--------------------------------------------------------------------------------

لا يخفي علي اي احد منا انه بمجرد حصول اي ازمه دوليه تتوتر اسواق النفط وتبداء فوبيا تعثر امدادات النفط ودائما تكون حكومتنا ادامها الله وحفظها بالمسارعه لتطمين الاسواق العالميه لتهداءت الاوضاع لما لها من مكانه لايستهان بها بين الدول وعادة تكون التطمينات موجه للعالم الغربي بصوره اوليه والدول الصناعيه خاصه وتكون التطمينات علي لسان وزير النفط وكم كانت هده التطمينات علي حساب وتضحيه من حكومتنا ماديا ومعنويا فقط ليستقر الوضع وماتلبث الازمه ان تنخمد باسرع من اندلاعها-------------------------------------الان الوضع متشابه جداا ولكن المتضرر معظم سكان هده البلاد الغاليه لو افترضنا ان اعداد المتداولين تتجاوز 3مليون ولوحسبنا اعداد من يعولوهم لتجاوزنا في العدد نصف سكان البلاد وبالرغم من مرور قرابه الشهر من الاستنزاف اليومي لقوتناومحصله سنين من التجميع البطيء والشاق بالاضافه للكثير منا لم يملك اي شئ فما كان منه الا ان اقترض اوباع ما يمللك من متاع وسكن ليوفر مايمكنه من الاستفاده من هده الطفره الغير مسبوقه وللاسف معظمنا كان بلا خبره او توفيق من الله ان صح القول. الان اكتشفنا ما لم يكن اكثر المتشائمين يتوقعه ولكن هدا لايمنع ان يتخلي عنا اولياء امورنا في هده اللحظات العصيبه تساؤلي ما هو دور المهندس الكهربائي رئيس هيئه سوق المال ونائبه المهندس الزراعي ونحن حتي الان لم يتشرف اي احدمنا بسماع تصريحاتهم اوصوتهم سواءتلفزيونيا اومن خلال الصحف كما يفعل وزير البترول القدير. اهو الكبر او الخوف من انكشاف عدم الاهليه او امور لانعلمها حتي عندما استدعي لمجلس الشوري تمنع اما كان من الاجدر مواجه المشكله واخد المشوره عل وعسي يطمئن الملايين من المحبطين مما يكون له اثر ايجابي علي ما حدث بل بلعكس كانت هناك قرارات ارتجاليه اثبتت فشلها الكبير منها قرار ال5% اريد فائد واحده حصلت من هدا القرار ---هل حمي السوق من الانهيار؟ ايضا قرار وقف العمولات المعاده للمضاربين وكانت تصل الي 75% من العموله تعاد للمضاربين وهم شئنا ام ابينا روح السوق من المستفيد من هدا القرار ---------الاجابه هي البنوك كم تمنيت لوكان المستفيد من هده العمولات صندوق باسم الهيئه يستخدم عند الازمات والتصحيحات مما يبعث الطمانينه للمتداولين خاصه ادا علمنا ان هده العمولات تصل الي 75 مليون ريال يوميا كدخل لوكانت حجم التعاملات 50 مليار علي حساب نسبه .015% المعمول بها لنا ان نتخيل كم من الدعم يضيف يوميا لقوه الهيئه والبلاد عموما واخيرانسمع يوم امس بنفي اقرار 10% نسبه الارتفاع والهبوط علما بان التجزئه مستحيله بدون عوده النسبه10% وعوده كسور الريال --------------تخيل لو ان سهم المكيرش وصل الي 90 ريال كمثال فقط فلوتم تجزئه السهم علي 5 يصبح سعر السهم18 ريال معني هدا ان زيادة 1 ريال للسهم تعني زياده 6% والعكس في الهبوط معني هدا ان النسبه الحاليه لا يمكن تحقيقها عمليا وعوده الكسور حاجه ملحه --------- والاهم من هدا العوده عن الخطاء وعدم المكابره امر ضروري من هيئتنا الموقره وان كانت قراراتهم كانت تهدف حمايتنا الا ان ما حصل اثبت العكس نحن نطالب بسرعه اتخاد القرار لان التاءخير فيه ضرر للكثير منا نرجوا من الجميع التضامن حتي يتم انقاد ما يمكن انقاده ارجوا من الله ان يصلح احوالنا وولاه امرنا وان نري في القريب العاجل معاليه يطمئن المتداولين في العلن كما تطمئن بلادنا شعوب العالم في العلن ونحن اولي والله الموفق