خلال المشي في المصنع
لاحظ المدير شابا مستندا الى الحائط ولايفعل اي شيئ
اقترب من الشاب وقال له بهدوء
كم راتبك؟
كان الشاب هادئا ومتفاجئا لانه قد سئل سؤال شخصيا ثم اجاب
بالتقريب مكسبي 2000 شهريا يا سيدي
لماذا؟
بدون اجابة المدير اخرج محفظه واخرج 2000 دولار نقدا
واعطاها الشاب
(بمثابة إنهاء الخدمة) ثم قال
أنا أدفع للناس هنا ليعملوا وليس للوقوف
والان هذا راتبك الشهري مقدماً و اخرج ولاتعد
استدار الشاب وكان مسرعا في الإبتعاد عن الأنظار
وبملاحظة القليل من الناظرين قال المدير بنبرة القوة
هذا ينطبق على الكل في هذه الشركة ...من لا يعمل ننهي عقده مباشرةً
ثم اقترب من أحد المتفرجين وسأله من هذا الشاب الذي قمت أنا بطرده؟
فجاءه الرد المفاجئ :
لقد كان رجل توصيل البيتزا يا سيدي!!!!!!