النتائج 1 إلى 14 من 14

وأكبر ظني أنك اليوم قاتلــــــي *** وأي امرئ مما قضى الله يفلـــــتُ

  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  138
    تم شكره        8 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    3,370  
    وهج بنت محمد غير متواجد حالياً

    Red face وأكبر ظني أنك اليوم قاتلــــــي *** وأي امرئ مما قضى الله يفلـــــتُ

    " العفو عند المقدرة "






    الإنسان أيها المؤمنون في هذه الدنيا يعيش وحوله أعداء وحوله فساق وحوله أصحاب وحوله أحباب وخلان وحوله من سائر الناس ما لا يمكن إحصاء عددهم .. فيحدث بينه وبينهم شيء من العداوة لا نظن أن مجتمعاً يخلو منها ،ولكن أرباب الهمم العالية والذين يتطلعون إلى الملكوت الأعلى والذين يطمعون في أجر الله جل وعلا يترفعون على أن يجاروا السفهاء في صنيعهم ويترفعون على أن يعاملوا أهل السفاهة بالمثل :


    إذا جاروت في خــــــلق دنيــئاً *** فأنت ومن تجارية سواء
    رأيـت الحــــر يجتنب المخازي *** ويمنعه من الغدر الوفـاء


    فإن الطبقة العليا من الناس لا ينزلون إلى من يكثر التربص بهم والحقد عليهم واتهامهم بما ليس فيهم ، وهنا ندخل إلى القول " العفو عند المقدرة " فقد يمكنك الله جل وعلا ذات يوم ممن آليت فإن رددت عليه بالمثل فما تجاوزت قال الله جل وعلا { وَجَزَاء سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا } لكنك إن عفوت عنهم كنت إلى الله أقرب ولأجر الله أحرى قال الله جل وعلا { وَجَزَاء سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ }


    والله جل وعلا لم يحدد الأجر في الآية قال أهل العلم إن إبهام الأجر في هذه الآية يدل على عظمته لأنه أضيف إلى الله جل وعلا ..


    ولا ريب أن الإنسان يطمع في كثير من عفو الله جل وعلا ولهذا شواهد كثر فنبي الله يوسف آذوه أخوته آذوه وهو في كنف أبيه ثم تآمروا عليه وألقوه في غيابة الجب ثم لما زاروه في أرض مصر دون أن يعرفوه اتهموه بالسرعة { قَالُواْ إِن يَسْرِقْ فَقَدْ سَرَقَ أَخٌ لَّهُ مِن قَبْلُ } يعنون يوسف ثم الله جل وعلا أظهر عزته عليهم فمكنه من أخوته فلما سقط في أيديهم وظنوا وعلموا أنهم أخطئوا في حقه { قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ } ونبينا محمد r آذاه الملأ من قريش عشرين عاماً أخرجوه من بيته ووضعوه على رأسه الشريف سلا الجزور تربصوا به تآمروا على قتله .. دخلوا عليه حتى في مدينته جمعوا عليه الأحزاب اتهموه بالجنون .. وما إلى ذلك مما لا يخفى على أحد من أصناف العداوة التي رموا بها رسول الله r فأظهره الله وأعزه من قبل وبعد ودخل r مكة على رأسه المعطف معززاً مكرماً وجعل الله جل وعلا كل أولئك الملأ بين يديه وفي قبضته قال يا معشر قريش " ما ترون أني فاعل بكم " قالوا : "أخ كريم وابن أخ كريم ـوقد أحسنوا فيها ـ فقال r وهو أحلم الخلق " لا تثريب عليكم اليوم اذهبوا فأنتم الطلقاء " فعفا عنهم صلوات الله وسلامه عليه و إنه حري بالمؤمن أن يكون كذلك .. وإن آذاك أحد أو حسدك حاسد فليكن لسان حالك ومقالك :



    ومــا أشكـــو تلون أهل ودي *** ولو أجدت شكايتهم شكوت
    إذا جرحت مساؤهم فــؤادي *** صبرت على الإساءة وانطويت
    ورحـــت إلــيهم طلق المحيا *** كـأني ما سمـعت ولا رأيـت
    ولا والله مــا أضمرت غدرا *** كمــا قــد أضمروه ولا نويت
    ويوم الحــــشر موعدنا وتبدوا *** صحـيفــة ما جـنوه وجنيت


    بذلك تغلب على خصومك وأعدائك وهذا الأمر أو العفو عند المقدرة قد يتأكد عند الملوك والأمراء والولاة والسلاطين وذوي الجاه أكثر مما يتأكد عند العامة .. لأن الله مكن لهم في الأرض وآتهم من المادية المحسوسة ما يعينهم على البطش ولذلك ذكر أن المعتصم الخليفة العباسي الثامن المعروف قدم إليه برجل يقال له تميم الأوسي والظاهر أن تميماً قد أجرم جرماً في حق المعتصم ربما خرج عليه أو اتهمه بشيء أو ما إلى ذلك .. فكان المعتصم قد بيت النية في نفسه أن يقتله فأمر حراسه وجنوده أن يأتوا بالنطع أي الجلد و بالسيف وأظهره على الملأ وأتى بتميم الأوسي ووضعه على ليضرب عنقه ثم أراد أن يختبر أن جنانه من لسانه فقال يا تميم كيف أنت الساعة .. فقال ذلك الرجل وقد كان رجلاً فصيحاً ثابت الجنان . قال :


    أرى الموت بين السيف والنطع كامنا *** يلاحظني من حيث ما أتلفــــــــــتُ
    وأكبر ظني أنك اليوم قاتلــــــي *** وأي امرئ مما قضى الله يفلـــــتُ
    يعز على الأوس بن تغلب موقف *** يسل علي السيف فيه واســـــــقط
    وما جزعي من أن أموت وإننــــي *** لأعلم أن الموت شيء مؤقـــت
    ولكن خلفي صبية قد تركــــتهم *** و أكبادهم من حسرة تــــــتفتتُ
    كأني أراهم حين أنعــــى إليهـــم *** وقد خمشوا تلك الوجوه وفوتـوا
    فإن عشت عاشوا سالمين بغبطة *** أذود الردى عنهم وأن مت مُيتوا


    فرق المعتصم لحاله وقال قد تركناك لله أولاً .. ثم للصبية على أنه أحسب مما قلناه كله قول ربنا جل وعلا {وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ{34} وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ{35} وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ }


    قال العلماء عدو الرجل الواحد من اثنين إما إنسي إما جني وقد بينهما الله في الآيات التي قد سمعتم فإن كان إنسي فادفع بالتي هي أحسن فينقلب ذلك صديقاً حميماً لك اللهم إلا أن يكون تكون عداوته الحسد فإن من عاداك بالحسد غالب الظن أن لا ترجى مودته أبداً فتنقلب عداوته إلى صداقة ومحبة فيكون ولياً حميماً وإن كان جنياً أي من الشياطين فاستعذ بالله جل وعلا منه {وَقُل رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ{97} وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَن يَحْضُرُونِ}



    فهذا حال الرجل المؤمن أمام خصومه وأعدائه على أن هناك نقطة مهمة ينبغي أن تلاحظ لأن الأمر ليس على إطلاقه قد يكون من عاداك عدواً لله عدواً لرسوله فليس الذي هو أحسن إكرامه بل الذي هو يحسن أهانته وقد ورد أن النبي صلى الله عليه وسلم أسر أحد مشركي قريش في معركة بدر على ما أحفظ الساعة ثم عفا عنه صلى الله عليه وسلم قال يا رسول الله رجل كبير لي صبية وما إلى ذلك فعفا عنه صلى الله عليه وسلم فأخذ يمشي لهم طرقات مكة ويمسح عارضيه ويقول سخرت من محمد صلى الله عليه وسلم ثم لما قبض عليه في معركة أخرى قال يا رسول الله أن ورائي صبية ورائي و وارءي و قال لمن الصبية يا محمد؟! .. فقال صلى الله عليه وسلم "لهم النار" فالرد كان حازماً محكماً ،لأن ليس كل شخص ينفع معه الأمر الحسن ، لكن قدم الحسن في الأول وثانياً . ثالثاً ولكن أخر الداء الكي .. وهذا يكون مع أعداء الله وخصومه ومن يناهضون شريعة الله .. فإن غالب الظن أن لا تجدي معهم الرحمة إلا إن غلب على الظن أن الرحمة مجدية معهم فإن لكل حال تصرف خاص به .




  2. #2
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,310  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً
    جزاك الله الجنه وما قرب اليها من قول وعمل
    الله يرضاعليك و والديك و من قال وقراء
    شكراً لك

  3. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2006  
    المشاركات
    10,032  
    صقر الجنوب غير متواجد حالياً
    سلمتــــ يداكــــ على هذا الإبداع ...
    وباركـــــ الله لكـــــ وفيكـــــ ...

    ونفـــــــــع اللــــــه بجــــهودكـــــــ ...
    ورحم الله والديكـــ وأقر الله عينيكـــ بأحبابكــــــ ...
    ولكــــــــــ جــــــل إحترامــــــــــي وبـــــالـــــــغ تقديــــــــري ...
    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

    $$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$ $$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$

  4. #4
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4145
    تم شكره        1,836 مره

    تاريخ التسجيل
    Feb 2007  
    المشاركات
    23,489  
    hassa boy غير متواجد حالياً
    <H3 align=center>ابو تمام

    ذا جاريت في خلق ٍ دنيئا = فأنت ومن تجاريه سواء
    رأيت الحُرّ يجتنب المخازي = ويحميه عن الغدر الوفاء
    وما من شدة ٍ الا سيأتي = لها بعد شدتها رخاء
    لقد جربت هذا الدهر حتى = افادتني التجارب والعناء
    إذا ما رأس أهل البيت وَلّى =بدا لهم من الناس الجفاء
    يعيش المرء ما استحيا بخير = ويبقى العود ما بَقِيَ اللحاء
    فلا والله ما في العيش خير = ولا الدنيا إذا ذهب الحياء
    إذا لم تخش عاقبة الليالي = ولم تستحي فافعل ما تشاء
    لئيم الفعل من قوم ٍ كرام = له من بينهم أبداً عواء


    </H3>

  5. #5
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  70
    تم شكره        71 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2009  
    المشاركات
    9,599  
    الفجرالبعيد غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك

  6. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  745
    تم شكره        124 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2008  
    المشاركات
    14,428  
    راعي الفهدة غير متواجد حالياً
    عواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااافي

  7. #7
    §§][][ عضو مميز جدا][][§§
    نقاط التقييم  :  1089
    تم شكره        326 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2004  
    المشاركات
    13,488  
    abdulaziz1 غير متواجد حالياً
    أرى الموت بين السيف والنطع كامنا *** يلاحظني من حيث ما أتلفــــــــــتُ
    وأكبر ظني أنك اليوم قاتلــــــي *** وأي امرئ مما قضى الله يفلـــــتُ

    يعز على الأوس بن تغلب موقف *** يسل علي السيف فيه واســـــــقط
    وما جزعي من أن أموت وإننــــي *** لأعلم أن الموت شيء مؤقـــت
    ولكن خلفي صبية قد تركــــتهم *** و أكبادهم من حسرة تــــــتفتتُ
    كأني أراهم حين أنعــــى إليهـــم *** وقد خمشوا تلك الوجوه وفوتـوا
    فإن عشت عاشوا سالمين بغبطة *** أذود الردى عنهم وأن مت مُيتوا



    مؤثره

    سلمتي على هذ الموضوع الغني بالعبر والفوائد

  8. #8
    كاتبة متميزة
    نقاط التقييم  :  59
    تم شكره        9 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2009  
    المشاركات
    15,681  
    أمل ومشتاقه غير متواجد حالياً
    ومــا أشكـــو تلون أهل ودي *** ولو أجدت شكايتهم شكوت
    إذا جرحت مساؤهم فــؤادي *** صبرت على الإساءة وانطويت

    ورحـــت إلــيهم طلق المحيا *** كـأني ما سمـعت ولا رأيـت
    ولا والله مــا أضمرت غدرا *** كمــا قــد أضمروه ولا نويت
    ويوم الحــــشر موعدنا وتبدوا *** صحـيفــة ما جـنوه وجنيت

    تشكرات يا وهوجة الرووح

    المشرفه:
    ..أمل ومشتاقه ..

  9. #9
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  13
    تم شكره        8 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2005  
    المشاركات
    3,326  
    احمد غير متواجد حالياً
    بورك فيك اخيتي وهج
    مبدعه دائماً

  10. #10
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    785  
    ؛درر؛ غير متواجد حالياً
    وهج حبيبتي
    طبت وطابت ايامك
    كوني هناااا دائما ياغاليه.

  11. #11
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  138
    تم شكره        8 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    3,370  
    وهج بنت محمد غير متواجد حالياً
    ماني عارفه شفيه الموقع كنت حابه يكون ردي بخط أجمل كل الشكر لكم والله يسعدكم يارب عواااااااااااااااافي ياراعي الفهدة

  12. #12
    كاتب متميز
    نقاط التقييم  :  49
    تم شكره        32 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2007  
    المشاركات
    9,834  
    نوافكو غير متواجد حالياً
    تسلم يديك أختي الكريمة وهج المنتدى على هذا الموضوع الرائع المتكامل
    الله لا يهينك ويجزاك الخير ولا يحرمك الأجر ويرزقك من غير لا تحتسبي

  13. #13
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  147
    تم شكره        36 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2008  
    المشاركات
    5,175  
    aldakheel غير متواجد حالياً
    مشكوره اختي - وهج بنت محمد - وبارك الله فيك وجزاءك الله خير ...
    طرح ولا اروع وخاطره ولا أجمل
    ,اختيار موفق واسلوب متناسق وسلس
    وتعبير جميل ونصائح مفيده ومهمه نستنير
    بها في حياتنا وسلوكياتنا
    لك من الود اجمله ومن الثناء ابلغه واجزله وارقه واعذبه


  14. #14
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2007  
    المشاركات
    1,277  
    seensheen غير متواجد حالياً
    طرح متوهج يا وهج فعلى الرغم من طوله علينا نحن المقصرين في الصبر على القراءة إلا أنه أروع من أن يجتزأ أو يختصر

    شكرا

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.