النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  335
    تم شكره        203 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2015  
    المشاركات
    676  
    Mutairi غير متواجد حالياً

    Cool للسياسة ... والسياسي ... الف ... وألف تعريف

    السياسية ... وما ادراك ما السياسة .... ..... !.

    للسياسة ... والسياسي ... الف ... وألف تعريف ... وكل تعريف له معني ... وألف معني ... ومغزى .....!.

    تعرف السياسة : بأنها فن الممكن .... او ... فن إدارة الأزمات ،.... او تحقيق الهدف بأقل الخسائر وأعظم المكاسب .... الخ .
    تعريف السياسي : هو الشخص الذي يقول كلمة واحدة فقط ... يرضي بها خصمان في آن واحد ...!.
    وهناك تعريف آخر للسياسي : هو الشخص الذي إذا دخل في مشكلة إستطاع الخروج منها ....!.
    والسياسي الداهية ..: هو الشخص الذي لا يدخل أساسآ في اي مشكلة ... كناية عن دهائه وفطنته وذكائه !
    والسياسة .... ليس لها مبادئ او مبدأ ... أخلاقي يحكمها ... وما هي الا مجموعة من المصالح ... تدوم العلاقة مع اصحاب المصلحة ما دامت المصلحة باقية ... وتنتهي العلاقة متي ما إنتهت المصلحة ....!.
    المصلحة ... ما هي المصلحة .... هي ما يمكن ان يحققه السياسي من منافع من الطرف الآخر .. أو درئ خطر او ضرر بأقل التكاليف الممكنة .... !.
    ولا يتوارى السياسيين في استخدام كل الوسائل .. المشروعة منها ... وغير المشروعة ... لتحقيق المصلحة ... وفي الغالب الذي يدفع ثمن المصلحة الطرف الأضعف في العلاقة ... ومن اجل ان يحق السياسي مصالحه علي حساب الغير فأنه لا يتورع عن استخدام كل وسيلة للوصل وتحقيق الغاية من العلاقة ... الغاية تبرر الوسيلة ....!.
    ولان السياسي والسياسة .. هو تحقيق الهدف باي ثمن ... يدفعه الطرف الآخر ... ولهذا يقال للسياسي ... أيها السياسي ... تصرف كأنسان ... لا كسياسي .... لان الانسان أخلاق ... والسياسي لا تهمه الأخلاق في تحقيق مصالحه ... خاصة كانت ام عامة .... وما علاقات الدول ... وأصحاب المصالح الخاصة ... إلا مصالح مشتركة بين أطراف المصلحة المشتركة او الخاصة او العامة ... إما لتحقيق مكاسب ... أو تقليل خسائر ...!.
    ولان السياسة ... ليس لها وجه واحد ... فما تراه انت حق يراه الاخر باطل ... او العكس ... وما تراه انت صواب قد يراه الآخر خطأ ... والعكس صحيح ... وليس في السياسة الا تحقيق مصلحة بأعظم ما يمكن .... او تجنب مضرة ... بأقل خسارة ممكنة ... بدون إعطاء أي أعتبار ... لمعايير أخري ... وإن كانت تلك المعايير معايير أخلاقية ... او غير أخلاقية ... المهم جلب مصلحة او تجنب ضرر ... باي ثمن .. والثمن عادة ما يدفعه الطرف الأضعف في العلاقة .....!.

    والسياسة ... تتقلب وتتغير مع الوقت والزمان ... فما كنت تنهي عنه بالأمس .. قد تأمر به اليوم ... والعكس صحيح ... ما كنت تامر به بالأمس ... تنهى عنه اليوم ... والأيام دول ....!.
    لا أخلاق في السياسة .... ولا سياسة في الأخلاق ... لان الأخلاق ... أسمى من تستخدم لتحقيق مصالح علي حساب أناس أخرين ... لأن الأخلاق الفاضلة هي الطرف النقيض والبغيض للسياسة المبنية علي النفاق .. السياسي ... فالنفاق السياسي ضد مبادئ الأخلاق السامية ... فالكذب عماد سنام السياسة .. والكذب بتنافي مع أخلاق الانسان الفاضل ... ولهذا يعتبر الكذب أية النفاق والمنافق ... اذا حدث كذب .....!.

  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ Mutairi على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    نائب المشرف العام
    نقاط التقييم  :  7661
    تم شكره        1,566 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2006  
    المشاركات
    14,567  
    الـبـقـمـي غير متواجد حالياً


    أمتعتنا بهذا الطرح أبو ماجد .. الله يرحم شيبانٍ عقبوك

    " منتدى الأسهم السعودية "

  4. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  1312
    تم شكره        230 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2015  
    المشاركات
    3,923  
    بدر الحجاز غير متواجد حالياً
    يوما ما سيكتشفوون السياسيون أن مصالحهم يمكن ادرااكها اذا قضيت مصالح الاطراف الاخرى .... مهما اعتقدوو عكس ذالك .... وسيثب ان علم السياسه انه كان علما فاشلا طالما اخترق الانظمه الكونيه تحياتي لك ولموضوعك الجميل

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.