صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 50

قبر طفولتي

  1. #1
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2719
    تم شكره        696 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2013  
    المشاركات
    4,309  
    الهاشميه4 غير متواجد حالياً

    قبر طفولتي

    قبر طفولتي




    طفولتي لم ترتوي من الحياة ... كان الحديث عنها شيق
    لا يستوقفني شي مثل احداثها الإستثنائية
    كبرت ومرت مرحلة تلو الأخرى وحسراتي على المؤدة الفقيده تنتزعني من وهج
    الأفراح وغصة الأتراح
    انالا ايقظها وليس لي حب في نبش قبر ايام ومواقف مزعجه او حتى لحظات
    اي كان صداها لنها تمرضني
    و لني من عشاق اللحظه الجميله اصيدها في اصداف اللؤلو
    عني خذوها وعن كل من اكتوى بنار فقدها ( لاحرام في النياحة عليها )
    الرب هو من اودعها واحاطها بالعطف ورفع عنها التكليف
    الرب من ساق لها الرحمة واللطف في قلوب العالمين
    الرب هو من غمدها البرأة وهو سر نظارتها وجمالها
    اه واه واه ..... من فكر اعوج متستر في لباس التقوى
    وحقيقته خلس ثعبان كما يقال بلهجتهم
    الصحوية . التطرف . الضمير الكاذب الذي صادف عنفوانه طفولتي تلهو متمرجحة
    وتخطط احلامها في تشيد القصور بالرمال
    الزموني بالحجاب قبل ان اخطو خطوات من الباب
    زميلاتي وصديقاتي يبدون كافراشات طائره بحرية وانا .....
    المسلسلات مشاهدتها محرم وسامع مسيقة الأخبار اثم
    تناقض غريب بل هو صراع بين اسرتي ومحيطي
    ابي غارق في قراءة الرويات الأسطورية والأشعار !!!
    وجدتي تعيش في زمانها الجميل الملئ بالحب والعطاء وجدي الشهد بحلاوته
    ومن حولهم يقرعون الطبول لجهادهم المزعوم والحكم بالحرام جزافا
    صيدهم الثمين الطفولة تلك العقول اللينة السهلة
    بتدبير زعيمهم خريج الماجستير و اخته وصل للصديقاتها ومن حولهم
    اصبحت تدعى (جماعة الدعوة الى الله )
    منشورهم المطويات والكتيبات
    بها من القصص والأساطير الكاذبه كشارقة نهار
    تقمصة شخصياتها البطوليه
    تصورت حياتنا العادية تارفه !!
    تشتت اذا لا تأكيد ولا تأييد
    فاطفولتي مريضه لا متنفس لها الا المدرسة مع صدقاتي من القرية البعيده
    الذين وقفو بقوة قاهرة ضد (الدعوة)
    الاخيرة حذرت اتباعها منهم
    اشعربداخل الصف معهم باني النحلة في البستان تمتص الرحيق
    وفي الساحة تبدأ المعركة تجريم وسخرية وانا متسعرة في النارين
    اقربائي الدعوين واصدائقي الغالين ؟!!
    فتحت النار بوشاية كاذبة فرقت بيني وبينهم
    تكبدت اكبر خسارة في حياتي
    لست الساخرة ولا المحاربه بل المسالمة
    تجرثمة برائتي بالحقد !!! وقلبي ينفث كراهية
    لامخرج لي. .. ولا شاطئ للبحر
    هم من خلفي ومن امامي
    وقعت في يدهم وهجرت جلسات عائلتي امام التلفاز
    عهد وميثاق لا اشاهد المسلسلات
    طفولتي تبحث عن الثغرات ( الأبواب مؤصده )
    الكرة التي ابغض مشاهدتها هي الان متعه ( مخرج )
    لم انقض العهد بيد انهم اسروا على عقابي
    اخر الجمرات مسكتها وتألم فكري وقلبي من احدثها
    وضربتها ضربتها القاسيه في نفسي
    كتاب مهتري ( حرب افغانستان ) او شبيه هذا المسمى
    الخيال الوصف التشويق القصصي في سياق المعجزات وتسابق الشهداء
    والأحداث الوهمية حجزت تابوت لطفولتي في موكب الجنائز
    قبرها معلوم وقاتلها التقي المظلوم
    حياتي بكت الدموع على ثراها ... ضاق المكان بها ذرعا ان ترها
    هجرته كرها الى ارض الله .... مقدسة تتنفس الروح في فضها








    الهاشميه4
    التعديل الأخير تم بواسطة مستر كليسر ; 04-04-2021 الساعة 11:38 PM

  2. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ الهاشميه4 على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    عضو فعال
    نقاط التقييم  :  35
    تم شكره        0 مره

    تاريخ التسجيل
    Mar 2021  
    المشاركات
    75  
    سر الحياة غير متواجد حالياً
    جميع ماخطت يمناك

  4. #3
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  723
    تم شكره        368 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2020  
    المشاركات
    2,480  
    ابن طابة غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهاشميه4 مشاهدة المشاركة
    قبر طفولتي







    طفولتي لم ترتوي من الحياة ... كان الحديث عنها شيق
    لا يستوقفني شي مثل احداثها الإستثنائية
    كبرت ومرت مرحلة تلو الأخرى وحسراتي على المؤدة الفقيده تنتزعني من وهج
    الأفراح وغصة الأتراح
    انالا ايقظها وليس لي حب في نبش قبر ايام ومواقف مزعجه او حتى لحظات
    اي كان صداها لنها تمرضني
    و لني من عشاق اللحظه الجميله اصيدها في اصداف اللؤلو
    عني خذوها وعن كل من اكتوى بنار فقدها ( لاحرام في النياحة عليها )
    الرب هو من اودعها واحاطها بالعطف ورفع عنها التكليف
    الرب من ساق لها الرحمة واللطف في قلوب العالمين
    الرب هو من غمدها البرأة وهو سر نظارتها وجمالها
    اه واه واه ..... من فكر اعوج متستر في لباس التقوى
    وحقيقته خلس ثعبان كما يقال بلهجتهم
    الصحوية . التطرف . الضمير الكاذب الذي صادف عنفوانه طفولتي تلهو متمرجحة
    وتخطط احلامها في تشيد القصور بالرمال
    الزموني بالحجاب قبل ان اخطو خطوات من الباب
    زميلاتي وصديقاتي يبدون كافراشات طائره بحرية وانا .....
    المسلسلات مشاهدتها محرم وسامع مسيقة الأخبار اثم
    تناقض غريب بل هو صراع بين اسرتي ومحيطي
    ابي غارق في قراءة الرويات الأسطورية والأشعار !!!
    وجدتي تعيش في زمانها الجميل الملئ بالحب والعطاء وجدي الشهد بحلاوته
    ومن حولهم يقرعون الطبول لجهادهم المزعوم والحكم بالحرام جزافا
    صيدهم الثمين الطفولة تلك العقول اللينة السهلة
    بتدبير زعيمهم خريج الماجستير و اخته وصل للصديقاتها ومن حولهم
    اصبحت تدعى (جماعة الدعوة الى الله )
    منشورهم المطويات والكتيبات
    بها من القصص والأساطير الكاذبه كشارقة نهار
    تقمصة شخصياتها البطوليه
    تصورت حياتنا العادية تارفه !!
    تشتت اذا لا تأكيد ولا تأييد
    فاطفولتي مريضه لا متنفس لها الا المدرسة مع صدقاتي من القرية البعيده
    الذين وقفو بقوة قاهرة ضد (الدعوة)
    الاخيرة حذرت اتباعها منهم
    اشعربداخل الصف معهم باني النحلة في البستان تمتص الرحيق
    وفي الساحة تبدأ المعركة تجريم وسخرية وانا متسعرة في النارين
    اقربائي الدعوين واصدائقي الغالين ؟!!
    فتحت النار بوشاية كاذبة فرقت بيني وبينهم
    تكبدت اكبر خسارة في حياتي
    لست الساخرة ولا المحاربه بل المسالمة
    تجرثمة برائتي بالحقد !!! وقلبي ينفث كراهية
    لامخرج لي. .. ولا شاطئ للبحر
    هم من خلفي ومن امامي
    وقعت في يدهم وهجرت جلسات عائلتي امام التلفاز
    عهد وميثاق لا اشاهد المسلسلات
    طفولتي تبحث عن الثغرات ( الأبواب مؤصده )
    الكرة التي ابغض مشاهدتها هي الان متعه ( مخرج )
    لم انقض العهد بيد انهم اسروا على عقابي
    اخر الجمرات مسكتها وتألم فكري وقلبي من احدثها
    وضربتها ضربتها القاسيه في نفسي
    كتاب مهتري ( حرب افغانستان ) او شبيه هذا المسمى
    الخيال الوصف التشويق القصصي في سياق المعجزات وتسابق الشهداء
    والأحداث الوهمية حجزت تابوت لطفولتي في موكب الجنائز
    قبرها معلوم وقاتلها التقي المظلوم
    حياتي بكت الدموع على ثراها ... ضاق المكان بها ذرعا ان ترها
    هجرته كرها الى ارض الله .... مقدسة تتنفس الروح في فضها








    الهاشميه4
    أنين على صفيحٍ ساخن.
    زفرات الأسى والحسرات تقطرها الحروف والكلمات.
    الفكر الأهوج؛ والتستر بلباس التقوى كذبًا وزورًا
    معولا هدم وليس إصلاح.
    وستنبت أرضه الصبخة حنضلاً وشوكا.
    لن يفلح من جعل الدين مطية لمآرب رسمها فكره الأهوج.
    وسينقلب السحر على الساحر.
    أنا حديثي هنا عن الأهوج المتستر بالدين والتقوى جورًا وظلمًا.
    ولكن علينا أن لا تكون ردة الفعل لدينا على الطرف النقيض.
    الوسطية في كل الأمور جمال ما بعده جمال.
    وديننا دين الوسطية فلا غلو ، ولا تمييع.
    وفي حديث أبو هريرة المتفق عليه:
    (( مَا يُصِيبُ الْمُسْلِمَ مِنْ نَصَبٍ وَلاَ وَصَبٍ وَلاَ هَمٍّ وَلاَ حَزَن وَلاَ أَذًى وَلاَ غمٍّ، حتَّى الشَّوْكَةُ يُشَاكُها إِلاَّ كفَّر اللَّه بهَا مِنْ خطَايَاه ))

    فالإحتساب ونسيان الماضي كفيلان بالتئام الجراح.
    وربما ضارة نافعة، فما كان لهذا القلم أن يسيل لولا أثار تلك الحقبة المصاحبة لمرحلة الطفولة المكبوتة.
    أرجو أن يكون المستقبل أكثر إشراقًا وجمالاً.
    وأصلح حالًا وبالاً.
    وفقك المولى أختنا الهاشمية لكل خيرٍ وسؤدد.
    فلقلمك أثر فاعل؛ فاستغليه كما ينبغي.

  5. #4
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  1445
    تم شكره        55 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2005  
    المشاركات
    1,795  
    sari44 غير متواجد حالياً
    ما آجمل ان نجعل من القلم يبوح بما نشعر به غالبا بوح واحيانا آلم

    دام هذا البوح وهذا العطاء وذاك الآلم

    الخيال والدموع ووصف المكان كلها حجاب قبل الطفوله

    شكرا من القلب

  6. #5
    مشرف المتابعة
    نقاط التقييم  :  934
    تم شكره        1,407 مره

    تاريخ التسجيل
    May 2020  
    المشاركات
    3,830  
    STAR2020 غير متواجد حالياً
    ما شاء الله تبارك الرحمن

    ابداااع

    لا حرمنا الله من هذا التواجد

    وفقك الله لكل خير

  7. #6
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1905
    تم شكره        431 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2013  
    المشاركات
    10,456  
    شييمه غير متواجد حالياً
    الله الله الله
    ايش هذا
    سلمت الانامل والافكار
    عادة كلامي كثير
    اختصر بكلمه واحده فقط
    ابداااااااااااااااااع

  8. #7
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  1905
    تم شكره        431 مره

    تاريخ التسجيل
    Jul 2013  
    المشاركات
    10,456  
    شييمه غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن طابة مشاهدة المشاركة
    أنين على صفيحٍ ساخن.
    زفرات الأسى والحسرات تقطرها الحروف والكلمات.
    الفكر الأهوج؛ والتستر بلباس التقوى كذبًا وزورًا
    معولا هدم وليس إصلاح.
    وستنبت أرضه الصبخة حنضلاً وشوكا.
    لن يفلح من جعل الدين مطية لمآرب رسمها فكره الأهوج.
    وسينقلب السحر على الساحر.
    أنا حديثي هنا عن الأهوج المتستر بالدين والتقوى جورًا وظلمًا.
    ولكن علينا أن لا تكون ردة الفعل لدينا على الطرف النقيض.
    الوسطية في كل الأمور جمال ما بعده جمال.
    وديننا دين الوسطية فلا غلو ، ولا تمييع.
    وفي حديث أبو هريرة المتفق عليه:
    (( مَا يُصِيبُ الْمُسْلِمَ مِنْ نَصَبٍ وَلاَ وَصَبٍ وَلاَ هَمٍّ وَلاَ حَزَن وَلاَ أَذًى وَلاَ غمٍّ، حتَّى الشَّوْكَةُ يُشَاكُها إِلاَّ كفَّر اللَّه بهَا مِنْ خطَايَاه ))

    فالإحتساب ونسيان الماضي كفيلان بالتئام الجراح.
    وربما ضارة نافعة، فما كان لهذا القلم أن يسيل لولا أثار تلك الحقبة المصاحبة لمرحلة الطفولة المكبوتة.
    أرجو أن يكون المستقبل أكثر إشراقًا وجمالاً.
    وأصلح حالًا وبالاً.
    وفقك المولى أختنا الهاشمية لكل خيرٍ وسؤدد.
    فلقلمك أثر فاعل؛ فاستغليه كما ينبغي.
    رد جميل جدا ياابا باسم
    ماشاء الله
    مصطلحات غنيه تاخذنا للتفكير بالصور الابداعيه التي تقصدها
    انين على صفيح ساخن
    لدينا ادباء كثر في هذا المنتدى
    الله يوفقهم

  9. #8
    عضو متميز
    نقاط التقييم  :  517
    تم شكره        253 مره

    تاريخ التسجيل
    Sep 2020  
    المشاركات
    1,355  
    مهندس متقاعد غير متواجد حالياً
    ماشاء الله اختنا الهاشمية جمال المعانى وحسن الصياغة جعل من قصتك مؤثرة ومحزنة ، ولكن أسأل الله لكى
    السعادة الدائمة فى الدين والدنيا والآخرة .. آمين
    يارب العالمين ،،،

  10. #9
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  822
    تم شكره        355 مره

    تاريخ التسجيل
    Apr 2020  
    المشاركات
    6,556  
    مضارب 20 غير متواجد حالياً
    كتاب مهتري ( حرب افغانستان ) او شبيه هذا المسمى
    الخيال الوصف التشويق القصصي في سياق المعجزات وتسابق الشهداء
    والأحداث الوهمية

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    بارك الله فيكي ماذا تقصدين من هذا الكلام
    احداث افغانستان مرعليها قبل 30 عاما
    وقت الاحداث افغاستان الكل كان يويؤد ذلك من صحافيين واعلام وكتاب

    والان جاء النقد فقد للمجاهدين
    وهاذه اصوات النقد لم نسمع في وقتها لماذ
    التعديل الأخير تم بواسطة مضارب 20 ; 04-02-2021 الساعة 06:38 PM

  11. #10
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2719
    تم شكره        696 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2013  
    المشاركات
    4,309  
    الهاشميه4 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سر الحياة مشاهدة المشاركة
    جميع ماخطت يمناك
    الأجمل هو مرورك العطر اخي او اختي الكريمه
    بارك الله فيك وفقك لكل خير

  12. #11
    فريق المتابعة والاشراف
    ابو خالد
    نقاط التقييم  :  14549
    تم شكره        14,038 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2012  
    المشاركات
    55,908  
    مستر كليسر غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مضارب 20 مشاهدة المشاركة
    كتاب مهتري ( حرب افغانستان ) او شبيه هذا المسمى
    الخيال الوصف التشويق القصصي في سياق المعجزات وتسابق الشهداء
    والأحداث الوهمية

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    بارك الله فيكي ماذا تقصدين من هذا الكلام
    احداث افغانستان مرعليها قبل 30 عاما
    وقت الاحداث افغاستان الكل كان يويؤد ذلك من صحافيين واعلام وكتاب

    والان جاء النقد فقد للمجاهدين
    وهاذه اصوات النقد لم نسمع في وقتها لماذ
    حبيبنا أبو سعود نرجوا أن تتريث قليلا فكاتبتنا أحدى
    كاتباتنا المميزات بالمنتدى ولم يكن أحدا مؤيدا في ذلك
    الحين الا قله قليله ولكنهم ندمو أشد الندم وضيعوا أنفسهم
    فالجها د معروف طريقه السليم والصحيح وليست الغوغائيه
    أفضل أنواع الجهاد هو جهاد النفس لقوله صل الله عليه وسلم
    أفضل الجهاد هو جهاد المرء نفسه في طاعة الله هذا هو الجهاد ليس بالأعمال التخريبه
    وقتل الأنفس البريه بالتفجبرات الهمجيه ربما أختنا الكريمه عنونت موضوعها قبر طفولتي
    وسردت مادار في نفسها من شده حدثت لها وعليها والتشدد ماخرج من شيء الازانه ولابقى فيه الا شأنه
    أرجو أن أكون أوضحت لك ماحصل من التباس متأملا أن تتقبل مداخلت مع الاعتذار لك ولكاتبة الموضوع

  13. #12
    فريق المتابعة والاشراف
    ابو خالد
    نقاط التقييم  :  14549
    تم شكره        14,038 مره

    تاريخ التسجيل
    Aug 2012  
    المشاركات
    55,908  
    مستر كليسر غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهاشميه4 مشاهدة المشاركة
    قبر طفولتي




    اه واه واه ..... من فكر اعوج متستر في لباس التقوى
    وحقيقته خلس ثعبان كما يقال بلهجتهم
    الصحوية . التطرف . الضمير الكاذب الذي صادف عنفوانه طفولتي تلهو متمرجحة
    وتخطط احلامها في تشيد القصور بالرمال
    الزموني بالحجاب قبل ان اخطو خطوات من الباب
    زميلاتي وصديقاتي يبدون كافراشات طائره بحرية وانا .....
    المسلسلات مشاهدتها محرم وسامع مسيقة الأخبار اثم
    تناقض غريب بل هو صراع بين اسرتي ومحيطي
    ابي غارق في قراءة الرويات الأسطورية والأشعار !!!
    وجدتي تعيش في زمانها الجميل الملئ بالحب والعطاء وجدي الشهد بحلاوته
    ومن حولهم يقرعون الطبول لجهادهم المزعوم والحكم بالحرام جزافا
    صيدهم الثمين الطفولة تلك العقول اللينة السهلة
    بتدبير زعيمهم خريج الماجستير و اخته وصل للصديقاتها ومن حولهم
    اصبحت تدعى (جماعة الدعوة الى الله )
    منشورهم المطويات والكتيبات
    بها من القصص والأساطير الكاذبه كشارقة نهار
    تقمصة شخصياتها البطوليه
    تصورت حياتنا العادية تارفه !!
    تشتت اذا لا تأكيد ولا تأييد
    فاطفولتي مريضه لا متنفس لها الا المدرسة مع صدقاتي من القرية البعيده
    الذين وقفو بقوة قاهرة ضد (الدعوة)
    الاخيرة حذرت اتباعها منهم
    اشعربداخل الصف معهم باني النحلة في البستان تمتص الرحيق
    وفي الساحة تبدأ المعركة تجريم وسخرية وانا متسعرة في النارين
    اقربائي الدعوين واصدائقي الغالين ؟!!
    فتحت النار بوشاية كاذبة فرقت بيني وبينهم
    تكبدت اكبر خسارة في حياتي
    لست الساخرة ولا المحاربه بل المسالمة
    تجرثمة برائتي بالحقد !!! وقلبي ينفث كراهية
    لامخرج لي. .. ولا شاطئ للبحر
    هم من خلفي ومن امامي
    وقعت في يدهم وهجرت جلسات عائلتي امام التلفاز
    عهد وميثاق لا اشاهد المسلسلات
    طفولتي تبحث عن الثغرات ( الأبواب مؤصده )
    الكرة التي ابغض مشاهدتها هي الان متعه ( مخرج )
    لم انقض العهد بيد انهم اسروا على عقابي
    اخر الجمرات مسكتها وتألم فكري وقلبي من احدثها
    وضربتها ضربتها القاسيه في نفسي
    كتاب مهتري ( حرب افغانستان )

    الهاشميه4
    اه واه واه ..... من فكر اعوج متستر في لباس التقوى
    وحقيقته خلس ثعبان كما يقال بلهجتهم
    الصحوية . التطرف . الضمير الكاذب الذي صادف عنفوانه طفولتي تلهو متمرجحة
    وتخطط احلامها في تشيد القصور بالرمال
    الزموني بالحجاب قبل ان اخطو خطوات من الباب
    زميلاتي وصديقاتي يبدون كافراشات طائره بحرية وانا .....
    المسلسلات مشاهدتها محرم وسامع مسيقة الأخبار اثم
    تناقض غريب بل هو صراع بين اسرتي ومحيطي
    ابي غارق في قراءة الرويات الأسطورية والأشعار !!!
    وجدتي تعيش في زمانها الجميل الملئ بالحب والعطاء وجدي الشهد بحلاوته
    ومن حولهم يقرعون الطبول لجهادهم المزعوم والحكم بالحرام جزافا
    صيدهم الثمين الطفولة تلك العقول اللينة السهلة
    بتدبير زعيمهم خريج الماجستير و اخته وصل للصديقاتها ومن حولهم
    اصبحت تدعى (جماعة الدعوة الى الله )
    منشورهم المطويات والكتيبات
    بها من القصص والأساطير الكاذبه كشارقة نهار
    تقمصة شخصياتها البطوليه
    تصورت حياتنا العادية تارفه !!
    تشتت اذا لا تأكيد ولا تأييد
    فاطفولتي مريضه لا متنفس لها الا المدرسة مع صدقاتي من القرية البعيده
    الذين وقفو بقوة قاهرة ضد (الدعوة)
    الاخيرة حذرت اتباعها منهم
    اشعربداخل الصف معهم باني النحلة في البستان تمتص الرحيق
    وفي الساحة تبدأ المعركة تجريم وسخرية وانا متسعرة في النارين
    اقربائي الدعوين واصدائقي الغالين ؟!!
    فتحت النار بوشاية كاذبة فرقت بيني وبينهم
    تكبدت اكبر خسارة في حياتي
    لست الساخرة ولا المحاربه بل المسالمة
    تجرثمة برائتي بالحقد !!! وقلبي ينفث كراهية
    لامخرج لي. .. ولا شاطئ للبحر
    هم من خلفي ومن امامي
    وقعت في يدهم وهجرت جلسات عائلتي امام التلفاز
    عهد وميثاق لا اشاهد المسلسلات
    طفولتي تبحث عن الثغرات ( الأبواب مؤصده )
    الكرة التي ابغض مشاهدتها هي الان متعه ( مخرج )
    لم انقض العهد بيد انهم اسروا على عقابي
    اخر الجمرات مسكتها وتألم فكري وقلبي من احدثها
    وضربتها ضربتها القاسيه في نفسي
    كتاب مهتري ( حرب افغانستان )

    الهاشميه4
    فعلاكتابا مهتري
    راح ضيحته الكثير من الابرياء غسلت عقولهم
    جانبهم الصواب واستحقوا العقاب ماهكذا تورد الابل
    الله أعطانا عقولا نستنير بها ودينا موضح فيه كل شيء
    التشدد أفه خطيره لابد على المرء أن يزن الامور بعقلانيه
    تفيده وتفيد مجتمعه ليس بالفجيرات وقتل الأنفس بغيرحق
    طريق الشرواضح وطريق الخير أوضح نسأل الله عفوه
    نفلتي فأبدعتي هاشميتنا فائق التقدير كاتبتنا المميزه

  14. #13
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2719
    تم شكره        696 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2013  
    المشاركات
    4,309  
    الهاشميه4 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن طابة مشاهدة المشاركة
    أنين على صفيحٍ ساخن.
    زفرات الأسى والحسرات تقطرها الحروف والكلمات.
    الفكر الأهوج؛ والتستر بلباس التقوى كذبًا وزورًا
    معولا هدم وليس إصلاح.
    وستنبت أرضه الصبخة حنضلاً وشوكا.
    لن يفلح من جعل الدين مطية لمآرب رسمها فكره الأهوج.
    وسينقلب السحر على الساحر.
    أنا حديثي هنا عن الأهوج المتستر بالدين والتقوى جورًا وظلمًا.
    ولكن علينا أن لا تكون ردة الفعل لدينا على الطرف النقيض.
    الوسطية في كل الأمور جمال ما بعده جمال.
    وديننا دين الوسطية فلا غلو ، ولا تمييع.
    وفي حديث أبو هريرة المتفق عليه:
    (( مَا يُصِيبُ الْمُسْلِمَ مِنْ نَصَبٍ وَلاَ وَصَبٍ وَلاَ هَمٍّ وَلاَ حَزَن وَلاَ أَذًى وَلاَ غمٍّ، حتَّى الشَّوْكَةُ يُشَاكُها إِلاَّ كفَّر اللَّه بهَا مِنْ خطَايَاه ))

    فالإحتساب ونسيان الماضي كفيلان بالتئام الجراح.
    وربما ضارة نافعة، فما كان لهذا القلم أن يسيل لولا أثار تلك الحقبة المصاحبة لمرحلة الطفولة المكبوتة.
    أرجو أن يكون المستقبل أكثر إشراقًا وجمالاً.
    وأصلح حالًا وبالاً.
    وفقك المولى أختنا الهاشمية لكل خيرٍ وسؤدد.
    فلقلمك أثر فاعل؛ فاستغليه كما ينبغي.
    إلتفاتي الى الماضي ليس برغبة مني لا بل طفولتي لاتكاد تتوارى لا اجد من طفولتي الا هشام لايسمن ولايغني
    الغلو في طريقتهم لا طاقه لأحد به مابلك بنفس وعقل طفل
    وهل يعقل ان يحاسب ويتعرض لاذاهم النفسي ؟!!
    هي رساله اردت توجيهها بالمحافظه على الأسس السليمه
    للطفل سواء العقيديه او الفكريه وحتى الإجتماعيه لانها هي محور التوازن
    في الحياة
    عشر سنين قضيتها في معالجة فكري الصحوي وكنت على طرفي نقيض
    قلبي وسطي وفكري صحوي
    انهمكت في سماع البرامج الأذاعيه والبرامج الجماهرية الثقافيه على
    الشاشه وتم مسح مايقارب الخمسين بالمائه فقط من السجل الاسود
    زملاتي المدرسيه .. صدقاتي الاجتماعيه التغير ليس بالمأمول
    اخيرا طرقت باب الشعر قراءة ومحاولة ( لين رأسي )
    اما النثر والكتتابات بداياتها تنم عن الهويه الصحوية
    خبط عشواء بين ناقمة عليهم وهارعة على اثارهم ( سحر )
    حقيقة اني وجدت في مداد مشاركتك ما يضمد الجراح ويسر القارئ
    ان يتعلمه ويفهمه بحروفك راقية المعنى وصادقة النصح
    وليس بغريب على كاتبنا واديبنا تواجده المميز

    كل الشكر والتقدير ولايفي بهذه المداخله الرائعه
    وفقك الله لخير الدنيا والاخره

  15. #14
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2719
    تم شكره        696 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2013  
    المشاركات
    4,309  
    الهاشميه4 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sari44 مشاهدة المشاركة
    ما آجمل ان نجعل من القلم يبوح بما نشعر به غالبا بوح واحيانا آلم

    دام هذا البوح وهذا العطاء وذاك الآلم

    الخيال والدموع ووصف المكان كلها حجاب قبل الطفوله

    شكرا من القلب
    ربما بوح الألم اجود في التعبير واضح في المعنى
    مع اني لا احب ان اعبر بريشة حزينه
    بس على قولتهم تقرقع
    حتى في احلامي مزعجه
    كل الشكر لك اخي على هذا الاطرأ والتواجد الرائع
    وفقك الله لكل خير

  16. #15
    قلم متميز
    نقاط التقييم  :  2719
    تم شكره        696 مره

    تاريخ التسجيل
    Dec 2013  
    المشاركات
    4,309  
    الهاشميه4 غير متواجد حالياً
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة STAR2020 مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله تبارك الرحمن

    ابداااع

    لا حرمنا الله من هذا التواجد



    وفقك الله لكل خير

    الابداع هو تواجدك اخي الكريم وجميل ثناؤك
    بارك الله فيك وسدد خطاك لكل خير

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •