رغم نتائج والتوصيتات الدراسات العالمية

ترتيبنا عالميا في التعليم في المؤخر والصحة وكل يوم في نظام وعدم توفر الأدوية في بعض المراكز وسعة بعض المستفيات الصغيرة واخيرا سوق الاسهم الذي قطع كل امل يرجوه المواطن السعودي في تحسين وضعه علميا

الحكومة لم ولن تعلوا جهد في توفير وقد بلغت في ذلك الكثير ولكن سوء التخطيط لمن اسند له المهام وعدم توفر الدراسات اللازمة لذلك فهل لنا نظرة


اقترح ان تقوم الدولة بعمل بعثات لجميع المسؤولين لدراسة في الخارج لكي يكون قادرين على تحسين اوضاع اعمالهم بشكل صيحيح فالحمدلله وضعنا الاقتصادي من افضل الدول المتقدمة ولكن هذه رحمة من ربنا بنعمة البترول وتخيل لو لم يوجد البترول كنا ذهبنا للهاوية ولم نستفد إلى الان من هذه الطفرة

بطالة بأعداد هائلة مع صغر عدد السكان في المملكة فأين نتجه بعد عشر سنوات من الان انظر لمن حولنا الصين الهند وكوريا وما ليزيا نحن من قبلهم وسبقونا إلى القمة

القتراح اخر لماذا لانستقدم من يخطط لنا في مثل هذه الوزارات لكي نمش على الطريق الصحيح

الحمد لله على كل حال ولابد ان نطور انفسنا اولا وتحياتي للجميع