضاء عليها لافتا إلى أن هناك حلول لمعالجتها والتقليل من وطأتها .

    وأشار المريشد إلى أن الاقتصاد الأمريكي هو الذي يقود العالم, وقال:" هذا الأمر مسلم به ولا يمكن إنكاره .. إذا عطس اقتصاد أمريكا فإن الأنفلونزا ستنتشر في بقية اقتصادات العالم".

    الجدير بالذكر ان المحاضرة شهدت احتجاج أحد ملاك مصانع البلاستيك على ارتفاع أسعار المواد الأولية للبلاستيك التي تنتجها "سابك" والتي تزيد 15% عن أسعارها في أمريكا، ورد المريشد عليه بقوله:" نحن لا نتحكم في الأسعار .. وأسعارنا منافسة مقارنة بغيرنا".

  3. #3
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Nov 2005  
    المشاركات
    104  
    adelnew غير متواجد حالياً
    والله يعطيك العافيه

  4. #4
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    4,637  
    عزيزعزيزي غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة masa10 مشاهدة المشاركة
    منقول
    الرياض - الوئام - خالد الشيباني :
    توقعت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" عاماً صعباً لصناعة البتروكيماويات في 2009, مرجعة ذلك إلى تراجع الطلب على منتجات هذه الصناعة بعد الأزمة العالمية, وهو السبب الذي أدى لإيقاف الشركة خطوط إنتاج لها في أوروبا.

    وقال المهندس مطلق المريشد نائب رئيس الشركة للشؤون المالية، هناك مصانع بنيت وسيتم تأخير تشغيلها، حتى تتضح الرؤية حول الأزمة وتداعياتها، يقابل ذلك مصانع جديدة سيبدأ إنتاجها في العام الجديد، ما يزيد من المنافسة في القطاع الذي سيعاني خلال الأشهر المقبلة, مستدركاً بقوله:" البقاء للأصلح كما حدث في الثمانينات".

    ولم يرجح المريشد خلال محاضرة له في جدة اليوم، توقف مصانع للبتروكيماويات في العام الجاري، مرجعاً أسباب ذلك إلى أن تكاليف مصانع البتروكيماويات وهي متوقفة تكون أعلى منها عند التشغيل.

    واعترف المريشد خلال المحاضرة ، بتأثير الأزمة العالمية على مشروع وحدة البلاستيك الذي استحوذت عليه سابك من"جنرال إلكتريك" مؤخراً ما أدى إلى تقليص العمالة في هذا المشروع إلى جانب مشاريع أخرى كان هناك ضعف في الطلب على منتجاتها.

    وأضاف :" استثمارنا بشراء وحدة البلاستيك كان استثماراً طويل الأجل حتى وإن تأثر بالأزمة فإننا ننظر إلى مستقبل هذا الاستثمار وليس لمرحلة وقتية, رغم أن هذا المشروع يشكل 15% من حجم أعمالنا".

    وحول التدابير الداخلية قال المريشد نسعى لضغط المصاريف عبر التحكم في المخزون وتحسين الإنتاج وتعزيز الخطط التسويقية والاعتناء بالعملاء، مشير إلى أن ما اتخذ من قرارات بخصوص تجميد الترقيات والحوافز، أمر وقتي.

    ولفت المريشد إلى أن "سابك" بدأت في اتخاذ خطوات فعلية لمواجهة تداعيات الأزمة العالمية على بعض مشاريعها في الخارج التي ضعف الطلب على منتجاتها، ومن ذلك دمج بعض المكاتب وتقليص الإنتاج في بعض المصانع وخفض أعداد العمالة الذي أكد أن الشركة أعلنت عنه بكل شفافية، غير أنه أكد أن الأزمة لم يكن لها تأثير على خطط "سابك" وأعمالها في الصين.

    و عن مستوى الشفافية في إعلانات شركة "سابك" لقوائمها المالية ونتائجها الدورية قال:" قوائمنا المالية تحقق مستوى الشفافية المطلوب وتقدم معلومات تماثل ما تقدمه الشركات العالمية، مبيناً في الوقت نفسه أن نظام حوكمة الشركات الذي يعمل به حالياً لا يجبر الشركات على إعطاء توقعات دقيقة عن نتائجها المالية المستقبلية.

    واستبعد نائب رئيس شركة سابك للشؤون المالية، اتجاه شركته لمقاضاة شركات مالية تروج وتتوقع انخفاضاً في نتائج "سابك" خلال المرحلة القليلة المقبلة, لافتاً إلى أن الشركة لا يحق لها مقاضاة هؤلاء لما يمثله ذلك من حرية للرأي لا ينبغي مصادرتها.

    وتحدث المريشد عن خطط "سابك" وأعمالها خلال المرحلة الحالية وقال:" نركز حالياً على مشروعي ينساب وشرق وهي مصانعنا الجديدة, كما نحرص على نمو مبيعاتنا في الأسواق المحلية التي تعد الأقوى حالياً ", منوهاً إلى أن شركة كيان سيبدأ تشغيلها في عام 2010.

    وذكر أن "سابك" لن تفوت أي فرص استحواذ جيدة تكون مشجعة ومغرية, مبيناً أن ذلك يتطلب دراسة جدواها وعوائدها بالنظر إلى أن كثيراً من الشركات الكبرى تأثرت بالأزمة العالمية وقد يتوفر فرص لشراءها أو الاستثمار فيها للمستقبل.

    ولم يستبعد المريشد حدوث اندماجات بين بعض الشركات المهمة خلال الفترة المقبلة قد يكون لتداعيات الأزمة العالمية دور فيها, غير أنه لم يفصح عن خطط لـ" سابك " في هذا الجانب"
    وفي شأن متعلق بالحديد قال المريشد إن سعر طن حديد "سابك" في أسواق الخليج وفي السعودية تحديداً أقل كثيراً من سعره في الأسواق الخارجية, موضحاً أن حديد الشركة الذي يمثل 40% من السوق المحلي يمتلك مخزونات طبيعية منذ سنوات, رافضاً في الوقت ذاته التنبؤ بمتغيرات أسعار الحديد خلال الفترة المقبلة.

    واعترف نائب رئيس شركة سابك للشؤون المالية خلال العرض الذي قدمه في اللقاء أمام مجتمع الأعمال والحضور, بأن الأزمة المالية التي أخذت تعصف بكافة دول العالم وقال ليس هناك عصا سحرية للقضاء عليها لافتا إلى أن هناك حلول لمعالجتها والتقليل من وطأتها .

    وأشار المريشد إلى أن الاقتصاد الأمريكي هو الذي يقود العالم, وقال:" هذا الأمر مسلم به ولا يمكن إنكاره .. إذا عطس اقتصاد أمريكا فإن الأنفلونزا ستنتشر في بقية اقتصادات العالم".

    الجدير بالذكر ان المحاضرة شهدت احتجاج أحد ملاك مصانع البلاستيك على ارتفاع أسعار المواد الأولية للبلاستيك التي تنتجها "سابك" والتي تزيد 15% عن أسعارها في أمريكا، ورد المريشد عليه بقوله:" نحن لا نتحكم في الأسعار .. وأسعارنا منافسة مقارنة بغيرنا".
    بارك الله فيك
    وجزاك الله كل خير

  5. #5
    عضو نشط
    نقاط التقييم  :  37
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2009  
    المشاركات
    40  
    ابو قحط 20 غير متواجد حالياً
    شكل سوق تحت الله يستر

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.