النتائج 1 إلى 2 من 2

يعطيك من طرف اللسان حلاوة***ويروغ منك كما يروغ الثعلب

  1. #1
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  4256
    تم شكره        1,152 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2014  
    المشاركات
    10,192  
    محمد دندن غير متواجد حالياً

    يعطيك من طرف اللسان حلاوة***ويروغ منك كما يروغ الثعلب

    يعطيك من طرف اللسان حلاوة***ويروغ منك كما يروغ الثعلب




    بيت الشعر أعلاه شاع بين الناس وأصبح مضرب المثل للمراوغة وعدم الوفاء، وقد ورد البيت في قصيدة تنسب للإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه، الذي عاش في الفترة بين 600 - 660م، بهذه الصورة:

    يلقاك يحلف أنه بك واثق
    وإذا توارى عنك فهو العقرب
    يعطيك من طرف اللسان حلاوة
    ويروغ منك كما يروغ الثعلب

    وينسب هذا البيت للشاعر صالح بن عبدالقدوس الأزدي الذي توفي عام 776م، ويقول في مطلع قصيدته..

    صرمت حبالك بعد وصلك زينب
    والدهر فيه تغير وتقلب
    نشرت ذوائبها التي تزهو بها
    سودا ورأسك كالثغامة اشيب

    حتى يصل شاعرنا الى موضوع اليوم فيقول..
    يلقاك يحلف انه بك واثق
    واذا توارى عنك فهو العقرب
    يعطيك من طرف اللسان حلاوة
    ويروغ منك كما يروغ الثعلب

    ويختم الشاعر صالح بن عبدالقدوس القصيدة بقوله:

    واذا رأيت الرزق عز ببلدة
    وخشيت فيها أن يضيق المذهب
    فارحل فأرض الله واسعة الفضا
    طولا وعرضا شرقها والمغرب

    وقد ورد البيت في قصيدة للشاعر عبدالله فريج أفندي الذي توفي عام 1892م هكذا:

    في محضر يبدي اليك تعطفا
    فإذا توارى عنك فهو العقرب
    واذا اليه احتجت يوليك الجفا
    ويروغ منك كما يروغ الثعلب

    ومن الشعراء الذين اقتبسوا البيت الشاعر إلياس أبوشبكة الذي عاش في الفترة بين 1903 - 1947م، وقد ورد البيت في قصيدته بالصورة التالية..
    الخز ينكر إن أتى بنصيحة
    والعنكبوت إذا تثعلب يكرم
    يعطيك من طرف اللسان حلاوة
    ويروغ منك كما يروغ الأرقم


    ****
    **
    *
    منقول للإفادة

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ محمد دندن على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    فريق المتابعة والاشراف
    نقاط التقييم  :  10879
    تم شكره        2,403 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2008  
    المشاركات
    36,312  
    ياسمين غير متواجد حالياً


    شكرآ لطرحك المميز وانتقائك الهادف ..أبوممدوح
    جُزيت من الخير أكثره ومن العطاء منبعه ,,,,

    لي عودة للشكر حال توفّره .

    سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.