صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 16
  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  1141
    تم شكره        409 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2011  
    المشاركات
    3,314  
    المستعار غير متواجد حالياً

    سعوديون بين المسيحية واليهودية والإلحاد!

    20 رمضان 1433-2012-08-0804:27 PM

    سعوديون بين المسيحية واليهودية والإلحاد!



    د. محمد الهرفي


    قضية ( فتاة الخبر ) أثارت أسئلة كثيرة، وحركت مياهاً راكدة، وأحدثت ضجة كبيرة في مجتمعنا وفي مجتمعات أخرى؛ عربية وأجنبية !
    السؤال الكبير الذي تردد علي ألسنة الجميع: كيف يمكن لأي إنسان عاش في مجتمع شديد المحافظة -ظاهرياً على الأقل- وفي بيئة تُعلم أبناءها العقيدة الإسلامية منذ نعومة أظفارهم، أن يترك دينه إلى دين آخر؟! ما الذي يدفع بفتى أو فتاة إلى تحمل متاعب جمة ومتنوعة من أجل دين تربى على أنه باطل وأن أصحابه كفار؟!
    صدمة المجتمع السعودي بحادثة هذه الفتاة جعلت الكثيرين يشككون في صحة الرواية، مع أنها منظورة في محكمة الخبر، وتحدثت عنها صحافتنا كثيراً وبعض وسائل الإعلام الأخرى، ولكن حجم الصدمة أذهلت الكثيرين، فكان تكذيب الرواية أقرب لهم من تصديقها!
    أعرف أن هناك حالات أخرى ولكنها لا تكاد تذكر؛ فأحدهم أعلن تنصره وطالب ببناء كنيسة في مكة، وآخرون قيل إنهم تنصروا خارج بلادنا.. ومع هذا كله فهذه حالات نادرة، ولكنها -ورغم ندرتها- شديدة الخطورة، ورسالة واضحة أن مجتمعنا يمر بمرحلة شديدة التعقيد تحتاج إلى إعادة دراسة لكي نحافظ على وحدة هذا المجتمع وتماسكه.
    سمعت من يقول: إن ترك البعض لدينه لا قيمة له، فهناك مئات يدخلون في الإسلام وبصورة متكررة، فلماذا تقيم الدنيا ولا تقعدها إذا تنصر عدة أشخاص أو ألحد أشخاص مثلهم؟! وإذا كنت أتفق مبدئياً مع هذا الرأي باعتبار أن الإسلام لن يضره إلحاد من ألحد أو تنصر مئات الأشخاص إلا أنني لا أقبل هذا المنطق في مجتمع محافظ مثل مجتمعنا، لأن دلائله خطيرة وقد لا يكون ما حدث هذه نهاية المطاف! نعم قد أقبله -على مضض- في مجتمع منفتح ولكن حديثنا عن مجتمع سعودي له خصوصيته قد يعصف بكل أنواع الخصوصيات التي نتحدث عنها إذا قبلنا هذه الحالات وكأنها حدث عرضي لا يدل على شيء!

    فتاة الخبر، كما قالت، وكما جاء في تفاصيل محاكمتها، فإن زميلها في العمل وهو لبناني نصراني استطاع إقناعها بترك دينها! بطبيعة الحال محاولات إقناعها لم تأت بين عشية وضحاها، فأين كانت لقاءاتهما وأين كان أهلها؟! هذا الموظف جاء للتنصير بالإضافة إلى عمله، ومرة أخرى: أين صاحب العمل ولماذا يستقدم أمثال هذا؟! وبحسب صحيفة (عكاظ) فإن الجهات الرسمية حققت معه ثم أطلقت سراحه بكفالة ومنعته من السفر! وأعجب من هذا الإجراء، فإذا ثبت لدى هذه الجهات أن هذا (المنصر) يقوم بهذا الدور في بلادنا ثم عمل على تهريب مواطنة، فهل يكفي هذا الحكم؟! ثم من يضمن عدم سفره هروباً كما فعلت الفتاة ذاتها؟! لا أريد الحديث عن السعودي الذي قام بدور قذر في هذه العملية مقابل بعض المال، وأرجو أن يلاقي جزاءه العادل الذي يعرفه الجميع، فقذارة هذا الرجل وانحطاطه يجعلان الحديث عنه أكبر منه.
    فتاة الخبر تنصرت بغض النظر عن كل الكلام الذي قيل عنها، أو نسب إليها، فالحقيقة التي أمامنا الآن أنها تنصرت وغادرت السعودية إلى لبنان، كما قيل، ثم إلى السويد، كما قيل أيضاً.
    والشاب السعودي الذي طالب ببناء كنيسة في مكة، ومثله قلة آخرون نسب إليهم ترك دينهم إلى النصرانية، لا يزال ثابتاً لأننا لم نسمع ما ينفيه.
    سعودية أخرى -وبحسب بعض المواقف حيث ذكرتها بالاسم والصورة- تزوجت من يهودي وعقد حفل الزواج في أحد فنادق عمان، ثم انتقل بها إلى بلده! وللحقيقة فلم تذكر المصادر هل الرجل يهودي بجنسيته فقط أم بها وبدينه أيضاً.

    أما ملاحدة قومنا فهم الأكثرية، وهذا أمر طبيعي قياساً مع من يغيرونه، فالإلحاد أسهل بكثير من تغير الدين، ومن يتابع حالات الإلحاد في مجتمعنا يصاب بكثير من الذهول، فهذه أخرى تعجب من يكفرون بالله ورسوله في مجتمع محافظ، ويزيد العجب إذا كان هذا الإلحاد معلناً وبطريقة مستفزة مستهجنة! قد يلحد شخص ويبقى إلحاده سراً وهذا هو الطبيعي لكن أن يعلن ذلك ويتبجح فيه فهذا ما يصعب تصوره ويضع علامات استغراب كثيرة! حالة الكشغري لم تكن الأولى ولم تكن الأخيرة فبعده فعل آخرون مثله وعلى الملأ، وكأن شيئاً لم يكن! ومرة أخرى: لماذا يحصل كل ذلك في مجتمعنا المحافظ المسلم؟! ثم أين دور المصلحين والعقلاء والجهات الرسمية؟! التنصير في بلادنا موجود ولكنه لا يكاد يذكر. فعلى سبيل المثال هناك تقرير أعدته مؤسسة راند الأمريكية المعروفة بصلتها بوزارة الدفاع، وجاء هذا البحث تحت عنوان (كيف نواجه الأصولية الإسلامية) وجاء فيه: إن المؤسسة تطالب أمريكا بالضغط على السعودية لكي تسمح للمسيحيين واليهود ببناء كنائس ومعابد. وجاء فيه أيضاً: إن المجتمع الديمقراطي المدني لا يمكن أن يقبل بأحكام الشريعة الإسلامية! وينقل عن منصرين آخرين قولهم: (لن نتوقف عن التنصير والتبشير إلى أن ترتفع قباب الكنائس والصلبان في السعودية وجميع الدول الإسلامية والعربية) وإذا كان هؤلاء قد نجحوا في تحقيق مآربهم في كل الدول العربية فإنهم عجزوا عن تحقيق شيء يذكر في بلادنا، ولله الحمد. ولأن محاولاتهم لن تتوقف فيجب أن يبقى الجميع حذراً مما قد يقع نظراً لحساسية بلادنا ومكانتها.

    سأعيد طرح سؤالي السابق مرة أخرى: لماذا ظهرت في بلادنا مثل هذه الحالات؟ وأحياناً بصورة يصعب تصورها مثل حالات الإلحاد والإساءة لرسولنا الكريم ولديننا أحياناً؟! أعرف أنه يصعب تحديد إجابة دقيقة على هذا السؤال لأن العوامل التي تؤدي إلى الانحرافات التي أشرت إليها كثيرة، وما قد يؤثر على شخص قد لا يكون سبباً في التأثير على آخر لأسباب مجتمعية متعددة.. يتحدث المنحرفون عن الحياة الخانقة في السعودية، فكل شيء محرم! كما أن المرأة تعامل بصورة سيئة ومهينة خاصة من رجال الهيئة، ومن الأسرة أحياناً! البعض يتحدث عن الضغوط الاقتصادية وقضايا الفقر وما يتبعه من انحرافات قد توصل إلى الإلحاد! ومع أنني أعتقد أن كل الضغوط التي تخرج عن سماحة الإسلام قد تؤدي إلى الانحراف إلا أن هناك أسباباً أخرى لا تقل أهمية عما سبق أن أشرت إليه.

    فتاة الخبر -كما هو واضح- لم تخضع لضغوط دينية فهي تعيش في بيئة منفتحة وتعمل في شركة مختلطة، ومثلها عدد من الذين أعلنوا إلحادهم، فهؤلاء لم يعيشوا في بيئات متشددة، إذن أين تكمن مسببات الإلحاد؟!
    التعليم أولاً، فتعليمنا يلقن طلابنا وطالباتنا نصوصاً شرعية وعليهم حفظها والإجابة عنها في الامتحان ولا شيء آخر! وإذا كان أستاذ المادة يدخل بوجه متجهم ويخرج بمثله، فقد اكتملت حلقات بغض الدين عند الشباب! الإسلام بني على الحب، والحياة كلها قائمة على الحب، فالمسلم يجب أن يحب الله، ويحب رسوله، ويحب المسلمين جميعاً، وكلمة الحب وردت في هذه المواقف كثيرا وهي لم تأت عبثاً بل كانت في مكانها الصحيح! إذ أحب الشاب ربه حباً ينبع من قلبه، وعبده محبة له وليس خوفاً من أبيه أو مجتمعه بقي هذا الحب راسخاً في قلبه حتى يموت.. وكذلك إذا أحب رسوله أطاعه حباً له وشوقاً إليه حتى يلقاه يوم القيامة.. والإعلام هو الآخر يجب ألا يصادم النصوص الشرعية حتى لا تحدث حالة انفصام في شخصية شبابنا، ولكننا نواجه إعلامياً عالمياً يستحيل ضبطه، وهو ميسر لكل أحد، وفيه من الفساد الأخلاقي والديني الشيء الكثير فكيف يمكن لشبابنا التعامل معه؟! هنا يأتي دور الأسرة والمدرسة والمسجد وكل الوسائل الثقافية الأخرى التي تعلم الشاب كيف يستفيد من هذا الإعلام بأقل قدر ممكن من الخسائر.

    تسهيل الفساد بكل أنواعه والخلوة المحرمة سبيل إلى الانحراف الذي قد يؤدي إلى الإلحاد.. ولأن الله يزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن، فعلى أجهزة الدولة أن تتعامل بحزم مع حالات الإلحاد أو تغير الدين، كما عليها أن تتعامل بحزم مع من يحاول التنصير في بلادنا.. بلادنا -أيها الأحبة- لها خصوصية في مثل هذه المسائل؛ فهي قبلة المسلمين وفيها الحرمان الشريفان فلا يصح أن تجعل ألسنة البعض تلوث سمعتها ومكانتها.. ما حدث ناقوس خطر يجب التعامل معه بحذر لكي لا ننجرف إلى مزالق يصعب الخروج منها.

  2. #2
    أبو طلال
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4937
    تم شكره        1,406 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2009  
    المشاركات
    24,651  
    الصقرالحر غير متواجد حالياً
    لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
    والله يلطف بعباده ويحفظهم ،،، وهذه الأمور من ضياع الأمانة
    وتهاون الناس في تربية ابناءهم ،،،، ونسوا قوله صلى الله عليه وسلم
    في الحديث الشريف ( كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته )
    التعديل الأخير تم بواسطة المستعار ; 08-08-2012 الساعة 11:11 PM

  3. #3
    عضو
    نقاط التقييم  :  1028
    تم شكره        336 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    7,280  
    إستبرق غير متواجد حالياً
    مدري ليه العالم مستغرب تصرف بنت الخبر انا اشوف المسيحيه دين معروف من زمان بس حرفو فيه
    لكن التشيع ماله حل .. يعني انتقلت من المذهب الشيعي للمسيحي ..

    //


    احنا فاخر الزمان .. ربي يستر علينا بس
    شكرا يـ قدير

  4. #4
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  2299
    تم شكره        419 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2011  
    المشاركات
    7,913  
    سلام عليكم غير متواجد حالياً
    السلام عليكم أخي المستعار

    جزاك الله خير، الدين سيعود غريبا كما بدء غريبا، ولاحول ولا قوة إلا بالله، تسلم على هذه المقالة يحفظك المولى آمين

  5. #5
    عمدة المنتدى
    نقاط التقييم  :  8877
    تم شكره        1,529 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010  
    المشاركات
    30,729  
    أبو أنس2011 غير متواجد حالياً




    اللهم ألطف بعبادك وأهدهم
    لسراطك المستقيم ومشكور أخي أبا أحمد

  6. #6
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1438
    تم شكره        349 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2008  
    المشاركات
    12,712  
    ساكن رصيف غير متواجد حالياً
    أخي الكريم المستعار .. من وجهة نظري المتواضعه .. لا يستطيع أحد أن يؤثر على أحد إلا من خلال وجود خلل أو ثغرات . حتى الشيطان لا يستطيع التأثير على الإنسان إلا من خلال الخلل والثغرات .. فهنا يجب علينا معرفة مكامن الخلل لدى الشباب أولا وخاصة في زمن العولمة والإنفتاح الإعلامي على مصراعيه .
    ثانيا يجب علينا أيضا إيجاد الخلل بما يطرحه المجتمع من خلال التربية الأسرية والتعليمية والمجتمعية بكافة أطيافها .. هل هناك خلل في التعليم بشقيه المعرفي والديني ؟ من المدرسة الى المسجد الى المجتمع ؟
    هل الأسرة تقوم بدورها على أكمل وجه من تربية سليمه ومراقبة لأبناءها ؟ هل يعرف الأب أو الأم تفكير أبناءهم ومايطرأ عليهم من تغيرات أو حتى نقاشهم بأمورهم الخاصة والعامه . لا ينحرف شخص عن الطريق القويم إلا بأسباب .. ونحن بزمن كل شيء متاح الكل يستطيع القراءة والإطلاع ناهيك عن تداخل الثقافات من خلال وسائل الإعلام بأنواعها ..
    إذا اضطرب الإنسان وبدأت تتقاذفه الأمواج واختل توازنه سواء كان هذا الإختلال ديني أو عقدي أو إجتماعي أو حتى أسري فهو صيد سهل لكل من يريد أن يصطاده أخلاقيا أو دينيا ..
    الشباب ليسوا شباب الأمس لقد تغير كل شيء .. يجب علينا أن نتعامل معهم وفق هذه المتغيرات وتنشئتهم تنشئة سليمة بعيدا عن التشدد في التربية إبتداءا من الأسرة الى المدرسة الى المجتمع .
    سأذكر لك حادثة .. كان أحد الشباب وهو سعودي أمريكي عايش بأمريكا ويدرس هناك من منذ ولادته ولا يأتي الى المملكه الى بالمناسبات . العام الماضي جاء لزيارة أقرباءه وطلع مع إثنين من الشباب وهم من أقرباءه والحقيقة إن هذا الشاب كان أمريكي الشكل من خلال لباسه وتسريحة شعره غريبه وكان ملفتا للنظر
    وأخذه أصحابه الى السوق وقبض عليه من الهيئه لكن اصحابه اخذوه من الهيئه وهربوا به وتم ابلاغ الدوريات الامنيه وعمم عنهم وتم القبض عليهم . واحضروهم الى الشرطه وبعد أن عرفوا ان هذا الشاب يحمل الجنسية الأمريكيه تم إطلاق سراحه مع الإعتذار الشديد له .. واقرباءه أودعوهم السجن وبعد حب الخشوم تم اطلاق سراحهم .. يعني بالواسطه .. تعرف ماذا قال أحد الشباب وامام الشرطه .. قال انتم كفره ولا تعرفون الدين .. هذه ردة فعل شاب .. الخلاصة أخي المستعار .
    كيف يجب علينا التعامل مع الشباب .. حتى لا نكون السبب في إنحرافهم .
    أشكرك أخوي المستعار .. وتحيه لك

  7. #7
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  2350
    تم شكره        937 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2011  
    المشاركات
    8,057  
    alghamdin غير متواجد حالياً
    انا لله وانا اليه راجعون...........

    نسأل الله الحمايه والهدايه.............

  8. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  7143
    تم شكره        1,640 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2010  
    المشاركات
    34,210  
    نورجنا غير متواجد حالياً
    اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا والآخرة وجميع المسلمين
    والله يحفظنا ويحفظ شباب وفتيات المسلمين
    يعطيك العافية المستعار

  9. #9
    نائب المشرف العام
    نقاط التقييم  :  7571
    تم شكره        1,561 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2006  
    المشاركات
    14,499  
    الـبـقـمـي غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مبتدئه..! مشاهدة المشاركة

    مدري ليه العالم مستغرب تصرف بنت الخبر انا اشوف المسيحيه دين معروف من زمان بس حرفو فيه
    لكن التشيع ماله حل .. يعني انتقلت من المذهب الشيعي للمسيحي ..

    //


    احنا فاخر الزمان .. ربي يستر علينا بس
    شكرا يـ قدير
    مثل أخوكِ مستغرب من ردك أختي مبتدئه !!
    " منتدى الأسهم السعودية "

  10. #10
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  7086
    تم شكره        1,915 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011  
    المشاركات
    11,588  
    senseye غير متواجد حالياً
    والله لتنحل عرى الإسلام عروة بعد عروة حتى يعود الإسلام غريبا كما بدأ غريبا فطوبى للغرباء. مكمن الفرس التقوقع وعدم توضيح للإديان الأخرى حتى يعي الشاب والشابة مايدور حولهم ويستطيع أن يحصن نفسه من تلك التيارات الهدامة . قال تعالى ( ومن يتخذ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه ).موضوع يجب أن يدرس من جميع جوانبه - لانقول من الإنفلات الحضاري وعالم العولمة بل السبب في المفهوم العام للدين .وكما نرى مناهجنا اصبحت تقلص وتهمش الجانب الديني وتركز على المواد العلمية . فهاهم الكفار رغم الإنقلات لديهم بجميع أنواعه لم يمنع من هداه الله للدخول في الإسلام .

  11. #11
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  3936
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2011  
    المشاركات
    9,972  
    فهد ابو سلمان غير متواجد حالياً
    حسبي الله ونعم الوكيل ولا اله الا الله محمد رسول الله

  12. #12
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10603
    تم شكره        2,305 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    40,212  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    لاحول ولاقوة إلا بالله
    اللهم يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك
    وثبت ذرياتنا والطف بهم
    بوركت يداااك أبوأحمد ,,,

  13. #13
    فراشة المنتدى
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  4196
    تم شكره        403 مره

    مقالات المدونة
    2  

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    22,548  
    الفراشة غير متواجد حالياً
    لاحول ولاقوة إلا بالله اعتقد ان اخوي ساكن رصف قال كل مابالنفس تسلم بو أحمد

  14. #14
    عضو
    نقاط التقييم  :  1028
    تم شكره        336 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    7,280  
    إستبرق غير متواجد حالياً
    اخوي البقمي بسألك وحده شيعيه تستغرب إنها تدخل المسيحيه ...!

    بالعكس والله يحزنني جدا هالتنصر لكن مو مستغربه من الشيعه اي شي

    بس حبيت اوضح هالشغله

  15. #15
    نائب المشرف العام
    نقاط التقييم  :  7571
    تم شكره        1,561 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2006  
    المشاركات
    14,499  
    الـبـقـمـي غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مبتدئه..! مشاهدة المشاركة
    اخوي البقمي بسألك وحده شيعيه تستغرب إنها تدخل المسيحيه ...!

    بالعكس والله يحزنني جدا هالتنصر لكن مو مستغربه من الشيعه اي شي

    بس حبيت اوضح هالشغله
    أبيض وجه ،، جعل عمركِ طويل على طاعته


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.