النتائج 1 إلى 2 من 2

فيتش تخفض النظرة المستقبلية للسعودية من "مستقرة" إلى "سلبية"

  1. #1
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  15334
    تم شكره        7,188 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2011  
    المشاركات
    37,252  
    الحوش غير متواجد حالياً

    فيتش تخفض النظرة المستقبلية للسعودية من "مستقرة" إلى "سلبية"


    شعار وكالة فيتش للتصنيف الائتماني

    22 أغسطس 2015 03:48 ص
    من: محمد أبو مليح
    الرياض - مباشر: خفضت وكالة فيتش العالمية للتصنيف الائتماني نظرتها المستقبلية للسعودية من مستقرة إلى سلبية، مع تأكيد تصنيفها للديون السيادية الطويلة الأجل للسعودية بالعملتين المحلية والأجنبية عند (AA‬).
    كما أكدت فيتش في تقرير لها مساء الجمعة تصنيفها للسقف الائتماني للمملكة عند (AA+‬) وثبتت تصنيفها للدين السيادي القصير الأجل بالعملة الأجنبية عند (F1+‬).
    وأشارت وكالة التصنيف إلى أنه من المتوقع حدوث تدهور في المركز المالي للمملكة، وذلك بعد تراجع النفط واستمرار الإنفاق الحكومي، مما سيزيد من عجز الميزانية إلى 14.4% من الناتج المحلي الإجمالي في 2015.
    وتتوقع "فيتش" أن يؤدي تمويل العجز إلى تآكل الاحتياطيات الكبيرة للمملكة والتي تعد الداعم الرئيسي لتصنيفها الائتماني.
    وفي الوقت ذاته أشارت "فيتش" إلى أن نسبة العجز هذه من المتوقع انخفاضها في العامين 2016 و 2017، وذلك مع التوقع بأن يتم تخفيض النفقات الرأسمالية للدولة، بجانب غياب النفقات الاستثنائية التي تمت خلال 2015، بالإضافة إلى انتعاش تدريجي في أسعار النفط.
    وأشارت وكالة التصنيف إلى ما أعلنت عنه المملكة من إصدار سندات وللمرة أولى منذ 2007 وتوقع وزارة المالية إصدار العديد من السندات، وتتوقع "فيتش" أن تستمر عملية إصدار السندات حتى العام 2017.
    كذلك أشارت الوكالة إلى احتمالية تسجيل المملكة عجزا في الحساب الجاري وللمرة أولى منذ 1998 وذلك نظرا لانخفاض أسعار النفط، إلا انها تتوقع أن يحقق الحساب الجاري فائضا في عام 2016.
    وتأتي توقعات "فيتش" متوافقة مع توقعات لمؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" في وقت سابق بأن يحقق الحساب الجاري السعودي عجزا في 2015 يقدر بـ 1% من الناتج المحلي الإجمالي، وذلك بعد تحقيقه فوائض لخمسة عشر عاما متتالية.
    وذكرت "فيتش" أن النفط يمثل 90% من الإيرادات الضريبية للمملكة، و80% من إيرادات الحساب الجاري، و40% من الناتج المحلي الإجمالي.
    وأكدت "فيتش" على أن القطاع الي السعودي متفوق على أقرانه بالمنطقة، مشيرة إلى أن السعودية تحتل المرتبة "أ" في مؤشر مخاطر النظام الي والذي تعده فيتش، منوهة على أنه ألقوى في دول الخليج، ويتماشى مع عدد من الاقتصاديات المتقدمة، وذكرت وصول نسبة القروض المتعثرة إلى 1.1%.
    وكانت سياسات البنك المركز السعودي الاحترازية قد أسهمت في تراجع القروض المتعثرة للبنوك السعودية 7.5% ووصول نسبة تغطيتها إلى 180% بنهاية النصف الأول من العام الحالي.
    وأكد صندوق النقد الدولي على قوة النظام الي السعودي بما يسمح بتجاوز انخفاض أسعار النفط وتراجع النمو، وأيد الجهود المتواصلة لتعزيز التنظيم والرقابة في القطاع المالي.
    وتتوقع فيتش أن يصل سعر خام برنت إلى 65 دولارا للبرميل في المتوسط خلال العام 2015، كما تتوقع أن يترتفع إلى 75 دولار للبرميل في المتوسط خلال 2016، وإلى 80 دولارا للبرميل في المتوسط عام 2017.
    وفي مارس الماضي كانت فيتش قد ثبتت تصنيفها للديون السيادية الطويلة الأجل للسعودية بالعملتين المحلية والأجنبية عند (AA‬) مع نظرة مستقبلية مستقرة.
    وكانت الحكومة قد اتخذت مؤخرا إجراءات منوعة لتفادي تأثير تراجعات أسعار النفط وللمحافظة على مستويات الإنفاق الحكومي عند معدلاته الطبيعية، حيث قامت المملكة بسحب 245 مليار ريال بالنصف الأول من العام الحالي، وذلك من الاحتياطيات الضخمة التي كونتها خلال فترة ارتفاع أسعار النفط، كما قامت بإصدار سندات بقيمة 20 مليار ريال وأشركت فيها البنوك التجارية، وذلك ضمن عدد من الإصدارات تتوقع بعض المصادر أن يصل حجمها الإجمالي وحتى نهاية العام إلى 101 مليار ريال.
    ========================================
    ابوسيف

  2. #2
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  267
    تم شكره        48 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2015  
    المشاركات
    367  
    الشعور غير متواجد حالياً
    مساء الخير
    لماذا الاخبار السيىه تاتي جميعا
    اتوقع والله اعلم تاتي في وقت محدد ومخطط له



    لكن الله يكون بالعون
    على المهزله اللي بتصير
    ينزل سوقنا على نزول الاسواق الاخرى
    ولايتاثرون ولا يدرون عنا ولا دروا عن سوقنا

    فيلم هندي
    مفتعل

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.