النتائج 1 إلى 14 من 14

مهم لكل الرجال

  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  60
    تم شكره        139 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2010  
    المشاركات
    3,944  
    nawafel غير متواجد حالياً

    مهم لكل الرجال

    توضيح حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ، حيث قال : ( ما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب للب الرجل الحازم من إحداكن، فقيل يا رسول الله ما نقصان عقلها؟ قال: أليست شهادة المرأتين بشهادة رجل ؟ قيل يا رسول الله ما نقصان دينها ؟ قال : أليست إذا حاضت لم تصل ولم تصم ؟! ) .

    فقد بين ـ عليه الصلاة والسلام ـ أن نقصان عقلها من جهة ضعف حفظها وأن شهادتها تجبر بشهادة امرأة أخرى . وذلك لضبط الشهادة بسبب أنها قد تنسى أو قد تزيد في الشهادة ، وأما نقصان دينها فلأنها في حال الحيض والنفاس تدع الصلاة وتدع الصوم ولا تقضي الصلاة ، فهذا من نقصان الدين .

    ولكن هذا النقص ليس مؤاخذة عليه، وإنما هو نقص حاصل بشرع الله ـ عز وجل ـ هو الذي شرعه ـ سبحانه وتعالى ـ رفقاً بها وتيسيراً عليها لأنها إذا صامت مع وجود الحيض والنفاس يضرها ذلك . فمن رحمة الله أن شرع لها ترك الصيام ثم تقضيه، وأما الصلاة ، فلأنها حال الحيض قد وجد منها ما يمنع الطهارة . فمن رحمة الله ـ عز وعلا ـ أن شرع لها ترك الصلاة ، وهكذا في النفاس ثم شرع لها ألا تقضي الصلاة ، لأن في القضاء مشقة كبيرة ، لأن الصلاة تتكرر في اليوم والليلة خمس مرات . والحيض قد تكثر أيامه . تبلغ سبعة أيام أو ثمانية أيام ، وأكثر النفاس قد يبلغ أربعين يوماً . فكان من رحمة الله عليها وإحسانه إليها أن أسقط عنها الصلاة أداءً وقضاءً ، ولا يلزم من هذا أن يكون نقص عقلها في كل شيء ونقص دينها في كل شيء ، وإنما بين الرسول صلى الله عليه وسلم أن نقصان عقلها من جهة ما يحصل لها من ترك الصلاة والصوم في حال الحيض والنفاس .

    ولا يلزم من هذا أن تكون أيضاً دون الرجال في كل شيء ، وأن الرجل أفضل منها في كل شيء ، نعم جنس الرجال أفضل من جنس النساء في الجملة ، لأسباب كثيرة كما قال الله ـ سبحانه وتعالى : { الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم } سورة النساء . لكن قد تفوقه في بعض الأحيان في أشياء كثيرة، فكم من امرأة فاقت كثيراً من الرجال في عقلها ودينها وضبطها .

    وقد تكثر منها الأعمال الصالحات فتربو على كثير من الرجال في عملها الصالح وفي تقواها لله ـ عز وجل ـ وفي منزلتها في الآخرة ، وقد تكون لها عناية في بعض الأمور ، فتضبط ضبطاً كثيراً أكثر من ضبط بعض الرجال في كثير من المسائل التي تعنى بها وتجتهد في حفظها وضبطها ، فتكون مرجعاً في التاريخ الإسلامي وفي أمور كثيرة ، وهذا وأضح لمن تأمل أحوال النساء في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وبعد ذلك .

    وبهذا يعلم أن هذا النقص لا يمنع من الاعتماد عليها في الرواية ، وهكذا في الشهادة إذا انجبرت بامرأة أخرى، ولا يمنع أيضاً تقواها لله وكونها من خيرة إماء الله ، إذا استقامت في دينها ، فلا ينبغي للمؤمن أن يرميها بالنقص في كل شيء ، وضعف الدين في كل شيء ، وإنما هو ضعف خاص في دينها ، وضعف في عقلها فيما يتعلق بضبط الشهادة ونحو ذلك . فينبغي إنصافها وحمل كلام النبي صلى الله عليه وسلم على خير المحامل وأحسنه .


  2. #2
    كاتب متميز
    نقاط التقييم  :  725
    تم شكره        33 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2008  
    المشاركات
    33,551  
    أبو فهد ،، غير متواجد حالياً
    كلامك رائع وحقيقي ..

    وقد بينتي فيه وجه النقصان كما بين ذلك أهل العلم ..

    فليس النقص في كل شي .. وليس نقصا في فهم المرأة ولا إدراكها وإنما نقص من ناحية الضبط ..

    وقد وجد عدد من النساء من كن احفظ وأتقن من كثير من الرجال وحفظن حديث النبي ورواياته

    كما هو حال أمنا عائشة رضي الله عنها ..

    بارك الله فيك
    أبــو فــــهـــــــد ،،



  3. #3
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010  
    المشاركات
    87  
    بريمن غير متواجد حالياً

  4. #4
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2006  
    المشاركات
    3,998  
    alajaj_97 غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير



  5. #5
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  320
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2007  
    المشاركات
    5,160  
    mufaker 7 غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك
    وجزاك كل خير

  6. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  7
    تم شكره        18 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2004  
    المشاركات
    7,240  
    التوفيق من الله غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك اختي الكريمة
    وليس هناك من عاقل يرمي المرأة بالنقصان وماورد عن النبي صلى الله عليه واضح وصريح اوخيتي ولعلك تطرقتي لشئ من هذا .
    فهي الام والاخت والزوجة والابنة ومكانتهن عالية في قلوبنا .
    حفظ الله نساء المسلمين من التبرج والسفور وهداهن لما فيه الخير لهن
    والحقيقة ان هناك نساء قد تساوي احداهن الف رجل في علمها كما ذكر ذلك الشيخ ابراهيم الدويش في محاضرة له .
    والكمال لله ولعلي اورد هذا الحديث كإضافة لموضوعك اوخيتي .

    حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ ، وَمُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ ، قَالَا : حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، قَالَ يَحْيَى فِي حَدِيثِهِ ، قَالَ : حَدَّثَنِي عَمْرُو بْنُ مُرَّةَ . قَالَ ابْنُ جَعْفَرٍ : عَن مُرَّةَ الْهَمْدَانِيِّ ، عَن أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " كَمُلَ مِنَ الرِّجَالِ كَثِيرٌ ، وَلَمْ يَكْمُلْ مِنَ النِّسَاءِ غَيْرُ مَرْيَمَ بِنْتِ عِمْرَانَ ، وَآسِيَةَ امْرَأَةِ فِرْعَوْنَ ، وَإِنَّ فَضْلَ عَائِشَةَ عَلَى النِّسَاءِ ، كَفَضْلِ الثَّرِيدِ عَلَى سَائِرِ الطَّعَامِ " .
    مسند الامام احمد بن حنبل
    إسناده متصل، رجاله ثقات، على شرط الشيخين البخاري ومسلم.

    دمتي بحفظ الرحمن

  7. #7
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  13
    تم شكره        8 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2005  
    المشاركات
    3,326  
    احمد غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك اختي نوافل
    صحيح لكن بعض الناس يستخدمه للاساءه للمراه ويستشهد به في غير محله
    حتى عكس صوره سيئه عن الاسلام وقالوا بان الاسلام يسيئى للمراه ويقلل من قيمتها

  8. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2006  
    المشاركات
    10,032  
    صقر الجنوب غير متواجد حالياً
    سلمتــــ يداكـــــــــــــــ ...
    وباركـــــ الله لكـــــ وفيكـــــ ...
    ونفـــــــــع اللــــــه بجــــهودكـــــــ ...
    ورحم الله والديكـــ وأقر الله عينيكـــ بأحبابكــــــ ...
    ولكــــــــــ جــــــل إحترامــــــــــي وبـــــالـــــــغ تقديــــــــري ...
    oooooOoOoOoOOoOoOoOoooo

    oooooOoOoOoOOoOoOoOoooo

    oooooOoOoOoOOoOoOoOoooo

  9. #9
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  8
    تم شكره        مره واحدة

    تاريخ التسجيل
    Apr 2010  
    المشاركات
    3,302  
    أم الأمراء غير متواجد حالياً
    جزاك الرحمن كل خير

  10. #10
    كاتب متميز
    نقاط التقييم  :  49
    تم شكره        32 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2007  
    المشاركات
    9,834  
    نوافكو غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك أختي الكريمة نوافل
    الموضوع رائع ومفصل لمقصد الحديث الشريف
    رغم تحفظي على عبارة وردت في سياق الموضوع فربما وقعت من الكاتب بالخطأ عندما قال :

    ولكن هذا النقص ليس مؤاخذة عليه، وإنما هو نقص حاصل بشرع الله

    الله سبحانه وتعالى يشرع العبادات والشرائع من غير نقص لأن له حكمته التي ربما تخفى على البشر
    فيراها المخلوق نقصاً وهي في تمام الكمال من الخالق سبحانه فيخفف على هذا ويرحم هذا فسبحانه من إله

    الموضوع جميل وملاحظتي لا تنقص منه شيئاً سوى التوضيح لا أكثر

    بارك الله في الجميع

  11. #11
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2009  
    المشاركات
    457  
    سلطانة الكون غير متواجد حالياً
    قولي لهم أختي نوافل

  12. #12
    أبو طلال
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4969
    تم شكره        1,406 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2009  
    المشاركات
    24,625  
    الصقرالحر غير متواجد حالياً
    مشكووووووووورة أخت نوافل والله يعطيك العافية

  13. #13
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  782
    تم شكره        249 مره

    تاريخ التسجيل
    Nov 2008  
    المشاركات
    8,259  
    دمي اخضر غير متواجد حالياً

  14. #14
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,310  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً
    جزاك الله من نعيمه اكثر مما تطلب

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.