صفحة 1 من 29 1234567891011 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 428
  1. #1
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً

    مدونة أبـو فــهــد قصص متنوعه نتمنى لكم وقتا ممتعا



    فى يوم من اﻷيام كانت هناك امرأه مسكينة مات زوجها ولها ابن صغير تعانى وتذوق من الوان العذاب من اجل تعليمه وتربيته
    وكان شديد التعلق بأمه فكانت تحنو عليه بشده حتى انهى المرحلة اﻹعدادية وكان دائما متفوقا فى دراسته وكان هذا التفوق
    يجعل اﻷم فخورة بأن تعبها وذلها اثمر بنتائج عالية وكانت دائما تذهب مع ولدها الى المدرسة .
    وفى يوم رجع اﻹبن وكانت تبدو عليه عﻻمات الحزن والهم وكان يحاول إخفائها عن أمه ولكنها ﻻحظت عليه فسألته عن سبب حزنه
    فتهرب منها وتكرر ذلك اﻻمر كثيرا كلما ذهبت امه معه ال...ى المدرسة فأصرت اﻷم ان تعرف سبب الحزن
    فأجابها الولد فى خجل شديد بأن اصدقاؤه يسخرون منها ﻷنها بعين واحدة
    وكانت المفاجأه للإبن حينما وجد أمه تبتسم وتقول الحمد لله يا بنى ان عيناك سليمتان وتكرر اﻷمر كثيرا
    ومرت السنوات وتخرج الولد من المرحلة الثانويه وكان ترتيبه اﻷول على الجمهورية وكرمه وزير التعليم وكرمته وسائل اﻹعﻻم دون ظهور ﻷمه نهائيا
    وشعرت اﻷم ان ولدها يبتعد عنها شيئا فشيئا بعد ان دخل كلية الطب حتى أنه كان يتركها بالشهور ﻻ يسأل عنهاوﻻ يعيرها إهتماما وتفوق الطالب كعادته
    متناسيا السيدة التى عانت ليصبح هو كما هو حتى انهى الجامعة وكان اﻷول على كلية الطب وحصل علي بعثة إلى الخارج على نفقة الدولة
    وبالفعل غادر البﻻد دون ان يرى أمه التى بدأت تظهر عليها عﻻمات الكبر والمرض وأصبحت غير قادرة على العمل والتى ذهبت لتسأل عنة عشرات المرات

    حتى علمت انه سافر وتركها وحيدة تسأل الناس حق الدواء وكانت تكتب له خطابات فكان يرفضها وﻻ يقرأها ورجع اﻹبن وتعين معيدا فى كلية الطب
    وأصدر تعليماته المشدده انه اذا حضرت تلك السيدة ﻻ تدخل من باب الجامعة وكان اﻹبن يعصر قلبه كى ﻻ يضعف فهو بين الحنين إلى أمه وبين الخجل من شكلها
    وخاصة بعد أن عﻻ شأنه ومرت اﻷيام وكبرت اﻷم وكانت تأتى كل يوم خلف أسوار الجامعة لترى ولدها ثم تنصرف ممتلئا قلبها بالحسرة وخيبة امل
    بعد أن علمت بأنه سيتزوج من إبنة رئيس الجامعة
    فأرسلت إلي إليها خطابا وأوصتها أن تقرأه على ولدها الذى أصبح زوجا لها وذلك بعد أن اشتد عليها المرض ولزمت الفراش وكان نص الخطاب هو ......
    ولدى الحبيب ونور عينى .....
    قبل أن تسمع ما كتبته أريد ان أخبرك أنى أسامحك بعدد حبات الرمال وأيضا اريد ان اخبرك بشئ لم تعرفه طوال حياتك حينما كنت صغيرا
    كنت تلعب مع أصدقائك فوقعت واصطدمت رأسك بشدة على حجر أفقدك إحدى عينيك فأسرعت الى المستشفى وقال لى الطبيب ﻻ فائدة فى عينك
    إﻻ إذا تبرع أحد لك بعينه فأسرعت دون تردد فأهديت إليك عينى لترى انت نور الحياه وأظل أنا بعين واحدة لتخجل منى حين يشتد عودك وتكبر
    ولو كنت ساعتها تحتاج إلى قلبى ﻷهديته إليك دون تردد فأنت اﻻن ترى بعينى ولكن حبيبى لى عندك عتاب هل أسأت إليك يوما؟ ... أهان عليك حضن أمك؟
    ..... أهانت عليك حسرتى ودمعتى التى تحرق قلبى؟ انا غير نادمة على تعبى وسهرى عليك ﻷن قلبى كان دائما يسامحك و
    إنى أشهد الله وأشهد زوجتك الحسناء انى راضية عنك تمام الرضا وأريدك ولدى أن ﻻ تشغل بالك بى
    فأنا بخير ما دمت انت بخير وأستودعك الله وأوصيك بأﻻ ترى بعينى إﻻ الحلال ..........أمك الحبيبة.
    وبعد أن قرأت زوجته الخطاب نظرت إليه فوجدته منهارا من البكاء وأسرعا إلى أمه ليسترضيها فيجدها قد ذهبت إلى ربها وفارقت الحياه .
    بسم الله الرحمن الرحيم ( وقضى ربك ان ﻻ تعبدوا إﻻ إياه وبالوالدين إحسانا (

  2. 6 أعضاء قالوا شكراً لـ abdulaziz1 على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً


    يحكى أن امرأةً رأت في الرؤيا
    أثناء نومها أنَّ رجلاً من أقاربها
    قد لدغته أفعى سامة فقتلته ومات على الفور...



    وقد أفزعتها هذه الرؤيا وأخافتها جداً
    وفي صبيحة اليوم التالي توجهت إلى بيت
    ذلك الرجل وقصّت عليه رؤياها
    وعَبَّرَت له عن مخاوفها
    وطلبت منه أن ينتبه لما يدور حوله
    ويأخذ لنفسه الحيطة والحذر

    فنذر الرجلُ على نفسه أن يذبح
    كبشين كبيرين من الضأن نذراً لوجه الله تعالى
    عسى أن ينقذه ويكتب له السلامة
    من هذه الرؤيا المفزعة

    وهكذا فعل ، ففي مساء ذلك اليوم
    ذبح رأسين كبيرين من الضأن
    ودعا أقاربه والناس المجاورين له
    وقدم لهم عشاءً دسماً ، ووزَّعَ باقي اللحم
    حتى لم يبقَ منه إلا ساقاً واحدة

    وكان صاحب البيت لم يذق طعم الأكل ولا اللحم
    بسبب القلق الذي يساوره ويملأ نفسه
    والهموم التي تنغّص عليه عيشه وتقضّ مضجعه
    فهو وإن كان يبتسم ويبشّ في وجوه الحاضرين
    إلا أنه كان يعيش في دوامة من القلق
    والخوف من المجهول

    لَفَّ الرجلُ الساقَ في رغيفٍ من الخبز
    ورفعها نحو فمه ليأكل منها
    ولكنه تذكّر عجوزاً من جيرانه لا تستطيع القدوم
    بسبب ضعفها وهرمها ، فلام نفسه
    قائلاً : لقد نسيت تلك العجوز
    وستكون الساق من نصيبها
    فذهب إليها بنفسه وقدّم لها تلك الساق
    واعتذر لها لأنه لم يبقَ عنده شيء
    من اللحم غير هذه القطعة

    سُرَّت المرأةُ العجوز بذلك وأكلت اللحم
    ورمت عظمة الساق وفي ساعات الليل
    جاءت حيّة تدبّ على رائحة اللحم والزَّفَر
    وأخذت تُقَضْقِضُ ما تبقى من الدهنيات
    وبقايا اللحم عن تلك العظمة
    فدخل شَنْكَل عظم الساق في حلقها
    ولم تستطع الحيّة التخلّص منه
    فأخذت ترفع رأسها وتخبط العظمة على الأرض
    وتجرّ نفسها إلى الوراء وتزحف محاولة تخليص نفسها
    ولكنها عبثاً حاولت ذلـك
    فلم تُجْدِ محاولاتها شيئاً ولم تستطع تخليص نفسها

    وفي ساعات الصباح الباكر سمع ابناء الرجل
    حركة وخَبْطاً وراء بيتهم فأخبروا أباهم بذلك
    وعندما خرج ليستجلي حقيقة الأمر
    وجد الحيّة على تلك الحال
    وقد التصقت عظمة الساق في فكِّها
    وأوصلها زحفها إلى بيته فقتلها
    وحمد الله على خلاصه ونجاته منها

    واخبر اهله بالحادثة فتحدث الناس بالقصة زمناً
    وانتشر خبرها في كلّ مكان
    وهم يرددون المثل القائل : كثرة اللُّقَم تطرد النِّقَم
    اي كثرة التصدق بالطعام تدفع عنك البلايا

  4. #3
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  7086
    تم شكره        1,915 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2011  
    المشاركات
    11,590  
    senseye غير متواجد حالياً
    بيض الله وجهك ابو فهد ...حقيقة هذا ماتمنيته منك سلفا...وبهذا سوف اوقف قصة وعبرة ..بعد تشريفك ورجوعك سالما لسابق عهدك...في الواقع أنا غير موجود حاليا ..ربما اعود للكتابة بالمنتدى بعد شهر الحج.....استمر وعين الله ترعاك ...ابو ريان.....

  5. #4
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة senseye مشاهدة المشاركة
    بيض الله وجهك ابو فهد ...حقيقة هذا ماتمنيته منك سلفا...وبهذا سوف اوقف قصة وعبرة ..بعد تشريفك ورجوعك سالما لسابق عهدك...في الواقع أنا غير موجود حاليا ..ربما اعود للكتابة بالمنتدى بعد شهر الحج.....استمر وعين الله ترعاك ...ابو ريان.....
    العين ماتعلى على الحاجب

    انت الأصل ونحن الضل

    مشكور على الاطراء

    وربي يعيدك سالم

  6. #5
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  3697
    تم شكره        1,698 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2007  
    المشاركات
    22,605  
    hassa boy غير متواجد حالياً
    ماشاء الله تبارك الله
    قصص من واقع الحياة للعظه والعبره
    تقبل شكري وتحياتي


  7. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  7143
    تم شكره        1,640 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2010  
    المشاركات
    34,310  
    نورجنا غير متواجد حالياً
    طرح جميل للغاية
    تسلم اياديك عبدالعزيز ويعطيك العافية

  8. #7
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1486
    تم شكره        673 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2007  
    المشاركات
    11,356  
    ابن الصحرا غير متواجد حالياً
    قصص رائعه ولكن قصة ولد العجوز موجعه الله يخزيه
    شكرا عبدالعزيز

  9. #8
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hassa boy مشاهدة المشاركة
    ماشاء الله تبارك الله
    قصص من واقع الحياة للعظه والعبره
    تقبل شكري وتحياتي

    الشكر لك على تواجدكم الكريم

    تحياتي

  10. #9
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نورجنا مشاهدة المشاركة
    طرح جميل للغاية
    تسلم اياديك عبدالعزيز ويعطيك العافية
    اجمل منه رؤية توقيعكم المهم

    كل الشكر لكم

  11. #10
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصحرا مشاهدة المشاركة
    قصص رائعه ولكن قصة ولد العجوز موجعه الله يخزيه
    شكرا عبدالعزيز
    ههههههه
    صدقت
    شرفتني يا بن الصحراء بتواجدكم

    كل الشكر لك

  12. #11
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  424
    تم شكره        102 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2007  
    المشاركات
    1,838  
    عاشق ريم غير متواجد حالياً
    قصه مؤلمه وحزينه ... ورائعه للعبره في رضا الوالدين ...
    وايضا واقعيه وتحصل في مجتمعاتنا ولا غرابه في ذلك ..بل ربما ينتهي العقوق الى القتل للوالدين كما نسمع ..
    شكرا ..عبد العزيز على طرحك المميز والمفيد ........




  13. #12
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  8484
    تم شكره        3,390 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2013  
    المشاركات
    31,202  
    الزعيمه غير متواجد حالياً
    قصص معبرة وخاصة الاولى موجعه بالحيل

    الله يرزقنا بر ابنائنا في حياتنا ومماتنا

    عبدالعزيز الله يعطيك العافيه

  14. #13
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشق ريم مشاهدة المشاركة
    قصه مؤلمه وحزينه ... ورائعه للعبره في رضا الوالدين ...
    وايضا واقعيه وتحصل في مجتمعاتنا ولا غرابه في ذلك ..بل ربما ينتهي العقوق الى القتل للوالدين كما نسمع ..
    شكرا ..عبد العزيز على طرحك المميز والمفيد ........



    العفو اخي عاشق ريم

    الشكر لك على مروركم هنا

  15. #14
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزعيمه مشاهدة المشاركة
    قصص معبرة وخاصة الاولى موجعه بالحيل

    الله يرزقنا بر ابنائنا في حياتنا ومماتنا

    عبدالعزيز الله يعطيك العافيه
    ولايحرمك منها

    سعدت بشوفتكم هنا

    لكم كل الشكر

  16. #15
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1029
    تم شكره        306 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,452  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً


    دخل عليها في غرفتها بالمستشفى
    ألقى نظرة على وجهها الأصفر وتلك العظام البادية،
    سألها: هل اطلعتي على التقرير؟
    قالت : نعم
    وهل عرفتِ أنكِ مُصابة بالإيدز ؟...
    إكتفت بهز رأسها ، ثم عادت تكمل نومها المزعج بعدما سحبت الغطاء فوق رأسها
    وضع خطاباً تحت وسادتها ، ثم اتجه خارجاً من الغرفة قائلاً
    هناك خطاب تحت الوسادة .
    بعد مغادرته بقليل ، سحبت الخطاب وأخذت في قراءته
    أنتِ طالق
    وستأتيك الوثيقة خلال يومين
    ألقت بالخطاب ، ساحبة الغطاء فوق رأسها ..
    عندما هم بمغادرة باب المستشفى ، لاحظه الطبيب المعالج لزوجته
    نادى عليه : سيد
    إلتفت للطبيب مستفسراً
    حسناً أنت ستناقشني في أمر زوجتي
    أود أن أُخبرك أنها لم تعد زوجتي لقد طلقتها سوف يتولى أهلها شؤنها
    نظر إليه الطبيب ملياً قائلاً : ليس الأمر كذلك أنت بحاجة إلى تحليل دم
    اصفر لون وجهه وكاد أن ينهار
    الطبيب : سيد
    أقول لك وبكل أسف أنك مصاب بنفس مرض زوجتك أقصد طليقتك ،
    هل نقلت لي المرض؟
    الطبيب : أنت مخطيء سيد
    فتاريخ حصانة الفيروس لديك أقدم من تاريخ ظهور اعراض المرض عليها
    يبدو أنك انت من نقل إليها المرض ،
    ربما بعد شهور قليلة ستبدأ الأعراض في الظهور عليك
    مزق التقرير واتجه مسرعاً لخارج المستشفى
    وركب سيارته وانطلق بها مسرعاًمخلفاً وراءه غبار الطريق...
    وفي تلك الليلة الباردة المطيرة، كانت تحتضر في غرفتها بالمستشفى
    وبجوارها والداها وأخوانها..
    نظرت أليهم بشحوب وصفرة الموت قد كست وجهها وبالكاد تكلمت :
    اللهم إنك تعلم أني لم أعصيك ولم أرتكب الحرام..
    وإن كنت قد فعلت ذلك فلا ترحمني...
    نطقت بالشهادتين ثم فاضت روحها...
    خرج أبيها من الغرفة باكياً وهو يردد.
    "زوجوا من ترضون دينه وخلقه ألا تفعلوا ، تكن فتنة في الأرض وفساد كبير"

صفحة 1 من 29 1234567891011 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.