صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 32

يا صبر ايوب

  1. #1
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,312  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً

    يا صبر ايوب

    نحكي لكم اليوم يا أحبابي قصة أيوب عليه السلام وصبره على البلاء وكيف عوضه الله وكشف عنه الضر..
    عاش نبي الله أيوب وزوجته رحمة حياة سعيدة هانئة بما أنعم الله عليهم من نعم كثيرة لا تعد من الذرية الصالحة والأولاد والبنات وقد رزقه الله أرضا واسعة ومنزلا كبيرا ومراعي بها أنواع الماشية من ماعز وغنم وبقر وكان نبي الله أيوب عليه السلام يعمل هو وزوجته بيديهما رغم كثرة الأموال والخدم لديهما وكانا دائما الشكر لربهما يطعمان الفقراء والمساكين لذا أحبهما الناس وأحبوا أولاده
    ولكن الشيطان الذي لا يحب الخير للناس حسد أيوب عليه السلام وبدأ يوسوس للناس قائلا لهم: إن أيوب يعبد الله لأنه يخاف على ماله من الضياع ولو كان فقيرا ما عبد الله أبدا وبدأ الناس يصدقون وساوس الشيطان فأراد الله أن يكشف للناس كذب الشيطان وبدأ الابتلاء فجأة فقد أيوب أملاكه وماتت المواشي ونزلت صواعق من السماء حرقت المزارع والحقول وكل ما فيها و أيوب عليه السلام صابرا محتسبا ويصبر زوجته رحمة ثم اشتد البلاء أكثر إذ مات جميع أولاده وبناته ثم أصابه ابتلاء آخر في جسده وأصبح جسده ممتلئا بالقروح وابتعد الناس عنه خوفا من العدوى واعتقدوا أن سبب البلاء أن أيوب عليه السلام عصى الله وظنوا أن اللعنة ستصيبهم كما وسوس لهم الشيطان لذلك طلبوا منهما الخروج من البلدة وظل أيوب عليه السلام صابرا شاكرا رغم البلاء وحيدا في الصحراء مع زوجته الوفية رحمة
    وبعد زمن من الابتلاء و الصبر أذن الله أن يكشف عن أيوب البلاء فعادت إليه صحته ونما الزرع من حوله حتى أن زوجته رحمة لم تعرفه عندما رأته وسألته هل رأيت نبي الله أيوب فقال لها أنا أيوب فعجبت زوجته وفرحت برحمة الله ثم رزقه الله بنين و أحفادا وعرفت كما عرف الجميع أن الصحة والعافية والغنى من الله كما المرض والابتلاء من الله، حينها آمن الناس وأيقنوا أن أيوب نبي الله وأن ما مر به ابتلاء ليكافئه الله جزاء صبره وعاش مرة أخرى مع زوجته وأولاده في خير وهناء كما كانا قبل الابتلاء في سعادة وهناء.


  2. 5 أعضاء قالوا شكراً لـ FAHAD SOUD على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  6586
    تم شكره        1,873 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2010  
    المشاركات
    14,854  
    الصياد الماهر غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير اخونا ابو سما على المواضيع القيمه والمفيده ونسأل الله ان يجملنا بالصبر في كل الأحوال لأن الدنيا في حقيقتها دار ابتلاء سواء في الصحه او المال او الولد وكل مايتعلق بالدنيا فعندما يبتلى العبد فليس امامه الا الصبر والله سبحانه وتعالى يقول و(بشر الصابرين) لأن الجزع وعدم الصبر لن يغيرا شيئا بل يضيعان الأجر الذي يكسبه الصابرون.

    تحاتي لك ابوسما

  4. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        9 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006  
    المشاركات
    917  
    الخبير & غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير

  5. #4
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  64
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2006  
    المشاركات
    1,693  
    abunooran غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير
    وجعله قي ميزان حسناتك
    تحياتي لك ابوسما

  6. #5
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  167
    تم شكره        10 مره

    تاريخ التسجيل
    Jan 2010  
    المشاركات
    1,135  
    سعيدالرياض غير متواجد حالياً
    بارك الله فيك فعلا صفوت الخلق يبتليهم الله فيصبرو

  7. #6
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,312  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصياد الماهر مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير اخونا ابو سما على المواضيع القيمه والمفيده ونسأل الله ان يجملنا بالصبر في كل الأحوال لأن الدنيا في حقيقتها دار ابتلاء سواء في الصحه او المال او الولد وكل مايتعلق بالدنيا فعندما يبتلى العبد فليس امامه الا الصبر والله سبحانه وتعالى يقول و(بشر الصابرين) لأن الجزع وعدم الصبر لن يغيرا شيئا بل يضيعان الأجر الذي يكسبه الصابرون.

    تحاتي لك ابوسما
    هلا و مرحبا بالغالي
    نورت

  8. #7
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,312  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الخبير & مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير
    وياك يالخبير و من تحب ياكريم

  9. #8
    محلل فني
    نقاط التقييم  :  3605
    تم شكره        357 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2011  
    المشاركات
    7,110  
    أبوعمـر غير متواجد حالياً
    باااااااااارك الله فيك ابو سمااااا وجزاك الله كل خير في الدارين بما تقدمه
    سبحان الله و بحمده , سبحان الله العظيم
    لاإله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير

  10. #9
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,312  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abunooran مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير
    وجعله قي ميزان حسناتك
    تحياتي لك ابوسما
    ومن قال يبونوران
    مرحبا فيك و مسهلا
    منور

  11. #10
    عضو نشط
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2011  
    المشاركات
    36  
    انساني غير متواجد حالياً
    قصه فيها عبر ...... وفقك الله

  12. #11
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  29
    تم شكره        2 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2011  
    المشاركات
    1,686  
    ابو عزوزي غير متواجد حالياً
    جزاك الله خير

  13. #12
    ابوسما
    مشرف سابق
    نقاط التقييم  :  2639
    تم شكره        515 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    29,312  
    FAHAD SOUD غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيدالرياض مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك فعلا صفوت الخلق يبتليهم الله فيصبرو
    وفيك اخو سعيد الرياض
    سبحانه ما اعلى شأنه و بحمده
    منور الله ينور قلبك و دربك بالأيمان

  14. #13
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  1090
    تم شكره        80 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2011  
    المشاركات
    1,669  
    afsh1 غير متواجد حالياً
    فهد سعود جزاك الله خيرأ على نشر قصة ايوب التي يجب الاقتدا به باصبر ويجعل ماكتبت في موازين حسناتك===========

  15. #14
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  1188
    تم شكره        17 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2011  
    المشاركات
    1,559  
    ame12bsh10 غير متواجد حالياً
    وظل أيوب عليه السلام صابرا شاكرا رغم البلاء وحيدا في الصحراء مع زوجته الوفية رحمة
    وبعد زمن من الابتلاء و الصبر أذن الله أن يكشف عن أيوب البلاء فعادت إليه صحته ونما الزرع من حوله
    حتى أن زوجته رحمة لم تعرفه عندما رأته وسألته هل رأيت نبي الله أيوب فقال لها أنا أيوب فعجبت زوجته وفرحت برحمة الله ثم رزقه الله بنين و أحفادا وعرفت كما عرف الجميع أن الصحة والعافية والغنى من الله كما المرض والابتلاء من الله، حينها آمن الناس وأيقنوا أن أيوب نبي الله وأن ما مر به ابتلاء ليكافئه الله جزاء صبره وعاش مرة أخرى مع زوجته وأولاده في خير وهناء كما كانا قبل الابتلاء في سعادة وهناء

    منت ملاحظ التناقض يا صديقي

  16. #15
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  175
    تم شكره        45 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2011  
    المشاركات
    1,678  
    سوسو غير متواجد حالياً
    صح قلمك في ذكر القصه الرائعه لصبر ايوب عليه السلام اللهم اجعلنا من خيرة عبادك ومن الصابرين عند البلاء دمت بود

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.