صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 29
  1. #1
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

    ليلة القدر فضلها وعلاماتها ....

    ليلة القدر فضلها وعلاماتها ....
    *******************************




    الحمد لله رب العالمين ، مفضل الأماكن والأزمان على بعضها بعضا ،الذي أنزل القرآن في الليلة المباركة ، والصلاة والسلام على من شد المئزر في تلك الليالي العظيمة المباركة ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه الغر الميامين ..

    أما بعد
    لقد اختص الله تبارك وتعالى هذه الأمة المحمدية على غيرها من الأمم بخصائص ، وفضلها على غيرها من الأمم بأن أرسل إليها الرسل وأنزل لها الكتاب المبين كتاب الله العظيم ، كلام رب العالمين في ليلة مباركة هي خير الليالي ،

    ليلة اختصها الله عز وجل من بين الليالي ، ليلة العبادة فيها هي خير من عبادة ألف شهر ، وهي ثلاث وثمانون سنة وأربعة أشهر .. ألا وهي ليلة القدر مبيناً لنا إياها في سورتين

    قال تعالى في سورة القدر :

    { إنا أنزلناهُ في ليلةِ القدر *وما أدراكَ ما ليلةُ القدر * ليلةُ القدرِ خيرٌ من ألفِ شهر * تَنَزلُ الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كلِ أمر *سلامٌ هي حتى مطلع الفجر }


    وقال تعالى في سورة الدخان :

    { إنا أنزلناهُ في ليلةٍ مباركةٍ إنا كنا مُنذٍرين * فيها يُفرَقُ كلُ أمرٍ حكيم }



    سبب تسميتها بليلة القدر
    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى

    أولا :


    سميت
    ليلة القدر من القدر وهو الشرف كما تقول فلان ذو قدر عظيم ، أي ذو شرف


    ثانيا :


    أنه يقدر فيها ما يكون في تلك السنة ، فيكتب فيها ما سيجري في ذلك العام ،

    وهذا من حكمة الله عز وجل وبيان إتقان صنعه وخلقه .

    ثالثا :

    وقيل لأن للعبادة فيها قدر عظيم لقول النبي صل الله عليه وسلم
    ( من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه )
    متفق عليه

    علامات ليلة القدر
    ذكر الشيخ بن عثيمين رحمه الله أن لليلة القدر علامات مقارنة وعلامات لاحقة

    العلامات المقارنة

    قوة الإضاءة والنور في تلك الليلة ،
    وهذه العلامة في الوقت الحاضر لا يحس بها إلا من كان في البر بعيداً عن الأنوار
    - الطمأنينة ، أي طمأنينة القلب ، وانشراح الصدر من المؤمن ،
    فإنه يجد راحة وطمأنينة وانشراح صدر في تلك الليلة أكثر من مما يجده في بقية الليالي
    - أن الرياح تكون فيها ساكنة
    أي لا تأتي فيها عواصف أو قواصف ، بل بكون الجو مناسبا
    - أنه قد يُري الله الإنسان الليلة في المنام ،
    كما حصل ذلك لبعض الصحابة رضي الله عنهم .
    - أن الانسان يجد في القيام لذة أكثر مما في غيرها من الليالي

    العلامات اللاحقة

    أن الشمس تطلع في صبيحتها ليس لها شعاع ، صافية ليست كعادتها في بقية الأيام ،
    ويدل لذلك حديث أبي بن كعب رضي الله عنه أنه قال :
    أخبرنا رسول الله صل الله عليه وسلم :
    ( أنها تطلع يومئذ ٍ لا شعاع لها )
    رواه مسلم

    فضائل ليلة القدر

    - أنها ليلة أنزل الله فيها القرآن ،

    قال تعالى { إنا أنزلناه في ليلة القدر }

    - أنها ليلة مباركة ،

    قال تعالى { إنا أنزلناه في ليلة مباركة }

    - يكتب الله تعالى فيها الآجال والأرزاق خلال العام ،

    قال تعالى { فيها يفرق كل أمر حكيم }

    - فضل العبادة فيها عن غيرها من الليالي ،

    قال تعالى { ليلة القدر خير من ألف شهر}

    - تنزل الملائكة فيها إلى الأرض بالخير والبركة والرحمة والمغفرة ،

    قال تعالى { تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر }

    - ليلة خالية من الشر والأذى وتكثر فيها الطاعة وأعمال الخير والبر ، وتكثر فيها السلامة من العذاب ولا يخلص الشيطان فيها إلى ما كان يخلص في غيرها فهي سلام كلها ،

    قال تعالى { سلام هي حتى مطلع الفجر }

    -
    فيها غفران للذنوب لمن قامها واحتسب في ذلك الأجر عند الله عز وجل ،

    قال صلى الله عليه وسلم :
    ( من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه )
    متفق عليه

    كيف نعرف ليلة القدر؟؟

    ليلة القدر في العشر الأواخر

    فعن النبي صل الله عليه وسلم قال:
    (تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان)
    رواه البخارى ومسلم

    وفي أوتار العشر آكد،

    لحديث عائشة أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال:
    (تحروا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر)
    رواه البخاري

    وفي الأوتار منها بالذات، أي ليالي:

    إحدى وعشرين ، وثلاث وعشرين، وخمس وعشرين، وسبع وعشرين، وتسع وعشرين.

    فقد ثبت في الصحيحين أن النبي صل الله عليه وسلم قال:

    (التمسوها في العشر الأواخر، في الوتر)
    رواه البخارى ومسلم

    وفي حديث ابن عباس رضي الله عنه أن النبي صل الله عليه وسلم قال:

    (التمسوها في العشر الأواخر من رمضان ليلة القدر في تاسعة تبقى، في سابعة تبقى، في خامسة تبقى)
    رواه البخاري

    فهي في الأوتار أحرى وأرجى إذن.


    وإنما أخفى الله تعالى هذه الليلة ليجتهد العباد في طلبها، ويجدّوا في العبادة،

    كما أخفى ساعة الجمعة وغيرها.

    فينبغي للمؤمن أن يجتهد في أيام وليالي هذه العشر طلباً لليلة القدر،

    اقتداء بنبينا صل الله عليه وسلم، وأن يجتهد في الدعاء والتضرع إلى الله.

    دعاء ليلة القدر

    عن عائشة رضي الله عنها قالت:
    قلت: يا رسول الله أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أقول؟ قال: قولي :

    (اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عني)
    رواه الإمام أحمد، والترمذي (3513)، وابن ماجة (3850) وسنده صحيح.

  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ ياسمين على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً


    سؤال :

    ماذا يجب على المسلم عمله ليله القدر ؟
    وهل يجب أن يختم القرآن فيها؟
    كيف تؤدي صلاة الليل وكم عدد ركعاتها؟

    الإجابــة :

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
    فيستحب للمسلم في ليلة القدر أن يفعل الآتي :

    1-إحياءها بالقيام، ففي الصحيحين واللفظ للبخاري عن أبي هريرة رضي

    الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من قام ليلة القدر

    إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه"

    2-الدعاء، وخصوصاً ما ورد به الدليل، فعن عائشة رضي الله عنها قالت:

    قلت: يا رسول الله، أرأيت إن علمت ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: قولي:

    "اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني"

    رواه أحمد وابن ماجه والترمذي وصححه.

    3-الإكثار من تلاوة القرآن وذكر الله تعالى وغير ذلك من

    الطاعات، ولا يجب على المرء ختم القرآن في هذه الليلة، ولكن

    إن أمكنه ختمه فقد حاز أجراً عظيماً إن شاء الله،
    وأما صلاة الليل فتؤدى مثنى مثنى،
    كما في الصحيحين عن ابن عمر رضي الله عنهما قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة
    واحدة توتر له ما قد صلى"
    وكان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي إحدى عشرة ركعة، كما في
    الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها، وليس هذا تحديداً لا

    تجوز الزيادة عليه، بل هو مجرد فعل من رسول الله صلى الله

    عليه وسلم فمن اقتصر عليه فهو أفضل، ومن زاد فلا حرج

    عليه، فقد كان الصحابة رضي الله عنهم يصلون عشرين ركعة

    على عهد عمر وعثمان وعلي، قال الترمذي:
    وأكثر أهل العلم على ما روي عن عمر وعلي وغيرهما من

    أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم عشرين ركعة، فهو قول

    الثوري وابن المبارك والشافعي، وقال:
    هكذا أدركت الناس بمكة يصلون عشرين ركعة"
    والله أعلم.

  4. #3
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  5. #4
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  6. #5
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  7. #6
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  8. #7
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    الموضوع كله منقووووول
    التعديل الأخير تم بواسطة ياسمين ; 01-07-2018 الساعة 06:01 AM

  9. #8
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  10. #9
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  11. #10
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  12. #11
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10783
    تم شكره        2,344 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,094  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  13. #12
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  2299
    تم شكره        419 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2011  
    المشاركات
    7,909  
    سلام عليكم غير متواجد حالياً
    السلام عليكم إم سارة

    جزاك الله خير، لكي شكري وتقديري ع المشاركة القيمة والهادفة، جعلها في ميزان حسناتك، تقبل منكم الصيام والقيام وبلغكم ليلة القدر آآآمين

  14. #13
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1486
    تم شكره        675 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2007  
    المشاركات
    11,353  
    ابن الصحرا غير متواجد حالياً
    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني

    الف شكر لك اختي ياسمين والله يجزاك خير على هذا الموضوع المفيد

  15. #14
    عضو
    نقاط التقييم  :  1028
    تم شكره        336 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012  
    المشاركات
    7,261  
    إستبرق غير متواجد حالياً
    اللهم اجعلنا ممن يوفق لقيامها وإعطائها حقها


    شكرا يا سمين

  16. #15
    أبو طلال
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4937
    تم شكره        1,406 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2009  
    المشاركات
    24,619  
    الصقرالحر غير متواجد حالياً
    فرصة العودة إلى الله ليلة القدر

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.