أحبّوا الرسول صلى الله عليه وسلم ... فإتهموه
وأحبّوا عليّا رضي الله عنه ... فألّهوه

وأحبّوا الحسين ... فقتلوه
وأحبّوا الحجر الأسود ... فسرقوه
وأحبّوا الدّين ... فحرّفوه
وأحبّوا القرآن ... فنسخوه
وكلّ حلال فيه ... حرّموه
وأحبّوا الحديث ... فإستبدلوه
وأحبوا محمد بن الحسن العسكري فغيّبوا شمسه
ولا زالوا عند ... مجاري بغداد ... ينتظروه
أحبّوا بوش ثمّ ... بنعالهم ... رجموه
أحبّوا الوطن ... فباعوه
وإدّعوا حبّ السني فأسموه ناصبي ... وأعدموه
وإدّعوا حب عمر رضي الله عنه ... فطعنوه
وأقاموا قبر طاعنه أبو لؤلؤة كالكعبة ... وطافوه
وادّعوا مناصحة عثمان رضي الله عنه ... فإغتالوه
وأحبّوا منتظرهم الزيدي .. لأنّ نعاله صنعت لهم شرفا ..
وبعد فترة .. على أمّ رأسه بشرفهم .. أقصد بنعالهم ... سيضربوه
لم يصدقوا إلا في كره صدّام ...
أرخصوا العراق لأجله حتى ... شنقوه
إنّ حبهم الحقيقي لنا ولملكنا ... حتى الان لم يظهروه
لا زالوا ... يدرسونه ويراجعونه على أية هيئة من السرداب ... سيخرجوه