تضيق الاخلاق وتسوء النفسيات وتسود سياسة القطيع


تقال هذه العباره كثيرا ، وبين سطورها اتهام مبااااااشر لصغار المساهمين بالبيع الجماعي .. عجبي ...!

اقسم بالله بانه عندما يخرج علينا احد اشباه المحللين ويقول هذا الكلام اشعر بانني اريد الانتقام من ايً كان فلا استطيع تقبل التفكير بهذا الشكل في ظل الاوضاع الراهنه ، ويراودني سؤال هل هؤلاء المحللين الصغاااااااااار والصغار جداً مجبورين علي هذا الكلام من المناصب العليا للمحافظه علي سرية مواضيع خطيره قد لايودون ان تفشى للملا ام مااااااذا .


هل مايقوله اشباه المحللين هو من اساسيات الامن الداخلي والحفاظ علي الهدوء لعدم نشوب الفوضى وتصبح الديره ( كل من ايده اله ) .

هل وصلت الامور الي هذا الحد


قل لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا


تقبلوا تحياتي
والله وحده المستعان