صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 19

نعمة الإبتــــــــلاء ...

  1. #1
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً

    نعمة الإبتــــــــلاء ...

    نعمة الإبتــــــــلاء ...
    ~~~~~~~~~~~~~~

    بالطبع تستعجبون من كلمة نعمة
    لكن الحقيقة أن الإبتلاء نعمة عظيمة
    وقبل أن نعرف لماذا لابد أن نعرف أن الابتلاء : سنة كونية

    يقول الله تعالى :( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ )
    وقال تعالى ( وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ)
    و قال تعالى( ألم* أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ )

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :إن عظم الجزاء مع عظم البلاء.. وإن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم
    فمن رضي فله الرضا ومن سخط فله السخط . رواه الترمذي وقال حديث حسن.


    إذآ الابتلاءسنة كونية لابد منها ولا يوجد إنسان على وجه الأرض لم يبتلى لكن الإبتلاء يختلف
    من شخص لآخر فهناك من يُبتلى بالمرض وغيره بالفقر وغيره بموت عزيز وغيرها من الإبتلاءات .



    الإبتلاء نعمة .. فكيف ذلك ؟

    لأن الإبتلاء له فوائد كثيرة منها :
    • تكفير الذنوب ومحو السيئات.
    • رفع الدرجة والمنزلة في الآخرة.
    • الشعور بالتفريط في حق الله واتهام النفس ولومها .
    • فتح باب التوبة والذل والانكسار بين يدي الله.
    • تقوية صلة العبد بربه.
    • تذكر أهل الشقاء والمحرومين والإحساس بآلامهم.
    • قوة الإيمان بقضاء الله وقدره واليقين بأنه لاينفع ولا يضر إلا الله .
    • تذكر المآل وإبصار الدنيا على حقيقتها.




    ومن أعظم ماقيل عن الإبتلاء
    ورد في الأثر:
    (( إن هذه الدنيا دار التواء لا دار استواء .. ومنزل ترح لا منزل فرح
    فمن عرفها لم يفرح لرخاء ..ولم يحزن لشقاء ..قد جعلها الله دار بلوى ..وجعل الآخرة دارعقبى
    .. فجعل بلاء الدنيا لعطاء الآخرة سببا .. وجعل عطاء الآخرة من بلوى الدنيا عوضا
    فيأخذ ليعطي .. ويبتلي ليجزي )) .


    قال ابن قيم الجوزية رحمه الله تعالى:
    من كمال إحسان الرب تعالى.. أن يذيق عبده مرارة الكسر قبل حلاوة الجبر
    ويعرفه قدر نعمته عليه بأن يبتليه بضدها.


    من مواعظ الإمام الشافعي:
    ولرب نازلة يضيق بها الفتــــى ذرعا وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكان يظنها لا تفــرج
    سهرت أعين ونامت عــيون في شؤون تكون أو لا تكون
    فدع الهم ما استطعت فحمــــلانك الهمـــوم جنـــــــون
    إن ربا كفاك ما كان بالأمــــس سيكفيك في غد ما يكون
    دع المقادير تجرى ف أعنتها ولا تنامن إلا خالي البال
    ما بين غمضــة وانتباهتــها يغير الله من حال إلى حال

    قال الإمام أبو حامد الغزالي:
    لولا اعوجاج القوس لما رمت .. فالإعوجاج له دور في كمال الوظيفة.

    قال ابن عطاء :
    يتبين صدق العبد من كذبه في أوقات البلاء والرخاء .. فمن شكر في أيام الرخاء
    وجزع في أيام البلاء.. فهو من الكاذبين.


    قال الجنيد البغدادي:
    البلاء سراج العارفين .. ويقظة المريدين.. وصلاح المؤمنين.. وهلاك الغافلين
    لا يجد أحد حلاوة الإيمان حتى يأتيه البلاء ويرضى ويصبر.


    قال الغزالي رحمه الله :
    إذا رأيت الله يحبس عنك الدنيا ويكثر عليك الشدائد والبلوى .. فاعلم أنك عزيزعنده
    وأنك عنده بمكان وأنه يسلك بك طريق أوليائه وأصفيائه .. وأنه يراك ..
    أما تسمع قوله تعالى:
    ﴿ واصبر لحكم ربّك فإنك بأعيننا ﴾




    (منقول باختصار)

    سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

  2. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ ياسمين على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    التعديل الأخير تم بواسطة ياسمين ; 01-31-2020 الساعة 08:10 PM

  4. #3
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  5. #4
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً

  6. #5
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1974
    تم شكره        714 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2015  
    المشاركات
    4,305  
    عمق البحر متواجد حالياً
    قال الغزالي رحمه الله :
    إذا رأيت الله يحبس عنك الدنيا ويكثر عليك الشدائد والبلوى .. فاعلم أنك عزيزعنده
    وأنك عنده بمكان وأنه يسلك بك طريق أوليائه وأصفيائه .. وأنه يراك ..
    أما تسمع قوله تعالى:
    ﴿ واصبر لحكم ربّك فإنك بأعيننا
    ==========================
    من مواعظ الإمام الشافعي:
    ولرب نازلة يضيق بها الفتــــى ذرعا وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكان يظنها لا تفــرج
    سهرت أعين ونامت عــيون في شؤون تكون أو لا تكون
    فدع الهم ما استطعت فحمــــلانك الهمـــوم جنـــــــون
    إن ربا كفاك ما كان بالأمــــس سيكفيك في غد ما يكون
    دع المقادير تجرى ف أعنتها ولا تنامن إلا خالي البال
    ما بين غمضــة وانتباهتــها يغير الله من حال إلى حال
    ____________________________________

    موضوع جدآ في غاية الأهمية ويستحق القراءة والتمعن في سطورة وكلماتة
    نقدر جهودك وأهتمامك أم سارة بما يليق من الطروحات لهذا المنتدى العملاق
    شكرآ لك على هذا العطاء المتميز مشرفتنا ياسمين وجعلهافي موازين حسناتك
    جعل والديك في الجنة ، وفقك الله بما يحب ويرضى مشرفتنا الكريمة ياسمين

    ابداع وننتظرالجديد

  7. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  3016
    تم شكره        19 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2011  
    المشاركات
    3,236  
    ABU ALAA غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير أم سارا على الابداع في الاختيار والنقل ولا غرابة في ذلك فهذا ديدنك

  8. #7
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمق البحر مشاهدة المشاركة
    قال الغزالي رحمه الله :
    إذا رأيت الله يحبس عنك الدنيا ويكثر عليك الشدائد والبلوى .. فاعلم أنك عزيزعنده
    وأنك عنده بمكان وأنه يسلك بك طريق أوليائه وأصفيائه .. وأنه يراك ..
    أما تسمع قوله تعالى:
    ﴿ واصبر لحكم ربّك فإنك بأعيننا
    ==========================
    من مواعظ الإمام الشافعي:
    ولرب نازلة يضيق بها الفتــــى ذرعا وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكان يظنها لا تفــرج
    سهرت أعين ونامت عــيون في شؤون تكون أو لا تكون
    فدع الهم ما استطعت فحمــــلانك الهمـــوم جنـــــــون
    إن ربا كفاك ما كان بالأمــــس سيكفيك في غد ما يكون
    دع المقادير تجرى ف أعنتها ولا تنامن إلا خالي البال
    ما بين غمضــة وانتباهتــها يغير الله من حال إلى حال
    ____________________________________

    موضوع جدآ في غاية الأهمية ويستحق القراءة والتمعن في سطورة وكلماتة
    نقدر جهودك وأهتمامك أم سارة بما يليق من الطروحات لهذا المنتدى العملاق
    شكرآ لك على هذا العطاء المتميز مشرفتنا ياسمين وجعلهافي موازين حسناتك
    جعل والديك في الجنة ، وفقك الله بما يحب ويرضى مشرفتنا الكريمة ياسمين

    ابداع وننتظرالجديد
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ABU ALAA مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير أم سارا على الابداع في الاختيار والنقل ولا غرابة في ذلك فهذا ديدنك


    ممنونة لكم على كلماتكم الطيّبة بحقي و دعواتكم الصادقة
    جُزيتم من الخير أكثره ومن العطـاء منبعـه ,,,,,


  9. #8
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1514
    تم شكره        675 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2007  
    المشاركات
    11,425  
    ابن الصحرا غير متواجد حالياً
    ​احسنتي الاختيار طرح مفيد جزاك الله خير ام ساره

  10. #9
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2077
    تم شكره        132 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2014  
    المشاركات
    3,065  
    Al aalyah غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسمين مشاهدة المشاركة
    نعمة الإبتــــــــلاء ...
    ~~~~~~~~~~~~~~

    بالطبع تستعجبون من كلمة نعمة
    لكن الحقيقة أن الإبتلاء نعمة عظيمة
    وقبل أن نعرف لماذا لابد أن نعرف أن الابتلاء : سنة كونية

    يقول الله تعالى :( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ )
    وقال تعالى ( وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ)
    و قال تعالى( ألم* أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ )

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :إن عظم الجزاء مع عظم البلاء.. وإن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم
    فمن رضي فله الرضا ومن سخط فله السخط . رواه الترمذي وقال حديث حسن.


    إذآ الابتلاءسنة كونية لابد منها ولا يوجد إنسان على وجه الأرض لم يبتلى لكن الإبتلاء يختلف
    من شخص لآخر فهناك من يُبتلى بالمرض وغيره بالفقر وغيره بموت عزيز وغيرها من الإبتلاءات .



    الإبتلاء نعمة .. فكيف ذلك ؟

    لأن الإبتلاء له فوائد كثيرة منها :
    • تكفير الذنوب ومحو السيئات.
    • رفع الدرجة والمنزلة في الآخرة.
    • الشعور بالتفريط في حق الله واتهام النفس ولومها .
    • فتح باب التوبة والذل والانكسار بين يدي الله.
    • تقوية صلة العبد بربه.
    • تذكر أهل الشقاء والمحرومين والإحساس بآلامهم.
    • قوة الإيمان بقضاء الله وقدره واليقين بأنه لاينفع ولا يضر إلا الله .
    • تذكر المآل وإبصار الدنيا على حقيقتها.




    ومن أعظم ماقيل عن الإبتلاء
    ورد في الأثر:
    (( إن هذه الدنيا دار التواء لا دار استواء .. ومنزل ترح لا منزل فرح
    فمن عرفها لم يفرح لرخاء ..ولم يحزن لشقاء ..قد جعلها الله دار بلوى ..وجعل الآخرة دارعقبى
    .. فجعل بلاء الدنيا لعطاء الآخرة سببا .. وجعل عطاء الآخرة من بلوى الدنيا عوضا
    فيأخذ ليعطي .. ويبتلي ليجزي )) .


    قال ابن قيم الجوزية رحمه الله تعالى:
    من كمال إحسان الرب تعالى.. أن يذيق عبده مرارة الكسر قبل حلاوة الجبر
    ويعرفه قدر نعمته عليه بأن يبتليه بضدها.


    من مواعظ الإمام الشافعي:
    ولرب نازلة يضيق بها الفتــــى ذرعا وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكان يظنها لا تفــرج
    سهرت أعين ونامت عــيون في شؤون تكون أو لا تكون
    فدع الهم ما استطعت فحمــــلانك الهمـــوم جنـــــــون
    إن ربا كفاك ما كان بالأمــــس سيكفيك في غد ما يكون
    دع المقادير تجرى ف أعنتها ولا تنامن إلا خالي البال
    ما بين غمضــة وانتباهتــها يغير الله من حال إلى حال

    قال الإمام أبو حامد الغزالي:
    لولا اعوجاج القوس لما رمت .. فالإعوجاج له دور في كمال الوظيفة.

    قال ابن عطاء :
    يتبين صدق العبد من كذبه في أوقات البلاء والرخاء .. فمن شكر في أيام الرخاء
    وجزع في أيام البلاء.. فهو من الكاذبين.


    قال الجنيد البغدادي:
    البلاء سراج العارفين .. ويقظة المريدين.. وصلاح المؤمنين.. وهلاك الغافلين
    لا يجد أحد حلاوة الإيمان حتى يأتيه البلاء ويرضى ويصبر.


    قال الغزالي رحمه الله :
    إذا رأيت الله يحبس عنك الدنيا ويكثر عليك الشدائد والبلوى .. فاعلم أنك عزيزعنده
    وأنك عنده بمكان وأنه يسلك بك طريق أوليائه وأصفيائه .. وأنه يراك ..
    أما تسمع قوله تعالى:
    ﴿ واصبر لحكم ربّك فإنك بأعيننا ﴾




    (منقول باختصار)

    موضوع جميل جدا
    ربما جميعنا يعرف الكثير ولكنا نحتاج التذكير
    التذكير مهم الى درجه لا يتخيلها الا من شعر
    بفائدته وقت الازمه فمن كان بوسط الدائره
    يحتاج منا الوققوف بجنابه ومواساته بالتذكير
    فأغلب حلول مشاكلنا نجدها بالقران والسنه

    فجزاك الله خيرا فمن قرأ هذا الموضوع
    سيشعر بمعنى الصبر والاحتساب والدعاء

  11. #10
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2077
    تم شكره        132 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2014  
    المشاركات
    3,065  
    Al aalyah غير متواجد حالياً
    اعاني من ظرف مرضي بسيط الحمدلله
    ولكني متضايقه من الوضع
    البارح كنت جالسه مع مجموعه وفي وحده
    بتتكلم عن قريبتها مصابه بورم خبيث وعملت
    عمليه ورجع مره ثانيه وعميت وحده من عيونها
    اسأل الله لها الشفاء ولكل مريض
    وانا افكر ي الله البنت صابره ومحتسبه وعايشه حياتها
    وانا لشي بسيط تضايقت
    والله حسيت بمشاعر التقصير في الشكر والذكر والاحتساب
    ومشاعر كثيره
    نسأل الله ان يجعلنا من الشاكرين لنعم الله التي لا تعد

  12. #11
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2077
    تم شكره        132 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2014  
    المشاركات
    3,065  
    Al aalyah غير متواجد حالياً

    ذكرت القصه من باب ان الذكرى تنفع المؤمنين
    الواحد يتكلم ومايعرف احيانا ان احد الجالسين
    استفاد ولامس الموضوع قلبه وعقله وكل احاسيسه

  13. #12
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  178
    تم شكره        80 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2009  
    المشاركات
    3,162  
    أبوالمثنى غير متواجد حالياً
    أحسنتي .... وجزاكِ الله خير

  14. #13
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصحرا مشاهدة المشاركة
    ​احسنتي الاختيار طرح مفيد جزاك الله خير ام ساره



    شكرآ للحضور المُبارك ..
    شكرآ لهذا التواجد المنير والجهود الملموسة ..
    بووورك قلمٌ يتحفنا بالأفضل دااائمآ
    لا حُرمنا هذا النُبل والنقاء .. أبوفارس ,,,,,


    التعديل الأخير تم بواسطة ياسمين ; 02-10-2020 الساعة 11:21 PM

  15. #14
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Al aalyah مشاهدة المشاركة

    موضوع جميل جدا
    ربما جميعنا يعرف الكثير ولكنا نحتاج التذكير
    التذكير مهم الى درجه لا يتخيلها الا من شعر
    بفائدته وقت الازمه فمن كان بوسط الدائره
    يحتاج منا الوققوف بجنابه ومواساته بالتذكير
    فأغلب حلول مشاكلنا نجدها بالقران والسنه

    فجزاك الله خيرا فمن قرأ هذا الموضوع
    سيشعر بمعنى الصبر والاحتساب والدعاء

    مروركِ على مواضيعي يكسبها رونقآ خاصّآ ..العالية
    أشكركِ من قلبي على هذه النسمات الجميلة ,,,,,

  16. #15
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  11075
    تم شكره        2,746 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,776  
    ياسمين غير متواجد حالياً

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.