النتائج 1 إلى 2 من 2

سياسة التكتيم عند أهل الشهوات00!!!

  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2006  
    المشاركات
    1,222  
    المسافر88 غير متواجد حالياً

    سياسة التكتيم عند أهل الشهوات00!!!

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..

    لا يفتأ أهل الفساد في تكتيم أخبار الصلاح وكثرة الخير في البلاد والعباد ، فلا تجدهم يلقون بالاُ لآلاف الحفظة بل وطلبة العلم والعلماء والمجاهدون على هذه الأرض الطيبة فيعمدون بكل خِسة إلى إظهار هذه البلاد الطيبة كأنها بلد خبيث أرضهُ ، خبيث ثمرهُ ، وجل همهم أن يخرب الجميع حتى لا يبقون وحدهم في خانة السواد وخانة المنكرات ..

    أهل الفساد والخراب لا يتوانون في محاربة كل دعوة تمنعهم من ممارسة شهواتهم ومنكراتهم وما يحبون من إقامة العلاقات المحرمة من حب وعشق وغرام حتى لا يعود هذا المنكر منكر وتبقى هذه البنت تتنقل من شاب لآخر وكلما لفظها شاب انتقلت لغيره علّها تحصل على ذاك الحب المزعوم والمكذوب وحتى تصبح من تفعل هذا المنكر لا عيب فيها فالكل خربان والبنات فاسدات فلما تلومون هذه الفاسدة المفسدة ..

    مسكينة خرجت تبحث عن الحب الشريف من خلف الأبواب والسُتر والحُجب وهل سيكون من خلف ظهر الأب المسكين الكبير الحاني الجبهة في المسجد يحسب أنه قد خلّف شريفة عفيفة في بيته ، وهي خائنة لدينها ولوالدها ولأهلها قابلت معروفهم جحودًا وفضلهم صدودًا ثم أرادت أن تأثمهم كلهم لتخرج هي الشريفة العفيفة وهم الكذبة الملائكة الذين يخربون البلاد والديار ؟!!

    ومن سياسات هؤلاء الفاسدون اللمفسدون : الطعن في أهل الصلاح ونعتهم أنهم يكذبون على الناس وانهم يرون أنفسهم ملائكة وأنهم سبب خراب البلاد وسبب تاخر الأمة ، وكل هذا من ضيقهم لأنهم لا يستطيعون ممارسة المنكر بحرية في إقامة العلاقات المحرمة بمن يشاؤون ..

    ويتمنى هؤلاء الفاسدون المفسدون -عليهم من الله ما يستحقون- أن كل بنت تفسد ، حتى لا يبقوا وحدهم تُشازا ، تُشار لهم الأيدي بالنقص ، وتحتقرهم الأعين ، فيتمنون لكل صالحة أن تكون فاسدة ، حتى لا يكونون وحدهم في خانة السوء ، مصداقا لقوله تعالى ( إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ [النور : 19]

    نعم هم يتمنون أن تشيع المنكرات ويُنشر بين الناس أن غالب هذه البلاد بناتها فاسدات فاسقات يحملن في طيات قلوبهن قصص الحب والعشق بالحرام حتى لا يكنّ هنّ وحدهن المحتقرات بل يصير الجميع سواء ..

    هم يرون أن المنكرات كثيرة لدرجة أن أصبحت حلالا زلالا ، وهذا الحرام الذي صار حلالا على حين غرّة فهو لا يسبب التاخر ولا الخراب ولا العقوبات عند أهل الشهوات والفساد ..

    ولذا من كراهيتهم للصلاح وأهله نعتوهم بأنهم هم سبب تأخر البلاد وخراب العباد وليس هذا بجديد ..

    هي دعوة قديمة قد قيلت لرسل الله صلوات ربي وسلامه عليهم ، تشاءموا منهم ، ومن صلاحهم ، ورموهم أنهم سبب خراب البلاد والعمران ، وانهم سبب تاخر الأمة ، حتى تطيرّ الكفار منهم فقالوا ..

    ( قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَن مَّعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِندَ اللَّهِ بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ [النمل : 47]

    ( قَالُوا إِنَّا تَطَيَّرْنَا بِكُمْ لَئِن لَّمْ تَنتَهُوا لَنَرْجُمَنَّكُمْ وَلَيَمَسَّنَّكُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ [يس : 18]

    وهكذا قد تجد من يخرج مطالبا بالتحرر وحرية العلاقات المحرمة وتبادل العشق والغرام بين الجنسين وحجتهم زعموا كثرة المنكرات ، فإذا ما قيل لهم اتقوا الله أخذتهم العزة بالإثم ورموا اولئك الصالحون أنهم سبب تأخر الأمة وسبب خرابها وأن غالب الأمة وبناتهم فسدة وفسقة ، تجد هؤلاء هم في الحقيقة سبب تأخر الأمة وسبب النكبات والويلات وسبب خراب البيوت وذهاب عفة المشاعر وعفة الحب وطهارة الصدر وهم أهل سياسات التكتيم في الحقيقة لأنهم يكتمون الخير وينشرون الشر والعياذ بالله ..

    عافاني الله وإياكم منهم ..

  2. #2
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2007  
    المشاركات
    1,366  
    ورق خسـرااان غير متواجد حالياً
    اللهم من أراد الأسلام والمسلمين بسوءً فأشغله في نفسه..

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.