صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 25

〖 واعجباً لك 〗-تعد التسبيحة بسبحة فهلاّ جعلت لعد المعاصي أخرى..؟-〖 محاسبة النفس 〗

  1. #1
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  125
    تم شكره        144 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2010  
    المشاركات
    9,342  
    AL danah غير متواجد حالياً

    〖 واعجباً لك 〗-تعد التسبيحة بسبحة فهلاّ جعلت لعد المعاصي أخرى..؟-〖 محاسبة النفس 〗

    بسم الله الرحمن الرحيم


    كان الأحنفُ بن قيسٍ يجيءُ إلى المصباحِ فيضعُ إصبَعهُ فيه ثم يقول : ( يا حُنيف ، ما حمَلَكَ على ما صنعتَ يومَ كذا ؟ ما حمَلَكَ على ما صنعتَ يومَ كذا ؟) , هكذا كان السلف يحاسبون أنفسهم ففي ترك محاسبة النفس غفلة القلب وفي غفلته هلاك العبد , وقد أمرنا ربنا سبحانه وتعالى بمحاسبة النفس قبل أن نُحاسب في يوم لا لا ينفع في مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم , وقد تعجب ابن الجوزي ممن يحرص على عدّ التسبيحات بسبحة ولا يحرص على عدّ معاصيه ومحاسبة نفسه , وقال الحسن – رحمه الله - : ( إن المؤمنَ واللهِ ما تراهُ إلا يلومُ نفسهُ على كلِّ حالاته ، يستقصرها في كل ما يفعل ، فيندمُ ويلومُ نفسَهُ ، وإنّ الفاجرَ ليمضي قُدُمـاً لا يعاتبُ نفسَه ) , وقال ابن القيّم – رحمه الله- : (الله إذا أراد بعد خير سلب رؤية أعماله الحسنة من قلبه والإخبار بها من لسانه، وشغله برؤية ذنبه، فلا يزال نصب عينيه حتى يدخل الجنة ، فإنّ ما تقبل من الأعمال ورفع من القلب رؤيته ومن اللسان ذكره) , فحري ّ بنا أن نعد معاصينا ونحاسب أنفسنا على الذنوب ونلومها على التقصير لتحيا قلوبنا ولنرتاح من حساب يوم الحساب وحتى لا تكون أنفسنا ممن تقول : (أنْ تَقولَ نَفسٌ يا حَسْرتى عَلى ما فَرطتُ في جَنْبِ اللهِ وإنْ كُنْتُ لَمِنَ الساخِرين)

    ولمحاسبةِ النفس نوعـان : نوعٌ قَبلَ العمل ، ونوعٌ بعدَه .

    § النوعُ الأول : محاسبة النفس قبل العمل :
    وهو أن ينظرَ العبدُ في هذا العمل ، هل هوَ مقدورٌ عليهِ فيعملَه ، مثل الصيام والقيام . أو غيرَ مقدورٍ عليهِ فيتركَه . ثم ينظر هل في فعله خيرٌ في الدنيا والآخرة فيعملَه ، أو في عملِه شرٌ في الدنيا والآخرة فيتركَه . ثم ينظر هل هذا العمل للهِ تعالى أم هو للبشر ، فإن كان سيعملُه لله فعلَه ، وإن كانت نيتَهُ لغيرهِ ترَكه .

    § النوع الثاني : محاسبة النفس بعد العمل : وهو ثلاثة أنواع :

    * النوعُ الأول : محاسبة النفس على طاعاتٍ قصَّرتْ فيها .
    كتركها للإخلاصِ أو للمتابعة ، أو تركِ العمل المطلوب كترك الذكر اليومي ، أو تركِ قراءةِ القرآن ، أو تركِ الدعوة أو ترك صلاةِ أو ترك السننِ الرواتب . ومحاسبة النفس في هذا النوعِ يكون بإكمالِ النقص وإصلاح الخطأ ، والمسارعةِ في الخيرات وترك النواهي والمنكرات ، والتوبةِ منها ، والإكثارُ من الاستغفار ، ومراقبةُ اللهِ عز وجل ومحاسبة القلب والعمل على سلامتِه ومحاسبةُ اللسان فيمـا قالَه ، وإشغالِه إما بالخيرِ أو بالصمت ، وكذلك يكونُ بمحاسبة العين فيما نظرت ، فيطلقها في الحلالِ ويَغُضُّها عن الحرام ، وبمحاسبة الأُذن ما الذي سَمِعته ، وهكذا جميعِ الجوارح .

    * النوعُ الثاني من أنواع محاسبة النفس بعد العمل :
    أن يحاسبَ نفسَهُ على كلِّ عملٍ كانَ تركُهُ خيراً من فعله ؛ لأنهُ أطاعَ فيه الهوى والنفس وهو نافذةٌ على المعاصي ، ولأنهُ من المتشابه ، يقولُ صلى الله عليه وسلم : (( إن الحلال بَيِّن ! وإن الحرام بَيِّن، وبينهما أمور مشتبهات ، لا يعلمهن كثيرٌ من الناس ، فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه ، ومن وقعَ في الشبهات وقع في الحرام )) . ويقولُ عليه الصلاة والسلام : (( دع ما يَريبُك إلى ما لا يَريبُك )) .

    * والنوع الثالث :
    أن يُحاسبَ الإنسانُ نفسَه على أمرٍ مباح أو معتاد : لـمَ فعله ؟ وهل أرادَ به الله والدارَ الآخرة فيربح ، أم أرادَ به الناسَ والدنيا فيخسر ذلك الربح ويفوتَهُ الظَفَرُ به .
    * * *

    · ولمحاسبة النفس فوائدٌ جمّةٌ ، منها :
    أولاً : الإطلاعُ على عيوبِ النفس ، ومن لم يطلع على عيبِ نفسِه لم يمكنهُ معالجتُه وإزالته
    ثانيـاً : التوبةُ والندمُ وتدارك ما فات في زمنِ الإمكان .
    ثالثـاً : معرفةُ حقُ اللهِ تعالى ، فإن أصلَ محاسبةُ النفس هو محاسبتُـها على تفريطها في حقِ الله تعالى .
    رابعـاً : انكسارُ العبد وتذلُلَه بين يدي ربه تبارك وتعالى .
    خامساً : معرفةُ كرَمِ الله سبحانه ومدى عفوهِ ورحمتهِ بعبادهِ في أنه لم يعجل لهم عقوبتَهم معَ ما هم عليه من المعاصي والمخالفات .
    سادسـاً : الزهد ، ومقتُ النفس ، والتخلصُ من التكبرِ والعُجْب .
    سابعـاً : تجد أنَّ من يحاسبُ نفسَهُ يجتهدُ في الطاعةِ ويترُكُ المعصية حتى تَسهُلَ عليهِ المحاسبةُ فيما بعد .
    ثامنـاً : ردُ الحقوقِ إلى أهلِـها ، ومحاولةُ تصحيحِ ما فات .

    - وهناكَ أسبابٌ تعينُ المسلمَ على محاسبةِ نفسهِ وتُسهِّلُ عليهِ ذلك ، منها ما يلي :
    1. معرفةُ أنك كلما اجتهدت في محاسبةِ نفسكَ اليوم ، استراحتَ من ذلك غداً ، وكلما أهملتها اليوم اشتدَّ عليكَ الحسابُ غداً .
    2. معرفةُ أنَّ ربحَ محاسبة النفس هو سُكْنى الفردوس ، والنظرُ إلى وجهِ الربِ سبحانه ، وأنَّ تركها يؤدي بك إلى الهلاكِ ودخولِ النار والحجابِ عن الرب تبارك وتعالى .
    3. صحبةُ الأخيار الذينَ يُحاسبونَ أنفسَهُم ، ويُطلِعونَك على عيوبِ نفسِكَ ، وتركُ صحبة من عداهم .
    4. النظرُ في أخبارِ أهل المحاسبةِ والمراقبة ، من سلفِنا الصالح .
    5. حضورُ مجالس العلمِ والذكر فإنها تدعو لمحاسبة النفس .
    6. البعدُ عن أماكن اللهوِ والغفلة فإنها تُنسيكَ محاسبةَ نفسك .
    7. دعاءُ اللهِ بأن يجعلك من أهلِ المحاسبة وأن يوفقك لذلك .

    · كيفَ أحاسبُ نفسي ؟
    سؤالٌ يترددُ في ذِهن كل واحدٍة بعدَ قراءةِ ما مضى .

    وللإجابة على هذا التساؤل :
    ذكرَ ابنُ القيم أن محاسبةَ النفس تكون كالتالي :
    أولاً : البدءُ بالفرائض ، فإذا رأى فيها نقصٌ تداركهُ .
    ثانياً : النظرُ في المناهي ، فإذا عرَف أنه ارتكب منها شيئاً تداركه بالتوبةِ والاستغفارِ والحسناتِ الماحية .
    ثالثاً : محاسبةُ النفس على الغفلةِ ، ويَتَدَاركُ ذلِك بالذكرِ والإقبالِ على ربِ السماوات ورب الأرض رب العرش العظيم .
    رابعاً : محاسبةُ النفس على حركاتِ الجوارح ، وكلامِ اللسان ، ومشيِ الرجلين ، وبطشِ اليدين ، ونظرِ العينين ، وسماعِ الأذنين ، ماذا أردتُ بهذا ؟ ولمن فعلته ؟ وعلى أي وجه فعلته ؟

    أخوتي: اعلموا أن أعدى عدوٍ لك نفسُكَ التي بين جنبيك ، وقد خُلِقتْ أمارةً بالسوءِ ميالةً إلى الشرورِ ، وقد أُمرت بتقويمها وتزيكتها وفطامها عن موارِدِها ، وأن تقودَها بسلاسلِ القهْرِ إلى عبادةِ ربِها ، فإن أنت أهملتها ضلّتْ وشَرِدتْ ، وإن لزمتَها بالتوبيخِ رَجونا أن تصيرَ مُطمئنة ، فلا تغفلوا عن تذكيرِها .



    إنا لنفـرحُ بالأيـامِ نقطعُـها *** وكـلَّ يومٍ يُدني من الأجـلِ
    فاعمل لنفسِكَ قبلَ الموتِ مجتهداً *** فإنما الربحُ والخسرانُ في العملِ
    التعديل الأخير تم بواسطة AL danah ; 01-13-2011 الساعة 12:07 PM

  2. #2
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  18
    تم شكره        16 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2010  
    المشاركات
    961  
    أبو عبدالله . غير متواجد حالياً
    جزاك الله خيرا

    بارك الله فيك اختي الدانة

    وجعلها في موازين اعمالك

  3. #3
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  125
    تم شكره        144 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2010  
    المشاركات
    9,342  
    AL danah غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبدالله . مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا

    بارك الله فيك اختي الدانة

    وجعلها في موازين اعمالك

    اسأل الله أن ينظر اليك نظرة رضى لايعقبها سخط ..
    وأن يرزقك رزقا حلالا لاينقطع عنك أبدا..

  4. #4
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2010  
    المشاركات
    2,118  
    ابو ريماس2 غير متواجد حالياً
    جعلنا الله واياك اختي ممن يستغفرون ويغفر الله لهم اودخلنا واياك جنات النعيم
    متألقاه دائما في مواضيعك جزاك الله عنا كل خير

  5. #5
    عمدة المنتدى
    نقاط التقييم  :  8877
    تم شكره        1,529 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2010  
    المشاركات
    30,728  
    أبو أنس2011 غير متواجد حالياً
    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك اختي الدانة

  6. #6
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  125
    تم شكره        144 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2010  
    المشاركات
    9,342  
    AL danah غير متواجد حالياً

  7. #7
    XموقوفX
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Jun 2010  
    المشاركات
    785  
    ؛درر؛ غير متواجد حالياً
    كنت هناا
    دندونه , الله ينفع بك وبعلمك ولا يحرمك الاجـــر

    دمت بحفظ الرحمن ودام عطاءك وابداعك..

  8. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  5
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2007  
    المشاركات
    3,566  
    ابودحماني2 غير متواجد حالياً
    أخوتي: اعلموا أن أعدى عدوٍ لك نفسُكَ التي بين جنبيك ، وقد خُلِقتْ أمارةً بالسوءِ ميالةً إلى الشرورِ ، وقد أُمرت بتقويمها وتزيكتها وفطامها عن موارِدِها ، وأن تقودَها بسلاسلِ القهْرِ إلى عبادةِ ربِها ، فإن أنت أهملتها ضلّتْ وشَرِدتْ ، وإن لزمتَها بالتوبيخِ رَجونا أن تصيرَ مُطمئنة ، فلا تغفلوا عن تذكيرِها .


    بارك الله فيك

  9. #9
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  125
    تم شكره        144 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2010  
    المشاركات
    9,342  
    AL danah غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو ريماس2 مشاهدة المشاركة
    جعلنا الله واياك اختي ممن يستغفرون ويغفر الله لهم اودخلنا واياك جنات النعيم
    متألقاه دائما في مواضيعك جزاك الله عنا كل خير
    اسأل الله أن ينظر اليك نظرة رضى لايعقبها سخط ..
    وأن يرزقك رزقا حلالا لاينقطع عنك أبدا..

  10. #10
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  70
    تم شكره        71 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2009  
    المشاركات
    9,687  
    الفجرالبعيد غير متواجد حالياً
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ألف شكر لك.الدانه
    وجزاكِ الله خير على الموضوع القيم
    كتب عمر بن الخطاب رضي الله عنه إلى بعض عماله
    حاسب نفسك في الرخاء قبل حساب الشدة
    فإن من حاسب نفسه في الرخاء قبل حساب الشدة، عاد أمره إلى الرضا والغبطة
    ومن ألهته حياته، وشغلته أهواؤه عاد أمره إلى الندامة والخسارة

    الفجرالبعيد

  11. #11
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  35
    تم شكره        12 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2006  
    المشاركات
    4,201  
    nader_419 غير متواجد حالياً
    الله يجزاك خير في كل حرف كتبتيه او نقلتيه
    وفقك الله

  12. #12
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  41
    تم شكره        15 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2009  
    المشاركات
    2,729  
    muqpel غير متواجد حالياً
    جزاك الله كل خير
    وبارك الله فيك
    ورحم الله والديك

    جميع ماتنقليه وتسطريه في الفائدة لنا

    لك مني كل التقدير والاحترام

  13. #13
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  6
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2010  
    المشاركات
    674  
    abu alhash غير متواجد حالياً
    جزاك الله كل خير
    وبارك الله فيك
    ورحم الله والديك

  14. #14
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  60
    تم شكره        139 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2010  
    المشاركات
    3,948  
    nawafel غير متواجد حالياً
    جزاك الله خيرا وجعلها في موازين حسناتك
    وجعلها لك قربة من الله ورحم ة من رحماته سبحانه


  15. #15
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  125
    تم شكره        144 مره

    تاريخ التسجيل
    Oct 2010  
    المشاركات
    9,342  
    AL danah غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيهاو الصيني مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك اختي الدانة
    اسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يعطيك أكثر من أمـــانيك
    ويحفظ عليك دينك وعااافيتك..

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.